لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثَّقافيَّة تُنظِّم حفل إطلاق كتاب قصَّة النِّفط في أبوظبي

يناقش النِّفط والسِّياسة البريطانية حتى 1939 وبناء الإمارة الحديثة

لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثَّقافيَّة تُنظِّم حفل إطلاق كتاب "قصَّة النِّفط في أبوظبي"

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثَّقافيَّة تُنظِّم حفل إطلاق كتاب

حفل إطلاق كتاب "قصَّة النِّفط في أبوظبي"
أبوظبي - المغرب اليوم

نظَّمت لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية، في أبوظبي، في مسرح شاطئ الراحة، حفلًا لمناسبة إطلاق كتاب "قصة النفط في أبوظبي"، الذي أصدرته "دار كتاب" للنشر. وحضر الحفل مدير أكاديمية الشعر، سلطان العميمي، ممثلًا عن اللجنة، ورئيس "دار كتاب"، جمال الشحي، ومؤلف الكتاب، حمدان الدرعي، وعدد من المهتمين والإعلاميين.
وأكَّد العميمي، خلال الحفل، على "أهمية الفكرة التي تناولها الكتاب، وأنها تستحق القراءة"، مضيفًا أن "أكاديمية الشعر تعتبر جزءًا لا يتجزأ من المشهد الثقافي في دولة الإمارات العربية المتحدة، وبالتالي فإن رعايتها للكتب لا تقتصر على إصداراتها فقط، بل تمتد إلى كل ما يتعلق بالدولة من إصدارات، تساهم في تعزيز المشهد الثقافي المحلي".
وجرى حوار بين الناشر والمؤلف والحضور، بشأن محتويات الكتاب، الذي يقع في 157 صفحة، ويحتوي على 3 فصول، حيث يتناول الفصل الأول؛ النفط والسياسة البريطانية تجاه الإمارات بين عامي 1892 و1939، والثاني؛ يتناول امتياز النفط في أبوظبي، وتم تخصيص الفصل الثالث؛ للنفط وبناء الإمارة الحديثة، من خلال شقين، الأول؛ للتطورات السياسية، والثاني؛ لتطورات الشؤون النفطية.
ونوَّه المؤلف، إلى أن "اكتشاف النفط في منطقة الخليج العربي أحدث تغييرًا جذريًّا في نمط الحياة السياسية والاقتصادية والاجتماعية"، لافتًا إلى أن "ما أسبغ على عصر النفط مسحة من البهاء، هو تطويع الثروة وتسخيرها في الكثير من المشاريع الإنمائية والحضارية، التي لولاها لما كان للنفط أثر ملموس، كما هو الحال في بعض الدول النفطية".
وأفرد الكتاب، فصلًا كاملًا، بشأن النفط والسياسة البريطانية تجاه الإمارات بين عامي 1892 و1939، وكذلك التنافس الأميركي الفرنسي البريطاني، واتفاق الخط الأحمر، والسياسات البريطانية بعد الحرب العالمية الثانية، وتطور النظام الإداري البريطاني في المنطقة.
كما رصد المؤلف، التحولات الكبيرة التي شهدها العالم في مختلف الميادين والأصعدة، بين حقبتي إبرام الامتياز، وانقضائه، منذ فترة وجيزة في 19 كانون الثاني/يناير 2014"، مشيرًا إلى أن "الحكومة البريطانية خسرت درة تاج مملكتها، باستقلال الهند في العام 1947، حيث كان ذلك إيذانًا بذبول المملكة البريطانية غير الرسمية، وانحسارها في جزرها"، لافتًا إلى "تأسيس مجلس الإمارات المتصالحة الذي شكَّل أول منظومة سياسية تكاملية بين الإمارات"، حسب ما ذكرت "وام".
وتناول الفصل الأخير من الكتاب، "النفط والإمارة الحديثة..التطورات السياسية التي شهدتها أبوظبي"، كما تناول المحيط العربي لأبوظبي، ثم التطورات النفطية من الإعلان رسميًّا عن اكتشاف النفط، واختيار موقع ميناء التصدير، وتغيير مسمى شركة النفط، إلى تطور قطاع الإدارة الحكومية والخدمات"، مؤكدًا أن "إمارة أبوظبي تمتعت بثمار النفط التي أينعت نمطًا إداريًّا ورقيًا حضاريًّا شمل النواحي الاقتصادية والسياسية والاجتماعية كافة، والتي أسهمت في إحداث نقلة نوعية لم تشهد لها أبوظبي نظيرًا، حيث دلفت بخطى واثقة إلى نادي الدول المنتجة للنفط، وبات لها جهازها الإداري، ومؤسساتها الحكومية، والطموح بأن تكون ضمن أفضل خمس حكومات في العالم".

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثَّقافيَّة تُنظِّم حفل إطلاق كتاب قصَّة النِّفط في أبوظبي لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثَّقافيَّة تُنظِّم حفل إطلاق كتاب قصَّة النِّفط في أبوظبي



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثَّقافيَّة تُنظِّم حفل إطلاق كتاب قصَّة النِّفط في أبوظبي لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثَّقافيَّة تُنظِّم حفل إطلاق كتاب قصَّة النِّفط في أبوظبي



خلال مشاركتها في حفلة " Serpentine Gallery"

أليكسا تشونغ تتألق بفستان أسود أنيق من الدانتيل

لندن ـ ماريا طبراني
أثبتت عارضة الأزياء ومقدمة البرامج البريطانية الشهيرة أليكسا تشونغ، أن المشاهير يعانون نفس المأساة بسبب الكعب العالي مثل أي شخص آخر، وظهرت بقدمين حافيتين بعد انتهاء حفل "Serpentine Gallery Summer" في العاصمة البريطانية لندن، ليلة الثلاثاء، والذي ضم عددا من نجوم الموضة، الموسيقى، والفن. وظهرت الفتاة البريطانية البالغة من العمر 34 عاما، مفعمة بالحيوية والنشاط، حيث اعتلت وجهها ابتسامة ساحرة، خلال الحفل، الذي أقيم في حدائق كنسينغتون في لندن . وبعد خروج عارضة الأزياء المعروفة بإحساسها الأنيق، كنموذج ومصممة أزياء شهيرة، من الحفل ، انتزعت حذائها الأسود ذو الكعب العالي من توقيع كريستيان لوبوتان، ومشت بدونه لتحظى بالقليل من الراحة. وارتدت فستانًا أنيقًا من الدانتيل والشيفون الأسود بدون حمالة، يتميز بفتحة أمامية أبرزت مفاتنها، بالإضافة إلى ربطة عنق بنفس اللون حول رقبتها، وصففت شعرها في شكل ذيل حصان فضفاض، ولفتت الانتباه إلى ملامحها المدهشة من خلال المكياج الناعم وظل العيون

GMT 04:55 2018 الخميس ,21 حزيران / يونيو

"وايت هافن" يعتبر من أفضل الشواطئ في أستراليا
المغرب اليوم -

GMT 00:39 2018 الأربعاء ,20 حزيران / يونيو

إيمان محروس تصدر مجموعة متميزة من فساتين الزفاف
المغرب اليوم - إيمان محروس تصدر مجموعة متميزة من فساتين الزفاف
المغرب اليوم - التجديف في نهر فلتافا من أروع الأماكن لمحبي المغامرة
المغرب اليوم - استمتع بديكور مكسيكي داخل منزلك من

GMT 18:04 2017 الجمعة ,22 كانون الأول / ديسمبر

فيديو جنسي لفتاة صورها عشيقها يهز مدينة الصويرة

GMT 05:36 2018 الأربعاء ,10 كانون الثاني / يناير

تقرير أميركي يقر بتفوق الجيش المغربي في شمال غرب أفريقيا

GMT 00:16 2018 الثلاثاء ,23 كانون الثاني / يناير

اعتقال شخص بتهمة الاعتداء على طالبة وفض بكارتها في خريبكة

GMT 19:23 2017 الجمعة ,08 كانون الأول / ديسمبر

تسرّب فيديو يوثق لممارسة تلميذ الجنس مع تاجر في كلميم

GMT 16:45 2018 الإثنين ,15 كانون الثاني / يناير

شخص يضبط زوجته تمارس الرذيلة في الجديدة

GMT 19:42 2017 الأحد ,31 كانون الأول / ديسمبر

القبض على دركي قتل زوجته بسلاح ناري في بني ملال

GMT 16:41 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

المهدي بنعطية يُعلن تأسيس مؤسسة خيرية تحمل اسمه

GMT 20:57 2018 الثلاثاء ,23 كانون الثاني / يناير

تشريح جثة المنشطة الإعلامية التي توفيت بعد 3 أيام من زواجها

GMT 00:36 2017 الخميس ,21 كانون الأول / ديسمبر

طائرة مكسيكية تحلق فوق القصر الملكي ومؤسسات عسكرية
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib