المغرب اليوم  - عمال التعاونية الفلاحية للحليب يواصلون اعتصامهم احتجاجًا على تأخر صرف رواتبهم

طالبوا بالتحقيق في اختلالات المؤسسة وتعرضها للإفلاس وتشريد 1500 أسرة

عمال التعاونية الفلاحية للحليب يواصلون اعتصامهم احتجاجًا على تأخر صرف رواتبهم

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - عمال التعاونية الفلاحية للحليب يواصلون اعتصامهم احتجاجًا على تأخر صرف رواتبهم

عمال التعاونية الفلاحية للحليب يواصلون اعتصامهم
الدار البيضاء - سعيد بونوار

واصل عمال وعاملات التعاونية الفلاحية للحليب الجيد التي تعد ثاني أكبر مزود للسوق المغربية بالحليب ومشتقاته، اعتصامهم في مدينة مراكش وسط إجراءات أمنية مشددة ، وجاء الاعتصام بعد توقف المؤسسة عن تزويد العمال بأجورهم منذ خمسة أشهر، وكذا توقفها عن أداء مستحقات الفلاحين ومربي الأبقار الذين زودوا التعاونية بآلاف اللترات من دون أن يتوصلوا بدورهم بأموالهم منذ أزيد من سنة.وعلى الرغم من تدخلات السلطة لرأب الصدع بين المحتجين وأرباب التعاونية ومحاولة إيجاد حلول لمعاناة هؤلاء، لكن الحوار وصل إلى الباب المسدود بعد تأكد المُضربين من سعي مسيري التعاونية إلى "تعمد" إعلان حالة الإفلاس عبر عدد من السلوكات ومنها تجاهل البيع، والتورط في اختلالات تدبيرية ومالية، وذلك في محاولة لدرء" الاختلالات" التي عرفها تسيير المؤسسة منذ أعوام.
وقال المحتجون إن "سعي مسيري التعاونية إلى "الإستدانة" بهدف تطوير الآليات وجعلها قادرة على المنافسة في سوق إنتاج الحليب ومشتقاته استنزف خزينة الشركة وجعلها غير قادرة على الوفاء بالتزاماتها تجاه الممونين والعمال والبنوك ومؤسسات القروض، وهو ما أوصلها إلى حافة "الإفلاس".
وطفت على السطح بوادر إغلاق التعاونية منذ العام 2005، وهي السنة التي أعلن فيها رئيس التعاونية عن عزمه إقفال التعاونية بعد قرار الحكومة فرض الضريبة على التعاونيات المنتجة للحليب، لاسيما منها تلك التي تحقق معاملات مالية ضخمة، وهو الأمر الذي انطبق على المؤسسة المذكورة التي باتت ثاني مزود للسوق المغربي وإحدى كبريات التعاونيات الفلاحية في المغرب.
وقد دخل على خط المواجهة بين  العمال والفلاحين المحتجين مكتب الهيئة الوطنية لحماية المال العام الذي طالب المسؤولين المغاربة بفتح تحقيق عاجل ونزيه في التلاعبات والاختلالات التي شهدتها التعاونية والتي أدت إلى تشريد أزيد من 1500عامل وأسرهم.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - عمال التعاونية الفلاحية للحليب يواصلون اعتصامهم احتجاجًا على تأخر صرف رواتبهم  المغرب اليوم  - عمال التعاونية الفلاحية للحليب يواصلون اعتصامهم احتجاجًا على تأخر صرف رواتبهم



 المغرب اليوم  -

أثناء حضور الدورة الـ70 من المهرجان

إيلي فانينغ تكشف عن جاذبيتها في ثوب أخضر عاري

باريس - مارينا منصف
في ظل الانشغال في مهرجان "كان" هذا العام مع اختيار فيلمين مميزين أثبتت كلًا من إيلي فانينغ "19 عامًا" ، ونيكول كيدمان أن جدول أعمالهم المزدحم لن يمنعهما من الظهور بمظهر براق الأحد. ووصلت كلًا منهما في عرض فيلم How To Talk To Girls At Parties ، في مهرجان كان السينمائي السبعين ، فقد ارتدت فانينغ ثوب أخضر مثير عاري الظهر ، يضم صف من الزهور في الجزء السفلي منه، بينما تألقت النجمة نيكول كيدمان في ثوب ذهبي أنيق بطول متوسط على السجادة الحمراء في المهرجان الشهير، وكشفت فانينغ عن جسدها المثير في فستانها الأخضر من التول ذو العنق الغائر الذي امتد حتى السرة ، بينما اصطفت أوراق النباتات على جانبي الجزء العلوي من الفستان وكذلك الجزء السفلي. وبدى الثوب مشدودًا على خصرها، وجاء الفستان عاريًا من الظهر ما كشف عن بشرتها الجذابة أمام الجمهور والمصورين، وإبقت فانينغ

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - عمال التعاونية الفلاحية للحليب يواصلون اعتصامهم احتجاجًا على تأخر صرف رواتبهم  المغرب اليوم  - عمال التعاونية الفلاحية للحليب يواصلون اعتصامهم احتجاجًا على تأخر صرف رواتبهم



GMT 03:11 2017 الإثنين ,22 أيار / مايو

ريما أبو عاصي تعشق صناعة الأطواق من الورود
 المغرب اليوم  - ريما أبو عاصي تعشق صناعة الأطواق من الورود

GMT 06:45 2017 الإثنين ,22 أيار / مايو

شقة في لندن تمثل كهف علي بابا بكنوزها الثمينة
 المغرب اليوم  - شقة في لندن تمثل كهف علي بابا بكنوزها الثمينة
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib