الصين تدعو إلى مشاركة أكثر قوة مع العالم في إطار دعم الاستثمار

خلال مؤتمر التعاون الاقتصادي لدول آسيا والمحيط الهادئ

الصين تدعو إلى مشاركة أكثر قوة مع العالم في إطار دعم الاستثمار

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - الصين تدعو إلى مشاركة أكثر قوة مع العالم في إطار دعم الاستثمار

الرئيس الأميركي، دونالد ترامب
واشنطن ـ يوسف مكي

تعهد الرئيس الأميركي، دونالد ترامب الجمعة، بحماية المصالح الأميركية ضد الاستغلال الأجنبي، في خطابٍ سلك فيه نهجًا انفراديًا صارخًا، تجاه مجموعة من القادة الذين كانوا يُعلقون آمالهم الاقتصادية، على اتفاقية التجارة الإقليمية التي تقودها الولايات المتحدة.

وقال ترامب لقادة التجارة في قمة التعاون الاقتصادي لدول آسيا والمحيط الهادئ، التي عُقدت في مدينة دانانغ الفيتنامية: "لن نسمح باستغلال الولايات المتحدة بعد الآن. وسأضع دائما أميركا أولا، تمامًا كما أتوقع من الحاضرين في هذه الغرفة أن يضعوا بلدانهم في مقدمة أولوياتهم".
بيد أن الرئيس الصيني شي جين بينغ، بعد أن صعد إلى المنصة في الجلسة نفسها مباشرة عقب كلمة ترامب، بعث برسالة متناقضة بشدة، داعيًا إلى مشاركة أكثر قوة مع العالم. واستخدم شي خطابه الخاص للدفاع عن العولمة قائلًا إن العلاقات بين الدول يجب إن تكون "أكثر انفتاحًا وشمولًا وأكثر توازنًا وإنصافًا وأنفع للجميع".
وكانت تصريحات ترامب معادية بشكل لافت للنظر لجمهورٍ ضم زعماء أيدوا اتفاقية "الشراكة عبر المحيط الهادئ" وهو اتفاق شامل يضم 12 دولة ترأسه الولايات المتحدة، والذي انسحب منها ترامب مباشرة بعد توليه منصبه. وأشار خطابه إلى الدرجة التي تقلص فيها دور الولايات المتحدة في هذا الصدد، في ظل إدارة ترامب، والتي كان صوتا مهيمنًا يوجه المناقشات حول التجارة في من خلال الاتفاقيات مثل قمة التعاون الاقتصادي لدول آسيا والمحيط الهادئ. وحتى في الوقت الذي كان فيه ترامب يسلك دربا ضد النهج المتعدد الأطراف، فإن البلدان الـ11 الباقية في الشراكة عبر المحيط الهادئ كانت تتفاوض على نحو مكثف لإبرام الاتفاق. وبموجب الشروط التي تمت مناقشتها، يمكن للولايات المتحدة إن تعود للدخول في المعاهدة في المستقبل.
وأعرب ترامب عن إدانته الشديدة لنوع الاتفاقات المتعددة الأطراف التي اتبعها سلفه، واعدًا باتباع "التجارة المفيدة للطرفين" من خلال اتفاقات تجارية ثنائية. وكان قد كرر حديثه خلال تصريحاته في الصين في وقت سابق من هذا الأسبوع والتي اتهم فيها القيادة الأمريكية الضعيفة بالاختلالات التجارية التي قال إنها قد قلصت فرص العمل والمصانع والصناعات بكاملها في الولايات المتحدة. وقال ترامب "ما لم نعد نفعله هو الدخول في اتفاقات كبيرة تقييد أيدينا وسيادتنا وتجعل التنفيذ العملي أمرًا مستحيلًا عمليًا".
وتحدث بنحو هجومي حول النهج الذي قال إنه دفع الولايات المتحدة إلى خفض حواجزها التجارية، بينما رفضت الدول الأخرى القيام بذلك، واتهم منظمة التجارة العالمية بمعاملة الولايات المتحدة بشكل غير عادل. وقد تجنب ترامب انتقاد الرئيس الصيني شخصيا. وكرر اقتناعه بأنه لا يلوم الصين، أو أي بلد آخر، للاستفادة مما أسماه قوانين التجارة الأمريكية الضعيفة. وقال: "إذا كان ممثلوهم قادرين على الابتعاد عنها فانهم يقومون بمهامهم. أتمنى للإدارات السابقة في بلدي رؤية ما يحدث وما فعلوا حيال ذلك. لم يفعلوا ذلك، لكنني سأفعل ذلك ".
وتحدث ترامب عن الحاجة إلى حرية الملاحة في إشارة إلى بحر الصين الجنوبي التي تشكو فيتنام وماليزيا ودول أخرى من إن بكين تحوله إلى مجرى مائي خاص. بيد إن الرئيس لم يلق بالدعوة إلى الصين. وأكد في كلمته أمام الأمم المتحدة في أيلول / سبتمبر، على فكرة السيادة، وهو مفهوم ينظر إليه في كثير من الأحيان على أنه يتعارض مع التعاون العالمي وتستخدمه أحيانا البلدان لوقف تدخل القوى الخارجية.
وعلى النقيض من ذلك، دافع شي عن السعي وراء أنواع المبادرات العالمية التي تجاهلها ترامب. وأثنى الزعيم الصيني على اتفاق باريس المناخي ووصف العولمة بأنها "اتجاه تاريخي لا رجعة فيه" وقال إن الصين ستواصل السعي نحو منطقة للتجارة الحرة في منطقة أسيا والمحيط الهادي.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الصين تدعو إلى مشاركة أكثر قوة مع العالم في إطار دعم الاستثمار الصين تدعو إلى مشاركة أكثر قوة مع العالم في إطار دعم الاستثمار



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الصين تدعو إلى مشاركة أكثر قوة مع العالم في إطار دعم الاستثمار الصين تدعو إلى مشاركة أكثر قوة مع العالم في إطار دعم الاستثمار



شكلت عاصفة لحملة الأزياء اللندنية الساخنة الجديدة

لورا ويتمور تجذب الأنظار بإطلالات أنيقة وجسد ممشوق

لندن ـ ماريا طبراني
ظهرت لورا ويتمور بإطلالة أنيقة في حملة الأزياء الساخنة الجديدة، إذ شكلت عاصفة غيرعادية للعلامة التجارية اللندنية الفاخرة "حسن حجازي". وأظهرت المذيعة التلفزيونية التي تبلغ من العمر 32 عاما منحنيات جسدها المثير في ثوب أسود رائع لإطلاق مجموعة العلامة التجارية الجديدة. وارتدت الجميلة الأيرلندية الأصل بذلة سوداء للعلامة التجارية مطعمة بالترتر مع حزام بمشبك ذهبي على الخصر. وكشفت البدلة التي ارتدتها لورا عن جسدها الممشوق، ومنحياتها المثيرة كما أبرزت حذاءها الأنيق ذو الكعب العالي، وظهرت ويتمور في لقطة أخرى بعدسات المصورين وهي ترتدي ثوب أسود ذو أكمام من الشبك مع جزء مطعم بالترتر الأسود اللامع وتنورة سوداء، وتم تصفيف شعرها الذهبي اللامع بشكل حلقات متموجة مع مكياج هادئ وبسيط. وتم تسليط الضوء على جسدها الممشوق مرة أخرى، عنما بدلت مظهرها الأنيق بثوب أسود آخر أكثر أناقة ذو كم واحد من الشبك مع جزء من اللون الأزرق الداكن وشريط

GMT 04:24 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

مريم مسعد تختار الألوان الدافئة لأحدث مجموعات شتاء 2018
المغرب اليوم - مريم مسعد تختار الألوان الدافئة لأحدث مجموعات شتاء 2018

GMT 06:45 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

منتجع ميرلو الفرنسي وجهتك المُفضّلة للتزحلق على الجليد
المغرب اليوم - منتجع ميرلو الفرنسي وجهتك المُفضّلة للتزحلق على الجليد

GMT 14:22 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

تصميم منزل مكون من 7 غرف في لشبونة يمنح الهدوء لسكانه
المغرب اليوم - تصميم منزل مكون من 7 غرف في لشبونة يمنح الهدوء لسكانه

GMT 05:11 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

%54 مِن الألمان لا يريدون المستشارة أنجيلا ميركل
المغرب اليوم - %54 مِن الألمان لا يريدون المستشارة أنجيلا ميركل

GMT 01:33 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

روضة الميهي تبدع في تصميم حقائب توحي ببداية الخريف
المغرب اليوم - روضة الميهي تبدع في تصميم حقائب توحي ببداية الخريف

GMT 05:27 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

عطلات التزلج تشعل المنافسة بين أوروبا والولايات المتحدة
المغرب اليوم - عطلات التزلج تشعل المنافسة بين أوروبا والولايات المتحدة

GMT 05:12 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

رئيس الكونغو أبرز القادة الذين يخشون مصير موغابي
المغرب اليوم - رئيس الكونغو أبرز القادة الذين يخشون مصير موغابي

GMT 16:41 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

المهدي بنعطية يُعلن تأسيس مؤسسة خيرية تحمل اسمه

GMT 21:02 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

الشرطة تستدعي صاحب برنامج "ليالي ماريو" على "فيسبوك"

GMT 09:06 2017 الخميس ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرفي على فيتامينات تساعدك على الوصول للذروة الجنسية

GMT 05:32 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

والدة سجين تشتكي تعرضه لـ"اغتصاب جماعي"

GMT 02:40 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

وائل جمعة يهنئ مدرب الرجاء بعد فوزه بكأس العرش

GMT 01:22 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

إلياس العماري يرد على محامي ناصر الزفزافي ببيان ناري

GMT 16:01 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

سبب اعتداء تلميذ الحي المحمدي على أستاذته بشفرة حلاقة

GMT 16:07 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

شاب يذبح غريمه في بني ملال ويُرسله للطوارئ في حالة حرجة

GMT 14:01 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

وفاة 15 سيدة خلال توزيع مساعدات غذائية في الصويرة

GMT 20:39 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

محكمة الاستئناف تقرّر تأجيل جلسة الزفزافي ومعتقلي الحسيمة

GMT 19:37 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

الملك محمد السادس يتكفل بدفن وعزاء ضحايا "فاجعة الصويرة"

GMT 23:10 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاصيل هروب عبد الحق بنشيخة من "المغرب التطواني"

GMT 08:50 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

ارتفاع عدد ضحايا رحلة الاستجمام في إقليم أزيلال

GMT 00:04 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

الحكم ببراءة أصغر معتقل في حراك الحسيمة

GMT 15:41 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

النيجيري شيسوم شيكاتارا يقرر الرحيل عن الوداد البيضاوي

GMT 02:48 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

أزمة الحريري تلقي بظلالها على العمال المغاربة في "سعودي أوجيه"

GMT 20:35 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

المغرب التطواني يحدد الأجر الشهري لفرتوت بـ80 ألف درهم

GMT 06:00 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

توقعات "الأرصاد الجوية" لطقس المملكة المغربية الإثنين

GMT 17:28 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

إقالة مسؤولين أمنيين في المغرب على خلفية حادث "تدافع الصويرة"

GMT 06:46 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

العلاقة الحميمة دواء لأمراض لن تخطر على بالك

GMT 17:08 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

عامل إقليم الصويرة أمام القضاء تطبيقًا للتعليمات الملكية
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib