المغرب اليوم  - القوات الجزائري تسترجع 10 ألاف قطعة أثرية في 10 سنوات

في إطار السعي إلى حماية التراث الثقافي المادي للبلاد

القوات الجزائري تسترجع 10 ألاف قطعة أثرية في 10 سنوات

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - القوات الجزائري تسترجع 10 ألاف قطعة أثرية في 10 سنوات

قطع أثرية جزائرية
الجزائر ـ نسيمة ورقلي

أكد تقرير للقيادة العامة للشرطة الجزائرية، بشأن حماية الممتلكات الثقافية في البلاده تلقى "المغرب اليوم " نسخة منه، تمكن القوات الجزائرية من استرجاع نحو 10 آلاف قطعة أثرية، في إطار السعي إلى حماية التراث الثقافي المادي الجزائري، وذلك في العشرة سنوات الممتدة من عام 2000 إلى 2010.
وذكر التقرير أن مختلف القوات الجزائرية تمكنت خلال الفترة الممتدة من 2000 إلى 2010 من استرجاع أكثر من 10 ألاف و445 قطعة أثرية من مختلف الأنواع و الأحجام و الفترات التاريخية، يعود لفترة ما قبل التاريخ، من خلال معالجة  109 قضايا مساس بالتراث الثقافي، كما تم اكتشاف 42 موقعا أثريا، و مقابر قديمة تم إعلام السلطات المختصة بها، في حين أن التحف المسترجعة تم تسليمها إلى المصالح المكلفة بالتراث الثقافي على المستوى الوطني (مديريات الثقافة، المتاحف).
كما تمكنت الشرطة من استرجاع 357 قطعة أثرية خلال فترة الثلاثة أشهر من العام الجاري، وتوقيف 14 شخصا متورطا في تهمة المساس بالتراث الثقافي وسرقة التحف الأثرية ومحاولة تهريبها من خلال معالجة 23 قضية، وتمكنت الخلايا الخاصة بحماية الممتلكات الثقافية منذ بداية نشاطها سنة 2006 من استرجاع عدد مهم من القطع الأثرية ذات القيمة التاريخية الكبيرة، والتي يعود بعضها إلى فترة ما قبل التاريخ.
وذكر نفس التقرير أن مهام تلك الخلايا تمثلت في الحفاظ على الممتلكات الثقافية من كل أشكال التخريب و التشويه و السرقة، وفي هذا الإطار تم استرجاع 7111 قطعة أثرية من مختلف الأنواع و المراحل التاريخية انطلاقا من عام 2006 تاريخ بداية نشاط هذه الخلايا الخاصة بمكافحة المساس بالممتلكات الثقافية التابعة لمؤسسة الشرطة الوطنية ، في حين تم  استرجاع حوالي 917 قطعة أثرية 2007، و ارتفع العدد إلى 1489 قطعة أثرية في العام 2008، و في الفترة الممتدة بين عامي 2009 و 2010 حجزت وحدات الشرطة  916 ممتلك ثقافي، بالتعاون مع الخلايا الخاصة لحماية التراث.
وتنوعت القطع الأثرية التي تم استرجاعها بين التماثيل والنصب النذرية والأواني الفخارية، وكذا اللوحات الفنية وقطع ما قبل التاريخ والفسيفساء، إضافة إلى أسلحة قديمة ومخطوطات وكذا قطع تعود لفترة ما قبل التاريخ.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - القوات الجزائري تسترجع 10 ألاف قطعة أثرية في 10 سنوات  المغرب اليوم  - القوات الجزائري تسترجع 10 ألاف قطعة أثرية في 10 سنوات



 المغرب اليوم  -

أثناء حضور الدورة الـ70 من المهرجان

إيلي فانينغ تكشف عن جاذبيتها في ثوب أخضر عاري

باريس - مارينا منصف
في ظل الانشغال في مهرجان "كان" هذا العام مع اختيار فيلمين مميزين أثبتت كلًا من إيلي فانينغ "19 عامًا" ، ونيكول كيدمان أن جدول أعمالهم المزدحم لن يمنعهما من الظهور بمظهر براق الأحد. ووصلت كلًا منهما في عرض فيلم How To Talk To Girls At Parties ، في مهرجان كان السينمائي السبعين ، فقد ارتدت فانينغ ثوب أخضر مثير عاري الظهر ، يضم صف من الزهور في الجزء السفلي منه، بينما تألقت النجمة نيكول كيدمان في ثوب ذهبي أنيق بطول متوسط على السجادة الحمراء في المهرجان الشهير، وكشفت فانينغ عن جسدها المثير في فستانها الأخضر من التول ذو العنق الغائر الذي امتد حتى السرة ، بينما اصطفت أوراق النباتات على جانبي الجزء العلوي من الفستان وكذلك الجزء السفلي. وبدى الثوب مشدودًا على خصرها، وجاء الفستان عاريًا من الظهر ما كشف عن بشرتها الجذابة أمام الجمهور والمصورين، وإبقت فانينغ

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - القوات الجزائري تسترجع 10 ألاف قطعة أثرية في 10 سنوات  المغرب اليوم  - القوات الجزائري تسترجع 10 ألاف قطعة أثرية في 10 سنوات



GMT 03:11 2017 الإثنين ,22 أيار / مايو

ريما أبو عاصي تعشق صناعة الأطواق من الورود
 المغرب اليوم  - ريما أبو عاصي تعشق صناعة الأطواق من الورود

GMT 06:45 2017 الإثنين ,22 أيار / مايو

شقة في لندن تمثل كهف علي بابا بكنوزها الثمينة
 المغرب اليوم  - شقة في لندن تمثل كهف علي بابا بكنوزها الثمينة
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib