المغرب اليوم  - هيئة السياحة والثقافة تطلق برنامجها ضمن أبوظبي تقرأ

لجعل القراءة فعلا يوميًا في حياة الناس

هيئة السياحة والثقافة تطلق برنامجها ضمن "أبوظبي تقرأ"

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - هيئة السياحة والثقافة تطلق برنامجها ضمن

حملة "أبوظبي تقرأ"
أبوظبي - المغرب اليوم

بدأت أمس في مختلف أفرع دار الكتب الوطنية, التابعة لهيئة أبوظبي للسياحة والثقافة, سلسلة من الفعاليات والأنشطة الثقافية التي تستهدف طلبة المدارس ضمن حملة "أبوظبي تقرأ" في دورتها الثانية, والتي ينظمها مجلس أبوظبي للتعليم بالشراكة مع مؤسسات المجتمع الفاعلة. وتأتي مشاركة الهيئة في الحملة التي تهدف إلى نشر ثقافة القراءة وحب الإطلاع بين طلبة المدارس وأفراد المجتمع بشكل عام, لتعزيز مبادراتها في هذا الصدد حيث تعمل الهيئة وفق إستراتيجية مدروسة لجعل القراءة فعلا يوميًا في حياة الناس وخاصة جيل المستقبل.
وقال سعادة جمعة القبيسي, المدير التنفيذي لقطاع دار الكتب الوطنية في الهيئة, "إننا نسخر كل إمكانيات دار الكتب لإنجاح هذه الحملة الهامة التي تعمل على الرقي بالوعي الإنساني من خلال فعل القراءة", مؤكدًا على أن القراءة أداة أساسية لخلق أجيال أكثر فاعلية وإيجابية تساهم في العملية التنموية وتعمل على تأسيس مجتمع منفتح على الثقافات ومتصالح مع الذات.
وأضاف أن مشاركة دار الكتب في حملة "أبوظبي تقرأ" يأتي من تقاطع أهداف الحملة مع توجه الدار لنشر الثقافة والوعي وانسجاما مع مبادراتها وأنشطتها التي تدعم القراءة وتشجع على اقتناء الكتب وتقدر المبدع.
ونوه القبيسي بمشروع الدار بشأن إيجاد مكتبة في كل حي بإمارة أبوظبي والذي تهدف من ورائه إلى تقريب مصادر المعرفة للناس حيث ما كانوا خصوصًا وأن أفرع دار الكتب الوطنية تقدم برامج ثقافية بشكل دوري للأطفال من مختلف الأعمار طوال العام وتخصص لهم برنامجا ثقافيا مكثفا خلال الدورة المقبلة من معرض أبوظبي الدولي للكتاب يجمع بين التوعية الثقافية والنفسية والصحية إلى جانب نشاط ترفيهي محفز على القراءة.
وقال المدير التنفيذي لقطاع دار الكتب الوطنية في الهيئة "إننا وبالشراكة مع مجلس أبوظبي للتعليم نقدم رؤية عملية مؤسسة لكيفية تشجيع أبنائنا على أخذ زمام المبادرة لتشكيل مستقبل أفضل للجميع وأيضا تمثل شراكتنا مع المجلس نموذجا للكيفية التي تتضافر فيها جهود المؤسسات لتحقيق أهداف بعيدة المدى".
ويستمر برنامج الهيئة الثقافي في حملة "أبوظبي تقرأ" حتى 24 من شهر إبريل الجاري في كل من مكتبة منتزه خليفة ومكتبة الباهية ومكتبة مزيد مول ومكتبة العين ومكتبة المرفأ, فيما يشارك في البرنامج أكثر من ثلاثة 3600 طالب من مدارس أبوظبي والعين والمنطقة الغربية.
ويتضمن جلسات قراءة جماعية لطلبة المراحل الدراسية الثلاث بمشاركة مجلس الأمهات ومعلمات الفصل بهدف تعزيز العمل الجماعي داخل الفريق وتشجيع المشاركة وتبادل الأفكار وتقوية ثقة الطالب بنفسه عبر الحوار والنقاش المفتوح ويتم كل ذلك تحت إشراف أخصائي المكتبة الذي يعد المرجع الأساسي ومصدرا هاما للبحث عن المعلومات في المكتبات .
وتركز الجلسات على موضوعات أساسية ومحورية في تكوين الشخصية الفاعلة مثل الهوية الوطنية والانتماء، والاعتزاز بالثقافة والتراث والاهتمام بالبيئة والحفاظ على الكائنات المهددة بالانقراض مع التعريف بعباقرة العلوم والمخترعين العرب الذين أسهموا في تطور العلم الحديث باكتشافاتهم المبكرة, كما تتناول الجلسات قصص الأنبياء ومعجزاتهم التي حققوها لتبليغ الرسالة إلى جانب جلسات سرد القصص من خلال أداء تشويقي يحبب في القراءة ويشجع على النقاش والتحاور.
من جهة أخرى ستكرم الهيئة الطلبة الفائزين في مجموعة المسابقات السنوية التي تنظمها مكتبات دار الكتب الوطنية يوم  22 من شهر إبريل في مكتبة منتزه خليفة حيث سيتم تكريم الفائزين في مسابقة " الكاتب الصغير" في دورتها الثالثة وتشمل المسابقة طلاب الحلقة الأولى في مدارس أبوظبي والعين والمنطقة الغربية والتي شارك فيها  50 طالبًا فيما تهدف المسابقة إلى تشجيع الطلاب على الكتابة الإبداعية.
كما يتم تكريم الفائزين في مسابقة "القارئ المبدع" في دورتها الأولى حيث يكرم طلاب مدارس المنطقة الغربية المشاركون في المسابقات ذاتها يوم  21  إبريل في مكتبة المرفأ.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - هيئة السياحة والثقافة تطلق برنامجها ضمن أبوظبي تقرأ  المغرب اليوم  - هيئة السياحة والثقافة تطلق برنامجها ضمن أبوظبي تقرأ



 المغرب اليوم  -

خلال حضورها حفلة توزيع جوائز تجميل هوليوود

باريس هيلتون تتألق في فستان مثير كشف عن صدرها

نيويورك - مادلين سعادة
خطفت باريس هيلتون، الأنظار، أثناء حضورها حفلة توزيع جوائز تجميل هوليوود، وتعرضت لموقف محرج مرتين بسبب تعثرها في الفستان. وكافحت باريس من أجل تغطية صدرها، إذ انزلقت فتحة عنق الفستان، وحاولت الحفاظ على توازنها من السقوط حينما تعثر كعب حذائها في ذيله. وبدت باريس مذهلة في فستان فضي لامع، والذي جاء بفتحة صدر هائلة، وفتحة أمامية تكشف ساقيها حتى الفخذ. وارتدت نجمة برنامج "حياة بسيطة" حذاءً مطابقًا من الفضة اللامعة وحقيبة يد مبهرة معه. ولذا أصيب الجميع بخيبة الأمل لتعثر الجميلة الشقراء، مما أجبرها على الانحناء، لإعادة ترتيب ذيل الفستان، قبل أن تتمكن من إنقاذ نفسها من الحادث الثاني، الذي كاد أن يكشف عن صدرها. وتجاوزت باريس الأمر بأنها ضحكت خلال تعديل ملابسها، والتأكد من أن كل شيء آمن. وكانت ليلة كبيرة للعارضة، التي حصلت على جائزة تكريم، لعطرها الذي أطلقته تحت اسم Gold Rush. ومن المعروف أن…

GMT 01:47 2017 الثلاثاء ,21 شباط / فبراير

نهان صيام تبيّن أهم قطع الإكسسوار المحببة للمرأة
 المغرب اليوم  - نهان صيام تبيّن أهم قطع الإكسسوار المحببة للمرأة
 المغرب اليوم  - تعرف على عشرة أشياء لتفعلها في سان بطرسبرغ الروسية

GMT 03:28 2017 الثلاثاء ,21 شباط / فبراير

مقاتلتان أميركيتان تعترضان طائرة في منطقة الحظر
 المغرب اليوم  - مقاتلتان أميركيتان تعترضان طائرة في منطقة الحظر
 المغرب اليوم  - فضائية ABC تنفي وجود أي نية لإقالة ياسمين عبد المجيد
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib