المغرب اليوم  - عرض فيلم السلم والحيوان في أسبوع السينما الأردنية

عرض فيلم "السلم والحيوان" في أسبوع السينما الأردنية

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - عرض فيلم

الزرقاء - بترا

بدأت مساء الثلاثاء في مقر فرقة الزرقاء للفنون المسرحية عروض أسبوع السينما الأردنية التي نظمتها الفرقة بالتعاون مع مديرية الفنون والمسرح والهيئة الملكية للأفلام . وافتتح فيلم السلم والحيوان للمخرج سيف الساحر العروض السينمائية بحضور كاتب السيناريو محمد صبيح، حيث ينتقد الفيلم الحائز على جائزة أفضل سيناريو في مهرجان الأفلام الأردنية الأول، واقع الفن الأردني والطريق الوعر الذي يجد الفنان الأردني نفسه فيه ، وعدم الاعتراف بحقوق الفنانين الأردنيين . ويتحدث الفيلم عن شاب تخرج حديثا من معهد التمثيل يفيض بالطاقة والحيوية والرغبة في تجسيد الأدوار للتعبير عن قضايا وهموم المجتمع ، حيث يتعامل مع الفن بجدية نابعة من مفاهيمه التي تلقاها في تعليمه، الا أنه يواجه بصدمة حينما يجد ان واقع الفن مغاير تماما لما رسخ في عقله ووجدانه . ويضع الفيلم المشاهد أمام مفارقة في اطار ما يعرف بالكوميديا السوداء ، حيث ان الشاب المتفوق، يجد نفسه في دور كومبارس في أحد المسلسلات، ويتلقى أجرا يقل عن ما يتلقاه صاحب أحد الحيوانات الذي يشارك باستمرار في الأدوار . والفيلم عبارة عن صرخة تنبيه لضرورة اعادة الاهتمام بالفن والفنانين لإنتاج أعمال لائقة ترتقي بأذواق الناس وتسهم في رفد الحركة الثقافية بثقافة بصرية ذات سوية عالية، ويبين ان الفنانين الأردنيين يتمتعون بقدر من الحرفية والمهنية التي تؤهلهم لإخراج أعمال ريادية بفنيات عالية . كما تناول الفيلم الثاني للمخرج علاء ربابعة والكاتبة حنان الشيخ ، قصة فتاة يضعها القدر في مواجهة عاتية مع تقلبات الحياة وظروفها المتغيرة والواقع المفعم بثقافة ذكورية لا تترك مجالا للأنثى للتعبير عن همومها وأحلامها . والفتاة التي تموت والدتها منذ الصغر وتعيش وحيدة مع الأب والأخ ، يتم حرمانها من التعليم بحجة المحافظة عليها وعدم التعرض لها، ما يخلق لديها شعورا مضاعفا بالضعف وعدم الثقة بالنفس ويولد لديها مشاعر غضب مكبوتة تود الافراج عنها ذات يوم . وينتقد الفيلم واقع المرأة في العالم العربي ويسلط الضوء على قضاياها وحقوقها في التعليم والعمل وممارسة حريتها لتعزيز قدراتها وتمكينها من مواجهة المتغيرات والظروف الطارئة التي يمر بها الانسان في جميع مراحل الحياة . وجرى في ختام عرض الفيلمين اللذين تابعهما جمع من الفنانين والكتاب والمهتمين، نقاش حول الفيلمين والقضايا التي عبرا عنها، فيما سلم رئيس الفرقة المخرج خالد المسلماني درعا تكريميا للكاتب محمد صبيح .

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - عرض فيلم السلم والحيوان في أسبوع السينما الأردنية  المغرب اليوم  - عرض فيلم السلم والحيوان في أسبوع السينما الأردنية



 المغرب اليوم  -

صفّفت شعرها الأشقر في "أوبدو" مذهل جدًا

نيكول كيدمان تبرز في فستان أسود مع إكسسوار لامع

كانبيرا ـ ريتا مهنا
عادت نيكول كيدمان إلى أستراليا وسط تكهنات بأنها تتطلّع إلى الانتقال مجددًا إلى هناك بشكل دائم، ولم تضيّع كيدمان أي وقت في اللحاق بركب الأصدقاء القدامى، واحتضنت المغنية تينا أرينا في الصور، مساء السبت، وأبرزت الممثلة البالغة من العمر 49 عامًا جسدها النحيل بفستان أسود على السجادة الحمراء في حفل سباق الجائزة الكبرى الأسترالية السويسرية بعد أن قضت اليوم في ملبورن. وارتدت الجميلة الشقراء، فستانًا من المخمل الأسود يتدلى من على كتفيها الذي تم تقليمه بالريش، وأقرنت نيكول الزي البراق مع صندل بكعب عال أسود، الذي كان مزيّن بالمجوهرات، ووضعت إكسسوارًا لامعًا، حيث ارتدت عدة خواتم من الألماس على أصابعها وأقراط متدلية رقيقة، وصففت نجمة "Big Little Lies"، شعرها الأشقر في أوبدو أنيق، مع تدلي بعضًا من شعراتها على جانبي وجهها الذي لا تشوبه شائبة. وبدت نيكول في معنويات عالية خلال حضورها على السجادة الحمراء في الحدث الذي…
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -

GMT 05:30 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

منى أحمد تكشف عن توقعاتها للفنانين في 2017
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib