المغرب اليوم - صفاء سلطان تكشف اعتذارات الفنانين لها بسبب ليلى مراد

أوضحت لـ"المغرب اليوم" سر تفوق الدراما التركية

صفاء سلطان تكشف اعتذارات الفنانين لها بسبب "ليلى مراد"

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - صفاء سلطان تكشف اعتذارات الفنانين لها بسبب

الفنانة صفاء سلطان
القاهرة- فاطمة علي

أعربت الفنانة صفاء سلطان عن سعادتها بتقديم ثلاثيتين من "مدرسة الحب"، الأولى مع الفنان خالد الصاوي الذي أشادت بنجوميته، والثانية مع الفنان أمير كرارة، والذي وجدت أن بينهم "كيمياء تجمعهم".وأضافت في حديث لـ"المغرب اليوم" أن المسلسل كله متميز بتقديمه أكثر من ثلاثيه في العمل، متوجهة بالشكر للمخرج صفوان نعمو، كما أكدت أنها تستعد لطرح ألبومها الغنائي الجديد، والذي انتهت منه منذ فترة طويلة، موضحة أنها تنتظر الوقت المناسب لطرح الألبوم، خاصة أنها لا تحب أن يُطرح في الأسواق فقط لكنها تريد أن يحدث صدى كبير لدى الجمهور، مبينة أنها ستقوم بعمل استفتاء للتعرف على رأى الجمهور بشأن اتجاهها للغناء.

وكشفت عن عدم علمها بموعد طرح مسلسل "السلطان والشاه" لافتة إلى أنه عُرض عليها وهو في مرحلة الكتابة، ورحبت جدا به خاصة أن ترشيحها كان من خلال المنتج محمد زعزع الذي تعاونت معه من قبل من خلال مسلسل "أوراق التوت" وحصلت من خلاله على جائزة، وتابعت :"كنت مُخيرة بين أكثر من دور في المسلسل إلى أن وقع اختياري على شخصية السلطانة ياقوته أخت السلطان سليم الأول والسلطان احمد، الذي يحدث بينهم صراع على السلطة، وأن شخصية ياقوتة قوية تقف في وجه أخواتها، ولكنها تكره السلطة وتقع في حب قائد الجيش اوغلو، وتحاول أن تهرب معه لكنه يرفض لولائه للسلطان، ولكنها تهرب لتعيش وسط عامة الشعب زاهدة لكل شي".
 
أما عن سبب إقبال المشاهد على هذه النوعية من الدراما فتقول إن :"الدراما التاريخية ليست ثقيلة على المشاهد لكن الجمهور يحب الدراما السهلة، فعلى سبيل المثال عندما عُرض مسلسل حريم السلطان جذب المشاهد لأنه عرض باللهجة السورية العامية، وهو كمسلسل لا ينتمي للدراما التاريخية رغم أن الملابس والحقبة تاريخية، إلا أنه ليس له علاقة بالتاريخ، مضيفه "في رأيّ نحن كعرب لابد أن نقدم أعمال باللهجة العربية الأصلية وليس باللهجة العامية"، مشيرة إلى أن الأعمال التاريخية هي حاله صحية للدراما بشكل عام لابد أن نقدمها للجيل الجديد الذي حدث تشويه للتاريخ لديه وخصوصا في هذه الفترة الحالية فترة ما يسمي بالربيع العربي، الذي تم فيها تشويه الإسلام والعروبة وأشياء أخرى، واعتقد أن "المسلسلات التاريخية تعالج هذا التشويه، أما فكرة إقبال المعلنين عليها فهو ضعيف، لكن في الخليج عليه إقبال جيد ويعتبروا أن الدراما التاريخية تكريس للعروبة".
وحول رسالة "السلطان والشاه"، وهل هو تصحيح لثورات الربيع العربي، فأكدت أن رسالة المسلسل هي تسليط الضوء على شكل العلاقة بين إيران وتركيا من خلال رفض الشاه وضع يده في يد السلطان والصفويين، "أما عن فكرة تصحيح الثورات فأكيد هناك محاوله للتصحيح فكلنا مسلمين أما عن رأي في ثورات الربيع العربي فهي خربت الدنيا وهذا غير مألوف، فالمعتاد أن الثورات تعدل الحال لكنها للأسف جعلتنا نشعر بالقلق ونعيش في رعب، وإذا قلنا فالاستثناء الوحيد من الثورات هو ثورة 30 يونيو/حزيران"، مضيفه :"ثورة يعني قائد لكن كل الثورات ليس لها قائد وانسب مصطلح للثورات هو الخريف العرب".
وتطرقت صفاء بالحديث حول سبب نجاح الدراما التركية وهي الدبلجة السورية، مؤكده أنها فعلا سبب نجاحها وهي السبب في جعل الدراما التركية تصل للوطن العربي، مضيفة بالقول :"أنا فنانة من اللواتي شاركن في دبلجة الدراما التركية، وكان من خلال مسلسل الحب الضائع، ولم انبهر لا بصورة ولا بأداء، مؤكده سبب مشاركتي في الدبلجة هو الفضول، وكنت أريد أن أتعلم شيء جديد من باب المعرفة فقط، ولم اندم على التجربة ولن أكررها.
 
وتحدثت الفنانة عن الدراما التي تعرض خارج رمضان معربه عن سعادتها بالعرض خارج رمضان بسبب تعرض عدد من الأعمال للظلم بسبب الزحمة لكنها تعاني من قلة إقبال المعلنين عليها، وفي الوقت نفسه تقلل الإقبال على الدراما الهندية وغيرها، وتطرقت بالحديث عن سبب عدم وجود دراما في الأردن مؤكده أن هناك دراما في الأردن وشاركت فيها لكنها حبيسة العلب، متابعة :" لا اعرف سبب إعجابهم بالدراما البدوية، في الأغلب لأنها قليلة التكلفة فالأردن ليست بدو بل هي بلد حضاري وبه منتجعات وسياحة تجذب جميع أنحاء العالم، فلدينا ما يسمي بالسياحة العلاجية الموجودة في الأردن، وهناك فنانين أجانب يصورون أعمالهم في الأردن مثلا انجلينا جولي وبراد بيت وتوم كروز وغيرهم"، أما عن السينما فقالت :"يوجد في الأردن أفلام قصيرة وتشارك في مهرجانات وسبق وشاركت فيها وعرضت في مهرجانات عالميه دون اجر، ولكن لا يوجد إنتاج حقيقي والأفلام التي تنتج مدتها لا تزيد عن عشرة دقائق".
 
وكشفت صفاء حقيقة تقديمها لشخصية الفنانة الكبيرة شاديه قائلة :"عُرض على أن أقدم شخصية شادية أثناء تصويري لمسلسل ليلى مراد من قبل المنتج الراحل إسماعيل كتكت، ولكني كنت خائفة من تكرار تجربة السيرة الذاتية بعد مسلسل "ليلى مراد"، بسبب الهجوم السريع عليه، وفوجئت بأن من هاجموا المسلسل أشادوا به، خاصة ان الحكم كان منذ عرض الحلقات الأولى منه، حتى أن هناك فنانين بعد هجومهم على المسلسل اعتذروا لي، مضيفه :"لست نادمة على ليلى مراد وهذا العمل أحبه، أما فكرة تقديمي لشخصية الفنانة شادية فلن أقدمها إلا بعد موافقة شادية، وقراءتها للسيناريو المكتوب وهذا ما تعلمته من تجربة ليلى مراد، فالناس شغوفة لمعرفة تفاصيل حياتها".

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - صفاء سلطان تكشف اعتذارات الفنانين لها بسبب ليلى مراد المغرب اليوم - صفاء سلطان تكشف اعتذارات الفنانين لها بسبب ليلى مراد



GMT 00:13 2017 الثلاثاء ,24 تشرين الأول / أكتوبر

أنغام تكشف تفاصيل استعدادها للحفلات لترضي جمهورها

GMT 00:16 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

شيرين رضا تكشف سر مشاركتها في أغنية " 3 دقات "

GMT 00:40 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

القاطي يكشف أنّ "ماشي معقول" تندرج في صنف الراي

GMT 00:30 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

الفنانة دنيا عبد العزيز تكشف أسباب ابتعادها عن السينما

GMT 00:21 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

روجينا تبحث عن الجديد في "سري للغاية" وسعيدة بـ"الطوفان"

GMT 02:31 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

منى زكي تنفي شائعات طلاقها تؤكّد أن "حلمي حب العمر"

GMT 02:58 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

شيري عادل تشترط أن يكون زوجها المستقبلي فنانًا

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - صفاء سلطان تكشف اعتذارات الفنانين لها بسبب ليلى مراد المغرب اليوم - صفاء سلطان تكشف اعتذارات الفنانين لها بسبب ليلى مراد



اختارت مكياجا ناعما من ظلال العيون السموكي

ريهانا تثير الجدل مجددًا بإطلالة غريبة في نيويورك

نيويورك ـ مادلين سعاده
عُرفت النجمة العالمية ريهانا بإطلالات الجريئة والمثيرة للجدل ما يجذب الأضواء ناحيتها فور ظهورها، لذلك ليس من المستغرب أن تختار بعض الأزياء التي تكشف عن جسدها أثناء تواجدها في مدينة نيويورك ليلة السبت، فقد حرصت المغنية الأميركية الشابة على مشاركة إطلالاتها مع معجبيها على موقع الصور الأشهر "إنستغرام"، وإظهار ملابسها المثيرة. وقد ظهرت ملكة البوب ​​البالغة من العمر 29 عاما في إحدى الصور مرتدية سترة واسعة وحملت توقيع دار أزياء "Vetements x Alpha"، فوق فستانا ضيقا أبرز قوامها الرشيق بالإضافة إلى فتحة بإحدى الجوانب كشفت عن ساقيها.، ومن المثير للاهتمام يبدو أن ريهانا قد استسلمت لموضة النجوم في عدم ارتداء ستراتهم بشكل صحيح، فقد اختارت أن رتدي سترتها متدلية على كتفيها، ونسقت بعضا من الاكسسوارات مع ملابسها فاختارت ساعة كبيرة مع حزام من الجلد على معصمها الايسر، والعديد من القلائد المعدنية، واختارت مكياجا ناعما من ظلال العيون السموكي

GMT 04:54 2017 الثلاثاء ,24 تشرين الأول / أكتوبر

نيو إنغلاند وجهة خيالية لقضاء إجازتك في الخريف
المغرب اليوم - نيو إنغلاند وجهة خيالية لقضاء إجازتك في الخريف

GMT 08:17 2017 الثلاثاء ,24 تشرين الأول / أكتوبر

منزل ليندسي فون معروض للبيع بـ3.795 مليون دولار
المغرب اليوم - منزل ليندسي فون معروض للبيع بـ3.795 مليون دولار

GMT 02:05 2017 الثلاثاء ,24 تشرين الأول / أكتوبر

صالح يدعو إلى تدشين “حكومة انتقالية” في إقليم كردستان
المغرب اليوم - صالح يدعو إلى تدشين “حكومة انتقالية” في إقليم كردستان

GMT 05:01 2017 الثلاثاء ,24 تشرين الأول / أكتوبر

مخاوف بين الصحافيين في روسيا من مسلسل الاغتيالات
المغرب اليوم - مخاوف بين الصحافيين في روسيا من مسلسل الاغتيالات

GMT 04:35 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

ليزا أرمسترونغ تسرد أهمية استخدام نظام الألوان المتغير
المغرب اليوم - ليزا أرمسترونغ تسرد أهمية استخدام نظام الألوان المتغير

GMT 04:34 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

خطة كاملة لزيارة أهم وجهات السياحة العالمية "سيرلانكا"
المغرب اليوم - خطة كاملة لزيارة أهم وجهات السياحة العالمية

GMT 06:02 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

أهم أسباب تصميم منزل تريفور واين جونز في قرية ورايسبوري
المغرب اليوم - أهم أسباب تصميم منزل تريفور واين جونز في قرية ورايسبوري

GMT 00:51 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

رامي رضوان يؤكد أن تقديم توك شو صباحي أسهل من المسائي
المغرب اليوم - رامي رضوان يؤكد أن تقديم توك شو صباحي أسهل من المسائي

GMT 08:31 2017 الثلاثاء ,24 تشرين الأول / أكتوبر

جامعتا أكسفورد وكامبريدج في خطر بسبب عدم التنوع
المغرب اليوم - جامعتا أكسفورد وكامبريدج في خطر بسبب عدم التنوع

GMT 01:27 2017 الثلاثاء ,24 تشرين الأول / أكتوبر

التحرّش جنسيًا بالمحامية النجمة أمل علم الدين في العمل
المغرب اليوم - التحرّش جنسيًا بالمحامية النجمة أمل علم الدين في العمل

GMT 02:14 2017 الثلاثاء ,24 تشرين الأول / أكتوبر

يجعل بعض الحيوانات تلهث وراء غريزة الافتراس
المغرب اليوم - يجعل بعض الحيوانات تلهث وراء غريزة الافتراس

GMT 05:22 2017 الثلاثاء ,24 تشرين الأول / أكتوبر

سيارات الدفع الرباعي تنعش حركة البيع في مازيراتي
المغرب اليوم - سيارات الدفع الرباعي تنعش حركة البيع في مازيراتي

GMT 01:54 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

مارتن لاف يُشيد بأداء سيارة "إكس-ترايل" الجديدة
المغرب اليوم - مارتن لاف يُشيد بأداء سيارة

GMT 00:40 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

القاطي يكشف أنّ "ماشي معقول" تندرج في صنف الراي
المغرب اليوم - القاطي يكشف أنّ

GMT 03:26 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة توضّح أنّ الخوف من العناكب موروث منذ الولادة
المغرب اليوم - دراسة توضّح أنّ الخوف من العناكب موروث منذ الولادة

GMT 00:30 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

الفنانة دنيا عبد العزيز تكشف أسباب ابتعادها عن السينما

GMT 05:49 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

اختلاف مالي بين ميلانيا وميشال داخل البيت الأبيض

GMT 03:37 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

أنجلينا جولي تبدو أنيقة في الأبيض على السجادة الحمراء

GMT 06:57 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

المعطف الطويل أناقة ودفء وعصرية للرجال في الشتاء

GMT 02:57 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

قطر تتجه إلى المزارع لمواجهة المقاطعة العربية لها

GMT 01:25 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

"أبوتس جرانج" يحصد المركز الأول في مسابقة "إيفيفو"

GMT 01:40 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

"Bert & May" و "Sofa.com" ​أفضل تعاون بين شركات الديكور

GMT 04:48 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

خبير تغذية يكشف أهمية التوازن بين الرياضة والطعام

GMT 02:42 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

تنظيف الأسنان بالفرشاة غير كافٍ لمنع التسوس

GMT 02:12 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

13 سببًا لزيارة الأردن أهمهم حصونها وقلاعها التاريخية

GMT 02:30 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

"آستون مارتن" تقدم شققًا فاخرة على طراز سياراتها

GMT 07:37 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

هواوي تطلق هاتفًا جديدًا يتحدى أبل وسامسونغ
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib