المغرب اليوم  - فيلم يروي قصة ويكيليكس ومؤسسها

فيلم يروي قصة ويكيليكس ومؤسسها

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - فيلم يروي قصة ويكيليكس ومؤسسها

سيدني - وكالات

يؤكد الأسترالي جوليان أسانج مؤسس موقع "ويكيليكس" أنه من المدافعين عن الشفافية ولكن حين أراد مخرج أفلام وثائقية أن يلقي الضوء على الشهرة التي اكتسبها عقب نشر برقيات دبلوماسية أميركية سرية على موقعه لم يسعده ذلك كثيرا. وأراد "ألكس جيبني" أن يتناول قصة أسانج (41 عاما) والموقع الذي أسسه في عام 2006 لتسريب معلومات سرية حصل عليها من مصدر مجهول ولكن لم يلق تعاونا يذكر من أسانج.          وبدأ عرض فيلم "نحن نسرق الأسرار: قصة ويكيليكس" في دورالسينما أمس الجمعة ويشرح كيف سهل الموقع -في ذروة شهرته- نشر الاف من وثائق الحكومة الأميركية بما في ذلك برقيات دبلوماسية وسجلات للجيش الأميريكي خاصة بحربي العراق وأفغانستان.            وسعى جيبني لمقابلة أسانج ليروي قصة ويكيليكس ولكنه وجد صعوبة في إقناعه واضطر في نهاية الأمر لتصوير الفيلم بدونه.            وتحدث المخرج إلى اسانج أكثر من مرة ولكن ليس أمام الكاميرا، وقال إن الصورة التي كونها عن شخصيتة معقدة.            وأضاف جيبني أن أسانج لم يكن سعيدا حين قرر أن يصور الفيلم الوثائقي بدونه بل أنه طلب منه أن يبلغه بما يقوله المشاركون في الفيلم عنه وهو ما وصفه "بمفارقة شديدة".          وأضاف "يفترض أن ويليكس منظمة معنية بالشفافية وهو يطلب مني أن أتعاون معه كأننا أصبحنا الآن شكلا من أشكال أجهزة التجسس".            واكتسب جيبني شهرة كبيرة كمخرج للأفلام الوثائقية على مدارالعقد المنصرم وفي عام 2007 حصل على جائزة أوسكار عن فيلمه (تاكسي إلى الجانب المظلم).

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - فيلم يروي قصة ويكيليكس ومؤسسها  المغرب اليوم  - فيلم يروي قصة ويكيليكس ومؤسسها



 المغرب اليوم  -

بدت مثيرة مع حذاء رقيق عالي الكعب

شاكيرا تطلق ألبومها الجديد وتتألق في فستان قصير

ميامي ـ رولا عيسى
تألقت المطربة شاكيرا (40 عامًا) في حفل إطلاق ألبومها الجديد El Dorado في ميامي في فلوريدا الخميس، وبدت مثيرة في فستان ذهبي قصير لامع دون أكمام كشف عن ساقيها وذراعيها، حيث ضم قطع فسيفساء ذهبية في كل أنحاءه، مع حذاء رقيق عالي الكعب ومخلب صغير في يدها. وتركت الفنانة العالمية شعرها الأشقر المجعد يتدلى على كتفيها بينما رفعت الجزء الأمامي من شعرها لأعلى، وفي النهاية وقفت مبتهجة لالتقاط الصور مع الحضور في حفل إطلاق ألبومها في The Temple House، فيما ارتدت داخل الحفلة ملابس أخرى مريحة لتقديم عروضها الغنائية، حيث ارتدت جينز ممزق مع توب أبيض وسترة ذهبية، وانضم إليها على المرسح برينس رويس ونيكي غام ، واللذان أمتعا الضيوف بدويتو غنائي في الألبو الجديد لشاكيرا. وبدأت شاكيرا أول عملها في ألبوم El Dorodo في بداية عام 2016، وأطلقت أغنية Chantaje المنفردة بالتعاون مع المغنية الكولومبية مالوما في

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - فيلم يروي قصة ويكيليكس ومؤسسها  المغرب اليوم  - فيلم يروي قصة ويكيليكس ومؤسسها



 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib