المغرب اليوم  - فتاة باكستانية وكاتب ياباني مرشحان للفوز بجائزة نوبل

فتاة باكستانية وكاتب ياباني مرشحان للفوز بجائزة نوبل

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - فتاة باكستانية وكاتب ياباني مرشحان للفوز بجائزة نوبل

ستوكهولم - رويترز

باتت ناشطة باكستانية أطلقت حركة طالبان النار عليها وكاتب ياباني كتب عن العزلة وتشرذم العالم الحديث مرشحين للفوز بجائزة نوبل قبل الحفل السنوي لتوزيع الجوائز الذي يبدأ يوم الاثنين وكانت مالالا يوسف زاي (16 عاما) تعرضت لإطلاق نار من حركة طالبان العام الماضي لمطالبتها بتعليم الفتيات وألقت كلمة في الأمم المتحدة في يوليو تموز قالت فيها إنها لن تذعن "لإرهابيين" حسبوا أنهم يستطيعون تكميمها. ويرجح الخبراء ووكالات المراهنات فوز الفتاة الباكستانية بجائزة نوبل للسلام.وقال كريستيان بيرج هاربفيكن مدير معهد أبحاث السلام في أوسلو للصحفيين "مالالا يوسف زاي هي المرشحة الأوفر حظا بالنسبة لي."إلا أن عمرها من بين العوائق التي قد تحول دون فوز مالالا يوسف زاي بالجائزة فقد كانت الناشطة الحقوقية اليمنية توكل كرمان في الثانية والثلاثين من عمرها عندما حازت الجائزة علما بأنها أصغر فائز بالجائزة حتى الآن.ويقول بعض الخبراء إن الجائزة ستحمل مثل هذه الفتاة الصغيرة فوق طاقتها. وتعيش مالالا يوسف زاي في برمنجهام بانجلترا وما زالت تواجه تهديدات من طالبان.ورشحت دار لادبروكس البريطانية للنشر الكاتب الياباني هاروكي موراكامي للفوز بجائزة نوبل للأدب.ويحظى موراكامي بشعبية كبيرة في اليابان واشتهر في الخارج أيضا بفضل أعماله التي تتناول العزلة والحب وتمزج بين الواقع والخيال.وتجرى المناقشات الخاصة بمنح الجوائز في محيط من السرية. ولا يسمح للأعضاء الثمانية عشر في الأكاديمية السويدية الذين يمنحون جائزة نوبل للأدب إلا بمناقشة الجائزة داخل الأكاديمية نفسها. ولا يتم الإعلان عن محاضر الاجتماعات إلا بعد مرور نصف قرن على المناقشات.وترشح تومسون رويترز العالمين اللذين تنبآ بوجود جسيم بوزون هيجز الغامض الذي يفسر سبب وجود كتلة للجسيمات الأولية للفوز بجائزة نوبل للفيزياء.وقال ديفيد بندلبيري الخبير في توقعات جائزة نوبل لدى تومسون رويترز إن الفائزين المحتملين هما البريطاني بيتر هيجز الذي سمي الجسيم باسمه وعالم الفيزياء النظرية البلجيكي فرانسوا انجلرت.ومن بين الفائزين المحتملين لجائزة الاقتصاد سام بيلتزمان وريتشارد بوسنر من جامعة شيكاجو لأبحاثهما الخاصة بنظريات التنظيم.أما المرشحين لجائزة الطب فمن بينهم أدريان بيرد وهوارد سيدار وأهارون رازين - من بريطانيا وإسرائيل - بينما يضم المرشحون لجائزة الكيمياء العلماء الأمريكيين ام.جي فين وفاليري فوكين وباري شاربلس

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - فتاة باكستانية وكاتب ياباني مرشحان للفوز بجائزة نوبل  المغرب اليوم  - فتاة باكستانية وكاتب ياباني مرشحان للفوز بجائزة نوبل



 المغرب اليوم  -

أثناء حضور الدورة الـ70 من المهرجان

إيلي فانينغ تكشف عن جاذبيتها في ثوب أخضر عاري

باريس - مارينا منصف
في ظل الانشغال في مهرجان "كان" هذا العام مع اختيار فيلمين مميزين أثبتت كلًا من إيلي فانينغ "19 عامًا" ، ونيكول كيدمان أن جدول أعمالهم المزدحم لن يمنعهما من الظهور بمظهر براق الأحد. ووصلت كلًا منهما في عرض فيلم How To Talk To Girls At Parties ، في مهرجان كان السينمائي السبعين ، فقد ارتدت فانينغ ثوب أخضر مثير عاري الظهر ، يضم صف من الزهور في الجزء السفلي منه، بينما تألقت النجمة نيكول كيدمان في ثوب ذهبي أنيق بطول متوسط على السجادة الحمراء في المهرجان الشهير، وكشفت فانينغ عن جسدها المثير في فستانها الأخضر من التول ذو العنق الغائر الذي امتد حتى السرة ، بينما اصطفت أوراق النباتات على جانبي الجزء العلوي من الفستان وكذلك الجزء السفلي. وبدى الثوب مشدودًا على خصرها، وجاء الفستان عاريًا من الظهر ما كشف عن بشرتها الجذابة أمام الجمهور والمصورين، وإبقت فانينغ

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - فتاة باكستانية وكاتب ياباني مرشحان للفوز بجائزة نوبل  المغرب اليوم  - فتاة باكستانية وكاتب ياباني مرشحان للفوز بجائزة نوبل



GMT 03:11 2017 الإثنين ,22 أيار / مايو

ريما أبو عاصي تعشق صناعة الأطواق من الورود
 المغرب اليوم  - ريما أبو عاصي تعشق صناعة الأطواق من الورود

GMT 06:45 2017 الإثنين ,22 أيار / مايو

شقة في لندن تمثل كهف علي بابا بكنوزها الثمينة
 المغرب اليوم  - شقة في لندن تمثل كهف علي بابا بكنوزها الثمينة
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib