المغرب اليوم - العربي للطفولة إطلاق مشروع لتأهيل أطفال الشوارع في مصر

"العربي للطفولة": إطلاق مشروع لتأهيل أطفال الشوارع في مصر

المغرب اليوم -

المغرب اليوم -

القاهرة ـ أ ش أ

نظم المجلس العربي للطفولة والأمومة حلقة نقاشية حول "تأهيل ودمج أطفال الشوارع من خلال تربية الأمل"، تحت رعاية الأمير طلال بن عبد العزيز رئيس المجلي وذلك بحضور نخبة من المثقفين والمفكرين والإعلاميين من مختلف وسائل الإعلام. وأوضح الدكتور حسن البيلاوي أمين عام المجلس، في بداية الحلقة، أن قضية أطفال الشوارع هي في الأساس قضية غياب عدل اجتماعي، وأن اختزال العدل الاجتماعي في الحد الأدنى من الأجور يعد خللا باعتبار أن العدل الاجتماعي لابد وأن يمتد لعلاج مشاكل الفقر وأطفال الشوارع وغيرها من القضايا الاجتماعية. وقال إنه رغم الاختلاف حول عدد هؤلاء الأطفال إلا أن كل المؤشرات تؤكد أن هناك تزايدا كبيرا في أعدادهم خلال السنوات الأخيرة وهو ما يدعو إلى ضرورة العمل للخروج بهولاء الأطفال من دائرة الظلم الاجتماعي إلى تحقيق المواطنة والحياة الكريمة وفي النهاية لا يتم التحدث عن هؤلاء الأطفال كقنبلة موقوتة إنما نعمة يمكن استثمارها لصالح المجتمع. وعرض البيلاوي فكرة المشروع الذي سيبدأ المجلس تنفيذه حول تأهيل ودمج أطفال الشوارع من خلال تربية الأمل في جمهورية مصر العربية، بالتعاون مع وزارة التضامن الاجتماعي والمجلس القومي للطفولة والأمومة ووزارة العدل والاتحاد العام للجمعيات الأهلية، وعدد آخر من الشركاء في مصر. وشدد الأمين العام على أهمية تنفيذ هذا المشروع الذي حرص الأمير طلال بن عبد العزيز على بدء تنفيذه في مصر حيث يستمر المشروع ثلاث سنوات من خلال خمس مراحل ويستهدف أكثر من ألف طفل داخل مؤسسات الأيواء، موضحا أن العمل سيقوم على أساس برامج لتأهيل الأطفال على كسب الثقة وتربية الأمل واكتشاف الذات وتنمية مهارات الحياة ومن ثم العمل على الدمج المجتمعي، ويتم ذلك في إطار تطوير البيئة التشريعية والمؤسسية وتدريب القيادات والكوادر. ومن جانبها، أشارت الدكتورة ثائرة شعلان مديرة إدارة البرامج إلى أن المشروع سيعتمد على توفير البيئات التمكينية الداعمة وبناء قدرات العاملين داخل تلك المؤسسات بما يضمن التطوير الإداري لهذه المؤسسات وتطوير التشريعات وتفعيل لجان حماية الطفل في المحافظات، وصولا إلى القدرة على تأهيل الأطفال ودمجهم في مسارات صحيحة تعليميا ومهنيا وفنيا ورياضيا. فيما أكد عبد المنعم الأشنيهي مدير إعلام الأمير طلال والمشرف العام على موقع إضاءة الإخباري أن تلك القضية احتلت اهتمام المجلس ولازالت تمثل الأولوية، مشيرا إلى أن القضية استفحلت مخاطرها في مصر خاصة في السنوات الثلاث الأخيرة ولم يعد يكفي القول بأنها قنابل موقوتة بل بدت أقرب إلى جينات سرطانية في جسد المجتمع المصري بعد أن تم استغلالها في أعمال عنف وبلطجة وإرهاب إلى جانب الممارسات والانحرافات لكل ما هو خارج عن العرف والقانون، داعيا إلى ضرورة العمل لدعم هذه القضية الخطيرة. وقدم الحضور عددا من المداخلات التي ركزت على سرعة العمل المجتمعي من أجل دعم ومناصرة هذه القضية بما يساهم في تغيير النظرة لهؤلاء الأطفال إيجابيا، وتطوير التشريعات، والاستفادة من كل التجارب والخبرات التي سبق وأن تمت في مصر مع توسيع الشراكات مع المؤسسات ذات العلاقة، مؤكدين على الالتزام بالعمل على دعم تلك القضية إعلاميا. يذكر أن المجلس العربي للطفولة والتنمية قد أولى اهتماما بقضية أطفال الشوارع منذ تسعينيات القرن الماضي، وبذل العديد من الجهود حتى أطلق الأمير طلال بن عبد العزيز رئيس المجلس دعوته "معا حتى لا ينام طفل عربي في الشارع"، وتوالت جهود المجلس وتواصلت من خلال المشروع العربي لحماية أطفال الشوارع الذي نفذ في خمس دول عربية من بينها مصر، حيث تم تدريب 500 كادر من العاملين في مؤسسات إيواء أطفال الشوارع على مستوى أكثر من 17 محافظة مصرية بالتعاون مع المجلس القومي للطفولة والأمومة.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - العربي للطفولة إطلاق مشروع لتأهيل أطفال الشوارع في مصر المغرب اليوم - العربي للطفولة إطلاق مشروع لتأهيل أطفال الشوارع في مصر



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - العربي للطفولة إطلاق مشروع لتأهيل أطفال الشوارع في مصر المغرب اليوم - العربي للطفولة إطلاق مشروع لتأهيل أطفال الشوارع في مصر



خلال العرض الأول لـ"All I See Is You in New York City"

جيجي حديد في إطلالة مميزة بفستان أصفر من "توم فورد"

نيويورك ـ مادلين سعاده
تعد عارضة الأزياء الأميركية -من أصل فلسطيني- جيجي حديد، واحدة من أشهر عارضات الأزياء في العالم والأكثر أناقة، كالعادة تبدو متألقة في جميع إطلالتها تحت الأضواء، فقد ظهرت "22 عامًا" بإطلالة مميزة خلال حضورها العرض الأول للفيلم الجديد "All I See Is You in New York City" بطولة النجمة بليك ليفلي.   وبدت عارضة أزياء "توم فورد"، في إطلالة أنيقة ومثيرة، حيث ارتدت فستانًا من اللون الأصفر اللامع، الذي يكشف عن خصرها المتناغم، وانتعلت زوجًا من الأحذية ذو كعب عالي مطابقة للون الفستان، والذي أضاف إليها مزيدًا من الارتفاع، واضعة أقراطًا ذهبية على شكل وردة النرجس البري، واختارت مكياجًا صريحًا، من أحمر الشفاة الصارخ والماسكارا، ورفعت شعرها على شكل ذيل حصان صغير، ما أضفى إلى إطلالتها مزيدًا من الأنوثة.   والجدير بالذكر أن العارضة الشقراء لا تفوت فرصة لتعبر فيها عن حبها لأختها بيلا حديد، فقد قامت يوم

GMT 05:00 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

الكلاب تغزو عالم الموضة مع سلسلة مميزة من الأزياء
المغرب اليوم - الكلاب تغزو عالم الموضة مع سلسلة مميزة من الأزياء

GMT 02:28 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

فندق "غراند كونتيننتال" إيطاليا حيث الجمال والعزلة والهدوء
المغرب اليوم - فندق

GMT 03:00 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

شركة هولندية تصمم المنازل المصنوعة من الورق المقوى
المغرب اليوم - شركة هولندية تصمم المنازل المصنوعة من الورق المقوى

GMT 00:46 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

تسريب المبادئ التوجيهية للتفاوض بشأن "البريكست" للإعلام
المغرب اليوم - تسريب المبادئ التوجيهية للتفاوض بشأن

GMT 00:42 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

جدل كبير بشأن التشويش على بث "الرابعة اليوم" الإذاعي
المغرب اليوم - جدل كبير بشأن التشويش على بث

GMT 11:08 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

بدء حرب أكاديمية بشأن تخفيض الرسوم في الجامعات البريطانية
المغرب اليوم - بدء حرب أكاديمية بشأن تخفيض الرسوم في الجامعات البريطانية

GMT 02:31 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

مالالا يوسفزاي تتخلى عن اللباس الإسلامي من أجل الجينز
المغرب اليوم - مالالا يوسفزاي تتخلى عن اللباس الإسلامي من أجل الجينز

GMT 00:54 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة تبيّن أن الذئاب أفضل في التعاون فيما بينها من الكلاب
المغرب اليوم - دراسة تبيّن أن الذئاب أفضل في التعاون فيما بينها من الكلاب

GMT 05:32 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

مميزات مذهلة في سيارة "570 S سبايدر" من "ماكلارين"
المغرب اليوم - مميزات مذهلة في سيارة

GMT 06:31 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

سيارة " X3" الأنجح في سلسلة منتجات "بي ام دبليو"
المغرب اليوم - سيارة

GMT 01:06 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

دلال عبد العزيز تأمل أن ينال "سابع جار" إعجاب الجمهور
المغرب اليوم - دلال عبد العزيز تأمل أن ينال

GMT 02:27 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

إزالة الغابات والصيد غير القانوني يدمران بقاء إنسان الغاب
المغرب اليوم - إزالة الغابات والصيد غير القانوني يدمران بقاء إنسان الغاب

GMT 05:26 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة توضح مزايا ثمرة التوت الأزرق بالنسبة للأطفال

GMT 06:28 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

أهم 10 فنادق راقية توجد في بريطانيا وأيرلندا

GMT 07:37 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

هواوي تطلق هاتفًا جديدًا يتحدى أبل وسامسونغ

GMT 09:10 2017 السبت ,14 تشرين الأول / أكتوبر

جيوفانا إنغلبرت تكشف رحلة صعودها إلى قمة عالم الموضة
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib