المغرب اليوم - الثقافة تُكرم الفائزين بمسابقة الإصلاح للأفلام القصيرة في الكويت
وزير حرب الاحتلال أفيغدور ليبرمان يصرح "الوتيرة الحالية في السنة الأخيرة لعمليات البناء والتوسع في المستوطنات في الضفة الغربية المحتلة، ليس لها مثيلا منذ عام 2000". 8 دول اوروبية تطالب حكومة الاحتلال بدفع 30 الف يورو لتلك الدول، بسبب قيام "اسرائيل" بهدم مباني ومرافق تم بناؤها لأغراض انسانية لخدمة السكان الفلسطينيين. المرصد السوري يعلن أن أجهزة مخابرات دولية تسلمت عناصر من "داعش" الرقة القضاء العراقي يصدر أمرًا باعتقال كوسرت رسول الخارجية الروسية تقو أن موسكو وطهران يناقشان تصريحات ترامب حول إيران حكومة كردستان العراق تعلن فرار 100 ألف كردي من كركوك منذ الاثنين الماضي اغلاق باب المغاربة عقب اقتحام "95" مستوطنًا لساحات المسجد الأقصى المبارك منذ الصباح. صحف بريطانيا تبرز نتائج الفرق الإنجليزية في دوري أبطال أوروبا بيغديمونت يؤكد أن إقليم كاتالونيا لم يعلن استقلاله لكنه سيقوم بذلك إذا علقت مدريد حكمه الذاتي الحرس الثوري الإيراني يعلن تسريع وتيرة البرنامج الصاروخي رغم الضغوط
أخر الأخبار

الثقافة تُكرم الفائزين بمسابقة الإصلاح للأفلام القصيرة في الكويت

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - الثقافة تُكرم الفائزين بمسابقة الإصلاح للأفلام القصيرة في الكويت

الكويت - كونا

الامين العام للمجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب المهندس علي اليوحة يكرم أحد الفائزين بمسابقة الأفلام القصيرة التي تنظمها جمعية الاصلاح الاجتماعي الامين العام للمجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب المهندس علي اليوحة يكرم أحد الفائزين بمسابقة الأفلام القصيرة التي تنظمها جمعية الاصلاح الاجتماعي الكويت - 17 - 12 (كونا) -- كرم الامين العام للمجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب المهندس علي اليوحة مساء اليوم الفائزين بمسابقة (الاصلاح) للأفلام القصيرة التي تنظمها جمعية الاصلاح الاجتماعي سنويا. وقال المهندس اليوحة ممثل راعي حفل التكريم وزير الاعلام ووزير الدولة لشؤون الشباب الشيخ سلمان صباح سالم الحمود الصباح لوكالة الانباء الكويتية (كونا) ان أهمية المسابقة متأتية من المفاهيم الرئيسية التي تغرسها في المجتمع وأهمها القيم الاسلامية والوطنية والاجتماعية. وأضاف ان للمسؤولية الاجتماعية دورا أساسيا في مجتمعنا المدني كونها تبرز عاداتنا وتقاليدنا الاسلامية وتؤكد أيضا على قيم المواطنة الحقة لافتا الى أهمية دور الجهود الحكومية في بناء مجتمع متماسك ومتزن يحافظ على الهوية الاسلامية والروح الوطنية ضد أي آفة اجتماعية دخيلة. وذكر ان الافلام القصيرة جزء رئيسي من الحملات الاعلامية التي تساهم في فتح المجال للمقاربة الشاملة والمختصرة لاي موضوع وطني أو ديني أو اخلاقي فضلا عن افساح المجال أمام المواهب الشبابية من خلال اشراكها في ايجاد بعض الحلول لمشكلات مجتمعية بشكل خلاق ومبتكر. وأشار الى دعم وزارتي الاعلام و(الشباب) بشكل مطلق "هذا النوع من المبادرات في موازاة السعي الى تعزيز وتطوير هذا الفن ايمانا منهما بأن المسؤولية الاجتماعية مشتركة وأن لدى شبابنا طاقات جبارة نحن بأمس الحاجة لابرازها واعطائها المجال للتعبير والابداع. وقال المهندس اليوحة ان المجتمع الكويتي كسائر المجتمعات يواجه تحديات كبيرة تتطلب الاعتراف بوجودها لاقتراح حلولها "التي لا يمكن أن تأتي فقط من الجهات الرسمية بل تحتاج مشاركة المجتمع لها ومساعدتها للوصول الى غد افضل". من جانبه قال رئيس قطاع (الصحبة الصالحة) في جمعية الاصلاح الاجتماعي سالم العبدالجادر ان الشباب هم الثروة الحقيقية لأي مجتمع وبمنزلة القلب النابض نظرا الى أهميتهم البالغة وأثرهم الفاعل والايجابي في مواجهة مختلف التحديات في أي زمان ومكان. واضاف العبدالجادر ان الحكومة الكويتية ساهمت بالتعاون مع مختلف القطاعات والمؤسسات الاجتماعية الأخرى بالمجتمع في العناية بهذه الفئة من الابناء عن طريق المشاركة الفاعلة والاسهام الجاد في توفير مختلف الظروف الداعمة للابداع والمبدعين والمساعدة على تنميته وتطويره. وأوضح أن جمعية الاصلاح الاجتماعي قامت بدورها في هذا المجال "فعنيت بالشباب والموهوبين وجعلت أحد أهدافها العامة ارشاد الشباب الى الطريق الحق والاستقامة وشغل أوقات الفراغ بما يفيد وينفع". وذكر ان الجمعية في سبيل تحقيق ذلك قدمت العديد من الانشطة والفعاليات للشباب وأنشأت مراكز (الصحبة الصالحة) بغية تهيئة بيئة تربوية للشباب من خلال العديد من الأنشطة والبرامج التي يقدمها القطاع منذ تأسيسه عام 1996. وبين ان الجمعية تسعى أيضا الى تعزيز قيمة التميز كقيمة رئيسية تخدم عبرها مجموعة من القيم المتفرعة التي تصب في جانب التنمية الذاتية لدى الشباب بما ينعكس على واقعهم ومستقبلهم ويحقق مساهمة جمعية الاصلاح الاجتماعي في القيام بدورها التنموي الاجتماعي الوطني. وأشار العبدالجادر الى اسهام جمعية الاصلاح كذلك في تقديم العديد من المسابقات الرياضية والثقافية والفنية لاكتشاف الموهوبين والمتميزين منها مسابقة الاصلاح للأفلام القصيرة التي نجتمع احتفاء بها ولتوزيع جوائزها على ثلة من المبدعين الفائزين. في ختام الحفل قام ممثل راعي الحفل المهندس علي اليوحة ونائب رئيس جمعية الاصلاح الاجتماعي حامد الياقوت بتسليم الفائزين الجوائز المادية والعينية التي نال مركزها الاول يحيي الرفاعي بينما نال مركزها الثاني عبدالوهاب الاصمعي. يذكر أن جائزة الاصلاح للافلام القصيرة تهدف الى تعزيز مفهوم الوطنية والقيم الاجتماعية والاخلاق النبيلة كما تساهم في تقديم حلول مختلفة لتحديات الحياة اليومية.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - الثقافة تُكرم الفائزين بمسابقة الإصلاح للأفلام القصيرة في الكويت المغرب اليوم - الثقافة تُكرم الفائزين بمسابقة الإصلاح للأفلام القصيرة في الكويت



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - الثقافة تُكرم الفائزين بمسابقة الإصلاح للأفلام القصيرة في الكويت المغرب اليوم - الثقافة تُكرم الفائزين بمسابقة الإصلاح للأفلام القصيرة في الكويت



حرصت على تنسيق ثوبها مع الفرو الفاخر وحذاء براق

بيونسيه تتمايل بفستان طويل في تيدال إكس بروكلين

نيويورك ـ مادلين سعاده
استعادت بيونسيه، قوامها الممشوق مرة أخرى، بعد مرور أربعة أشهر فقط على ولادة توأمها "سير و رومي"، وظهرت النجمة البالغة من العمر 36 عامًا، في حفل "تيدال اكس بروكلين" الخيري في مدينة نيويورك ليلة الثلاثاء، بفستان ضيق بلون الزمرد الأخضر. وفي إطلالتها الأخيرة، تمايلت النجمة بيونسيه بفستان سهرة طويل مع الشق الجانبي الجريء المتألق الذي كشف عن ساقيها بأسلوب بارز ومتقن لإظهار مفاتنها بكثير من الأنوثة مع اللون الأخضر الداكن. وهذا التصميم الذي أتى بتوقيع دار Mendez Walter كشف قوامها الجميل والممشوق مع قصة الصدر الجريئة وأسلوب الكتف الواحد مع الأكمام المكشوفة من الأعلى. كما حرصت بيونسيه Beyonce على تنسيق هذا الفستان مع الفرو البنفسجي الفاخر ووضعت هذه القطعة بطريقة منسدلة على يديها وحول خصرها ونسقت معه الحذاء البراق باللون البرونزي ذات الكعب العالي، ولم يتضح أي أثر لبطنها وعوارض الحمل بشكل لافت ومتألق. ولم تتوقف مغنية "هولد

GMT 04:35 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

طرق الحج المقدسة تحتل أوروبا وتحفظ ذكريات الماضي
المغرب اليوم - طرق الحج المقدسة تحتل أوروبا وتحفظ ذكريات الماضي

GMT 02:15 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

فيلم عن الحرب العالمية يظهر هتلر في زيارة للجرحى
المغرب اليوم - فيلم عن الحرب العالمية يظهر هتلر في زيارة للجرحى

GMT 06:36 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

"الوحش" يرفع مذيع "بي بي سي" دان ووكر عاليًا في الهواء
المغرب اليوم -

GMT 05:43 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

نصائح حتى لا تُصاب بالتلعثم أثناء المقابلات الجامعية
المغرب اليوم - نصائح حتى لا تُصاب بالتلعثم أثناء المقابلات الجامعية
المغرب اليوم - بريطانية ترتدي الحجاب لتكشف عن عنصرية الغرب تجاه المسلمين

GMT 03:46 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

"بورش" تعلن عن مميزات سيارتين رياضيتين بقوة 365 حصانًا
المغرب اليوم -

GMT 05:32 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

مميزات مذهلة في سيارة "570 S سبايدر" من "ماكلارين"
المغرب اليوم - مميزات مذهلة في سيارة

GMT 00:21 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

حسين فهمي يكشف سر اختلافه مع الراحل يوسف شاهين
المغرب اليوم - حسين فهمي يكشف سر اختلافه مع الراحل يوسف شاهين

GMT 00:54 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة تبيّن أن الذئاب أفضل في التعاون فيما بينها من الكلاب
المغرب اليوم - دراسة تبيّن أن الذئاب أفضل في التعاون فيما بينها من الكلاب

GMT 01:06 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

دلال عبد العزيز تأمل أن ينال "سابع جار" إعجاب الجمهور

GMT 02:31 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

مالالا يوسفزاي تتخلى عن اللباس الإسلامي من أجل الجينز

GMT 06:59 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

مسؤولة في "كيرينغ" تعلن التصدي لقضية العنف المنزلي

GMT 02:27 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

إزالة الغابات والصيد غير القانوني يدمران بقاء إنسان الغاب

GMT 05:55 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

منزل "ستكد بلانتيرز" يسمح بنمو النباتات دون قطع الأشجار

GMT 00:36 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة تؤكد ارتباط بين النوم لفترات طويلة والخصوبة

GMT 06:06 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

أسباب وصول نابليون بونابرت إلى غولف جيو على متن سفينته

GMT 07:37 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

هواوي تطلق هاتفًا جديدًا يتحدى أبل وسامسونغ
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib