المغرب اليوم - الحكومة السورية تسعى إلى رفع الدعم عن مشتقات النفط قريبًا

300 مليون دولار قيمة وارداتها خلال شهر آذار

الحكومة السورية تسعى إلى رفع الدعم عن مشتقات النفط قريبًا

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - الحكومة السورية تسعى إلى رفع الدعم عن مشتقات النفط قريبًا

الحكومة السورية تسعى إلى رفع أسعار المشتقات النفطية
دمشق ـ جورج الشامي

تسعى الحكومة السورية إلى رفع أسعار المشتقات النفطية، خلال الفترة المقبلة، تمهيدًا للوصول إلى مرحلة تحريرها للتخلص من أعباء الدعم الحكومي، وبخاصة أن قيمة واردات مشتقات النفط وصلت إلى 300 مليون دولار خلال شهر آذار/مارس، باعتها الحكومة بأقل من قيمتها بكثير في ظل الدعم المتبع منذ سنوات. ولا تزال قضية مشتقات النفط من بنزين وغاز المنزلي ومازوت تشغل الشارع السوري عمومًا ، فيما بدأت السلطات السورية كما هي العادة، بالتمهيد لرفع أسعار المشتقات النفطية، ببث أخبار وأنباء عبر وسائل إعلامها تُبين مدى الأعباء التي تترتب على الحكومة جراء الدعم لهذه المواد، فيما بثّت إشاعة زيادة بنسبة 50% على الرواتب، لتخفف وطأة رفع الدعم المتوقع قريبًا.
وأفاد أحد الموظفين في وزارة النفط السورية، أن أسعار المشتقات النفطية سيتم رفعها موقتًا استنادًا إلى الأسعار في لبنان، وأن رفع أسعار المشتقات سيكون على مرحلتين، المرحلة الأولى سيتم رفع سعر لتر البنزين عشرين ليرة ليصبح 85 ليرة سورية (ما يعادل 0.85 دولار)، وسعر لتر المازوت إلى 45 ليرة سورية (ما يعادل 0.45 دولار)، وأسطوانة الغاز من 400 (ما يعادل 4 دولار) إلى 900 ليرة سورية (ما يعادل 9 دولار)، أما المرحلة الثانية، فسيصبح سعر لتر البنزين 100 ليرة سورية( ما يعادل دولار)، والمازوت 60 ليرة سورية (ما يعادل  0.6 دولار)، وأسطوانة الغاز 1200 ليرة سورية (ما يعادل 12 دولار).
يُذكر أن سعر أسطوانة الغاز وصلت في أسواق دمشق إلى أكثر من 3000 ليرة سورية (ما يعادل 30 دولار) في بعض الأحيان، بينما بات هناك سعران للبنزين، سعر حكومة وهي 65 ليرة سورية (ما يعادل 0.65 دولار)، وسعر في السوق السوداء يصل إلى 85 ليرة سورية، وصار مشهد بائعي المشتقات النفطية عبر عبوات سعة 25 لترًا على قارعة الطريق، مشهدًا مألوفًا في دمشق.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - الحكومة السورية تسعى إلى رفع الدعم عن مشتقات النفط قريبًا المغرب اليوم - الحكومة السورية تسعى إلى رفع الدعم عن مشتقات النفط قريبًا



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - الحكومة السورية تسعى إلى رفع الدعم عن مشتقات النفط قريبًا المغرب اليوم - الحكومة السورية تسعى إلى رفع الدعم عن مشتقات النفط قريبًا



خلال مشاركتها في افتتاح متجر "BVLGARI"

بيلا حديد تخطف الأنظار بإطلالاتها المميزة

نيويورك ـ مادلين سعاده
تعد الشابة ذات الأصول الفلسطينيّة بيلا حديد، واحدة من عارضات الأزياء الأكثر شهرة في العالم، جنبًا إلى جنب شقيقتها جيجي حديد وصديقتها كيندال جينر، وفرضت حضورها بقوة خلال افتتاح المتجر الرئيسي للعلامة التجارية، ودار مجوهرات "BVLGARI" في مدينة نيويورك. وجذبت بيلا حديد أنظار الحضور وعدسات المصورين، بإطلالتها المميزة والأنثوية بملامحها الطبيعية وببشرتها النقية وتقاسيم وجهها المتناسقة مع شكل وجهها البيضاوي، حيث ارتدت فستانا من اللون الأبيض عاري الظهر ذو أكمام طويلة، وفتحة في إحدى جوانبه تكشف عن ساقيها الطويلتين، وتميزت أكمام الفستان بأنها غير متماثلة فكان احدهما مطرزا بفصوص من الفضة، في حين انتعلت الفتاة ذات الـ21 عاما حذاءا ذو كعب فضي متلألئ ولامع يتناسب مع أكمام الفستان. واختارت بيلا تصفيف شعرها البني القصير بتسريحة كلاسيكية من ذيل الحصان المفرود، لينسدل على ظهرها وكتفيها، مع مكياج ناعم ورقيق من أحمر الشفاه النيود والقليل من الماسكارا. وكانت بيلا نشطة

GMT 04:35 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

ليزا أرمسترونغ تسرد أهمية استخدام نظام الألوان المتغير
المغرب اليوم - ليزا أرمسترونغ تسرد أهمية استخدام نظام الألوان المتغير

GMT 02:12 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

13 سببًا لزيارة الأردن أهمهم حصونها وقلاعها التاريخية
المغرب اليوم - 13 سببًا لزيارة الأردن أهمهم حصونها وقلاعها التاريخية

GMT 01:25 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

"أبوتس جرانج" يحصد المركز الأول في مسابقة "إيفيفو"
المغرب اليوم -

GMT 03:54 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

حفيد ونستون تشرشل ينتقد الرئيس ترامب ويعتبره "مجنونًا"
المغرب اليوم - حفيد ونستون تشرشل ينتقد الرئيس ترامب ويعتبره

GMT 03:29 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

هيئة الإذاعة البريطانية تنظر في 1000 شكوى يوميًا
المغرب اليوم - هيئة الإذاعة البريطانية تنظر في 1000 شكوى يوميًا

GMT 00:21 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

روجينا تبحث عن الجديد في "سري للغاية" وسعيدة بـ"الطوفان"

GMT 02:50 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

"الفطر" في بداية اليوم يساعد في إنقاص وزن الخصر

GMT 06:50 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

احتضار جزيرة "بايكال" لتعرّضها لسلسلة من الظواهر الضارّة

GMT 07:37 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

هواوي تطلق هاتفًا جديدًا يتحدى أبل وسامسونغ

GMT 05:00 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

الكلاب تغزو عالم الموضة مع سلسلة مميزة من الأزياء
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib