المغرب اليوم  - الباكر يشدد على أهميِّة التغيير في الصناعة نظراً إلى توسُّعها المتزايد

انطلاق أعمال الدورة العاشرة لـ"ملتقى الشرق الاوسط للتأمين" في المنامة

الباكر يشدد على أهميِّة التغيير في الصناعة نظراً إلى توسُّعها المتزايد

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - الباكر يشدد على أهميِّة التغيير في الصناعة نظراً إلى توسُّعها المتزايد

أعمال الدورة العاشرة لـ"ملتقى الشرق الاوسط للتأمين" في المنامة
المنامة - أحمد نصَّار

أكد "ملتقى الشرق الأوسط للتأمين" الذي افتتح أعمال دورته العاشرة أمس السبت في المنامة، على كيفية تطوير حاجات التأمين وتجديدها لتحقق نجاحاً أكبر. وحضر الملتقى 553 صانع قرار يمثلون ما يزيد على 250 مؤسسة دولية وإقليمية. وشدد المدير التنفيذي للرقابة على المؤسسات المالية في المصرف المركزي البحريني عبدالرحمن الباكر، أهمية التغيير في الصناعة نظراً إلى توسعها المتزايد. وقال إن مساهمتها العالمية تبلغ 4 تريليونات دولار، مشيراً إلى أن مركز البحرين دأب على إصدار قوانين منظمة للتأمين، وسيراجع الإطار القانوني للتأمين الإسلامي (التكافل)، على أن يصدر تعديلاته في الأسابيع المقبلة.
واهتمت جلسة خاصة بالتعرف إلى أحدث تطورات مجال التأمين على المستوى الدولي وتأثيرها في العاملين في هذا القطاع في الشرق الأوسط، وتحليل اتجاهات رئيسة تعيد تشكيل صناعة التأمين في أسواق الدول المتقدمة في العالم، وتقويم أثرها إقليمياً.
ولفت رئيس مجموعة "زوريخ للتأمين" لمنطقة آسيا والمحيط الهادئ والشرق الأوسط وأفريقيا جيوف ريدل، إلى أن الاتجاهات العالمية ستؤثر جذرياً في التأمين في الشرق الأوسط على المديين القريب والبعيد، على رغم وقوعها في مرحلة مبكرة في سوق التأمين.
وتوقع أن "تحقق المنطقة وثبة تسرّع التقدم في هذا القطاع، بتبنيها أفضل الممارسات الدولية. وسيتيح ذلك لشركات التأمين المحلية الصغيرة استخدام لغة وثقافة موحدتين معياراً للعمل، كي تتنافس مع شركات دولية. عندئذ ستحتاج إلى خدمات تأمين دولية ومهارات مطلوبة في أعمال الشركات والتجارة المتوسطة".
وأعلن الرئيس التنفيذي لمجموعة شركات "شديد ري" لإعادة التأمين فريد شديد، أنه في ظل التقديرات المتزايدة لنمو اقتصادي قوي في المنطقة وضعف توغل التأمين الإقليمي والبالغة نسبته خمس المعدل العالمي، تسجل توقعات صناعة التأمين في المنطقة إيجابية واحتمالاً كبيراً للنمو. ولتحقيق ذلك يحتاج القطاع إلى تنمية المواهب والخبرات، وإعداد المنتجات بأسعار معقولة ومصممة لتلبي حاجات متزايدة ومعقدة في الشرق الأوسط.
واعتبر أن ضمان بنية تحتية تنظيمية ورقابية في موضعها الصحيح، ضرورة ليحقق القطاع ربحية اقتصادية واجتماعية.
ورأى الرئيس التنفيذي لملتقى الشرق الأوسط للتأمين ديفيد ماكلين، أن خريطة صناعة التأمين الإقليمية تغيرت كثيراً عما كانت عليه في العقد الماضي، كما شهدت السوق تحوّلات كثيرة.
وقال: "في ضوء توقعات اقتصادية إيجابية في دول مجلس التعاون، يظل مستقبل صناعة التأمين الإقليمية إيجابياً لوجود فرص نمو كثيرة". وعزا السبب إلى تدنّي معدلات التوغل الإقليمية كثيراً عن المعدل العالمي. وعلى رغم ذلك ربما تعوق جهات عاملة كثيرة في المجال هذا النمو محلياً ودولياً للحصول على حصة أصغر نسبياً في السوق، ما سيفجر حروب أسعار غير فاعلة.
وعرضت 35 شركة تأمين خلال المؤتمر، حزمة من الـمنـتـجات والـخدمات والابتكارات الحديثة.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - الباكر يشدد على أهميِّة التغيير في الصناعة نظراً إلى توسُّعها المتزايد  المغرب اليوم  - الباكر يشدد على أهميِّة التغيير في الصناعة نظراً إلى توسُّعها المتزايد



 المغرب اليوم  -

ظهرت بجانب المخرج يورغوس لانثيموس

تألق كيدمان خلال الترويج لفيلمها في مهرجان كان

باريس ـ مارينا منصف
تألقت النجمة الأسترالية نيكول كيدمان ، في مهرجان كان السينمائي، الاثنين، خلال الترويج لفيلمها الجديد "Killing of a Sacred Deer" للمخرج اليوناني يورغوس لانتيموس ، والذي يشارك في المسابقة الرسمية لمهرجان كان الدولي في دورته الـ70، المقام في قصر المهرجانات في فرنسا. ولفتت الممثلة الاسترالية البالغة من العمر 49 عامًا الأنظار، عند وصولها إلى السجادة الحمراء، فقد ظهرت بإطلالة مميزة، فأختارت أن ترتدي ثوب مستوحى من الطاووس الرائع وهو من تصميمات دار أزياء "Dior" من مجموعة ربيع وصيف 2017، وهو التصميم الذي لاقى إعجاب قطاع كبير من عشاق الموضة والمعنيين بها. واختارت كيدمان لهذه المناسبة هذا الفستان المكون من سترابلس مع شيالات رفيعة سقطت على كتفيها، وبخصر ضيق، وما زاد إطلالتها رقي وجمال، ألوان الفستان وطبعاته باللون الأخضر الداكن والوردي، والأرغواني، والذهبي، ولمنح الفستان مظهرًا أكثر عمقًا، طرز بالكامل بخيوط ذهبية. وأكملت كيدمان إطلالتها المثيرة بتسريحة شعر قصيرة

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - الباكر يشدد على أهميِّة التغيير في الصناعة نظراً إلى توسُّعها المتزايد  المغرب اليوم  - الباكر يشدد على أهميِّة التغيير في الصناعة نظراً إلى توسُّعها المتزايد



GMT 04:06 2017 الثلاثاء ,23 أيار / مايو

دان سباركس يصمم منزلًا يشبه الخيمة في أستراليا
 المغرب اليوم  - دان سباركس يصمم منزلًا يشبه الخيمة في أستراليا

GMT 04:14 2017 الثلاثاء ,23 أيار / مايو

وليد علي يحصل على الدكتوراه في "التطرف العالمي"
 المغرب اليوم  - وليد علي  يحصل على الدكتوراه في
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib