المغرب اليوم - مندوبيّة التخطيط تؤكد أنّ الاقتصاد المغربي يواصل استفادته من انتعاش النشاط الزراعي

قيمة القطاع المضافة ارتفعت بنسبة 19,9% عوض انخفاض 8,5% العام الماضي

مندوبيّة التخطيط تؤكد أنّ الاقتصاد المغربي يواصل استفادته من انتعاش النشاط الزراعي

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - مندوبيّة التخطيط تؤكد أنّ الاقتصاد المغربي يواصل استفادته من انتعاش النشاط الزراعي

لمندوبيّة الساميّة للتخطيط في المغرب
الرباط - محمد مصطفى

ذكرت المندوبيّة الساميّة للتخطيط في المغرب أنّ نمو الاقتصاد المغربي واصل استفادته من انتعاش النشاط الزراعي، مع تباطؤ ملحوظ للأنشطة غير الزراعيّة. كما أظهرت حسابات المندوبيّة تقلصًا في حاجات تمويل الاقتصاد الوطني. وأوضحت المندوبيّة، في مذكرة إخباريّة بشأن الوضعية الاقتصادية للمغرب خلال الفصل الثالث من 2013، أنّ القيمة المضافة للقطاع الزراعي ارتفعت بالحجم، بنسبة 19,9% عوض انخفاض بنسبة 8,5% خلال الفصل ذاته من العام المنصرم، في حين عرف الناتج الداخلي الإجمالي غير الزراعي تباطؤًا بلغ 1,6% بدل 4,7%.
وسجلت القيمة المضافة للقطاع الثانوي انخفاضًا بنسبة 0,5% عوض ارتفاع قدره %2,3. ويعزى هذا إلى انخفاض القيمة المضافة للصناعة الاستخراجية بنسبة 3,2% عوض ارتفاع نسبته 4,7%، واستمرار في انخفاض القيمة المضافة لأنشطة البناء والأشغال العموميّة رغم التراجع النسبي لوتيرته، حيث انتقل هذا الانخفاض من 0,5% إلى 0,2%، واستقرار القيمة المضافة للصناعات التحويلية بعد ارتفاع قدره 1,4%، فضلاً عن تراجع ملحوظ في وتيرة نمو أنشطة الماء والكهرباء حيث انتقلت من9,9% خلال الفصل الثالث من العام الماضي إلى 1,9% خلال 2013.
كما سجلت القيمة المضافة للقطاع الثالثي تباطؤًا في نموها، وانتقلت إلى 2,8% عوض 5,8% في الفصل الثالث من العام الماضي. ولوحظ هذا الاتجاه على مستوى البريد والمواصلات بنسبة نمو 8,9% عوض 27,1%، والخدمات المقدمة للأسر والمقاولات بنسبة 2,4% مقابل 4,9%، وخدمات المال والتأمين بنسبة 0,2% بدل 4,2%، والخدمات المقدمة من طرف الإدارات العمومية والضمان الاجتماعي بنسبة 2% عوض 6,3%، و خدمات التعليم، الصحة والعمل الاجتماعي بنسبة 2% مقابل 4,9%.
وعلى العكس من ذلك، سجلت باقي مكونات القطاع الثالثي تحسنًا في وتيرة نموها منتقلة في الفنادق والمطاعم من 2,7% إلى 4,4%، والنقل من 2,5% إلى 2,9%، والتجارة من 2% إلى 3,1%.
وخلصت المذكرة إلى أن الناتج الداخلي الإجمالي ارتفع بالحجم بنسبة 4% عوض 2,9% نفس الفترة من 2012. وبالأسعار الجاريّة، حقق ارتفاعًا نسبته 4,7%، مما نتج عنه زيادة في السعر الضمني للناتج الداخلي الإجمالي بنسبة 0,7%.
وعلى مستوى استعمالات الناتج الداخلي الإجمالي بالحجم، ارتفعت نفقات الاستهلاك النهائي للأسر بنسبة 3,7% بدل 2,8% خلال الفترة ذاتها من العام الماضي مساهمة بـ2,2 نقط في النمو مقابل 1,6 نقط. وسجلت نفقات الاستهلاك النهائي للإدارات العمومية ارتفاعًا أقل من العام الماضي نسبته 4,3% عوض 8,1% مساهمة بـ0,7 نقطة في النمو الاقتصادي.
وسجل إجمالي الاستثمار(إجمالي تكوين رأس المال الثابت وتغير المخزون) تباطؤًا في نموه بارتفاع نسبته 0,5 % بدل 2,6%. على العموم، ساهم الطلب الداخلي بثلاثة نقط في النمو عوض نقطتين قبل عام.
وحافظت المبادلات الخارجيّة للسلع والخدمات على مساهمتها الإيجابيّة في النمو بنقطة واحدة. وحسنت الصادرات من أدائها محققة نموًا نسبته 5,6% مقابل 4% خلال الفصل الثالث من العام الماضي، وارتفعت الواردات بنسبـة 2 % بدل 0,6%.
وفي هذه الظروف، ومع ارتفاع الناتج الداخلي الإجمالي بالأسعار الجارية بنسبة 4,7% وتحسن صافي الدخول المقبوضة من العالم الخارجي بنسبة 59%، ارتفع إجمالي الدخل الوطني المتاح بـ 6,6% عوض 1,5% العام الماضي. كما تحسن الاستهلاك النهائي بالأسعار الجارية بنسبة 5,4% و بلغ الادخار الوطني 26,4% من الناتج الداخلي الإجمالي عوض 24,7%  قبل عام.
وبلغ إجمالي الاستثمار من الناتج الداخلي الإجمالي 35,1% مقابل 34,6%، ونتيجة لذلك تقلصت حاجات تمويل الاقتصاد الوطني لتمثل 8,7% من الناتج الداخلي الإجمالي عوض 9,9% نفس الفصل من العام الماضي.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - مندوبيّة التخطيط تؤكد أنّ الاقتصاد المغربي يواصل استفادته من انتعاش النشاط الزراعي المغرب اليوم - مندوبيّة التخطيط تؤكد أنّ الاقتصاد المغربي يواصل استفادته من انتعاش النشاط الزراعي



GMT 15:07 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

صادرات صناعة السيارات تفوق نظيراتها من الفوسفات في المغرب

GMT 12:20 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

بنك المغرب وسلطة النقد الفلسطينية يوقعان مذكرة تفاهم ثنائية

GMT 03:39 2017 الأحد ,15 تشرين الأول / أكتوبر

شركات نفط تكشف عن استقرار الأسعار في نطاق ضيق

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - مندوبيّة التخطيط تؤكد أنّ الاقتصاد المغربي يواصل استفادته من انتعاش النشاط الزراعي المغرب اليوم - مندوبيّة التخطيط تؤكد أنّ الاقتصاد المغربي يواصل استفادته من انتعاش النشاط الزراعي



GMT 06:59 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

مسؤولة في "كيرينغ" تعلن التصدي لقضية العنف المنزلي
المغرب اليوم - مسؤولة في

GMT 06:06 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

أسباب وصول نابليون بونابرت إلى غولف جيو على متن سفينته
المغرب اليوم - أسباب وصول نابليون بونابرت إلى غولف جيو على متن سفينته

GMT 05:55 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

منزل "ستكد بلانتيرز" يسمح بنمو النباتات دون قطع الأشجار
المغرب اليوم - منزل

GMT 00:46 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

تسريب المبادئ التوجيهية للتفاوض بشأن "البريكست" للإعلام
المغرب اليوم - تسريب المبادئ التوجيهية للتفاوض بشأن

GMT 00:42 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

جدل كبير بشأن التشويش على بث "الرابعة اليوم" الإذاعي
المغرب اليوم - جدل كبير بشأن التشويش على بث

GMT 01:37 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

تصنيفات المؤسسات الدراسية تؤثّر على اختيار الطالب الدولي
المغرب اليوم - تصنيفات المؤسسات الدراسية تؤثّر على اختيار الطالب الدولي

GMT 04:01 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

طاقم سفينة سياحية ينجح في إنقاذ راكبة من القفز في بحيرة إرهاي
المغرب اليوم - طاقم سفينة سياحية ينجح في إنقاذ راكبة من القفز في بحيرة إرهاي

GMT 00:54 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة تبيّن أن الذئاب أفضل في التعاون فيما بينها من الكلاب
المغرب اليوم - دراسة تبيّن أن الذئاب أفضل في التعاون فيما بينها من الكلاب

GMT 06:31 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

سيارة " X3" الأنجح في سلسلة منتجات "بي ام دبليو"
المغرب اليوم - سيارة

GMT 08:59 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

فانتوم 8 قمة الفخامة مع نظام إضاء متطور يعتمد على الليزر
المغرب اليوم - فانتوم 8 قمة الفخامة مع نظام إضاء متطور يعتمد على الليزر

GMT 00:42 2017 الأحد ,15 تشرين الأول / أكتوبر

داليا مصطفى تنتظر تصوير الجزء الثاني من "الكبريت الأحمر"
المغرب اليوم - داليا مصطفى تنتظر تصوير الجزء الثاني من

GMT 02:27 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

إزالة الغابات والصيد غير القانوني يدمران بقاء إنسان الغاب
المغرب اليوم - إزالة الغابات والصيد غير القانوني يدمران بقاء إنسان الغاب

GMT 01:30 2017 السبت ,14 تشرين الأول / أكتوبر

رجاء الجدواي تستعد للفيلم الكوميدي "حبيب ستو"

GMT 08:52 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

عارضة أزياء حققت حلمها قبل العثور عليها مقتولة داخل مسكنها

GMT 07:55 2017 الأحد ,15 تشرين الأول / أكتوبر

بيع مبنى التوأم كراي في لندن بثمن 1,2 مليون استرليني

GMT 05:26 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة توضح مزايا ثمرة التوت الأزرق بالنسبة للأطفال

GMT 02:57 2017 الأحد ,15 تشرين الأول / أكتوبر

"كونستانس برينس موريس" يقدم مطاعم بروح هوليوود

GMT 07:37 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

هواوي تطلق هاتفًا جديدًا يتحدى أبل وسامسونغ

GMT 01:00 2017 الجمعة ,13 تشرين الأول / أكتوبر

عقل فقيه يُصمِّم مجموعة من الملابس الجديدة لعام 2018
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib