روزاليا ارتياغا تُشيد بالإجراءات الاقتصادية التي تنتهجها مصر

كشفت لـ"المغرب اليوم" طبيعة عملها في الإكوادور

روزاليا ارتياغا تُشيد بالإجراءات الاقتصادية التي تنتهجها مصر

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - روزاليا ارتياغا تُشيد بالإجراءات الاقتصادية التي تنتهجها مصر

رئيسة الإكوادور السابقة روزاليا ارتياغا
القاهرة - فادي أمين

أكدت رئيسة الإكوادور السابقة روزاليا ارتياغا، وهي أول سيدة تحكم الاكواردور أنها تحرص علي زيارة مصر سنويًا، لما تملكه من طبيعة خاصة، ومناخ سحري مُعربة عن سعادتها بزيارة الأهرامات، والتي دائمًا كانت تسمع عنها في كتب التاريخ . 

وحول الاجراءات التي تتخذها مصر لتحسين الاقتصاد كشفت روزاليا ارتياغا في حوار مع "المغرب اليوم" إن الإجراءات التي تتخذها مصر صعبة للغاية، لكن عنصر السحر في تعديل الأزمة الاقتصادية سيتحقق بعودة السياحة لسابق عهدها.

وتابعت:" عودة السياحة تتم عن طريق تنفيذ حملات كبرى، في وسائل الإعلام لتشجيع السياحة المصرية في الخارج، فأنتم تملكون حضارة وتاريخًا كفيلين أن يضعا مصر فى مصاف الدول الكبرى سياحياً، وأنا كإعلامية ومقدمة برنامج أسبوعي على التليفزيون الإكوادوري سأخصص فقرة لتشجيع السياحة إلى مصر، فبلادكم تستحق الزيارة، وسأعرض لمواطنيي تجربتي الشخصية في زياراتي المتعددة إلى مصر، والتي بدأت منذ ثلاثة أعوام، وانطباعاتي الكبرى عن تاريخ وحضارة هذا البلد العظيم، رغم أنني بدأت زيارتها في عام 2014، إلا أنني حرصت على تكرار الزيارة كل عام، وخلال زيارتي الأخيرة قمت بزيارة الأهرامات للمرة الرابعة.

وحول القضاء علي الإرهاب قالت "إن التعليم هو السلاح الأقوى، في الحرب على الإرهاب لأن تغيير العقول فى الأساس، سيساهم في خلق مجتمع واع لخطورة الإرهاب، ومصر تمتلك القدرة بالتأثير على الدول الإسلامية عن طريق الأزهر الشريف".

وواصلت:" جميع القادة الدينيين في العالم، يدركون أغراض الإرهابيين، لذلك من الجهل أن يتم ربط الإسلام بالإرهاب، لأن المبادىء الديانات السماوية، تدعو للتسامح والتعايش السلمي". 

وأشارت إلى أنه لا يمكن إنكار أهمية التدخلات العسكرية، في مواجهته، لكن وجهة نظرى أنه من الأجدى النظر إلى المدى البعيد للقضاء على الظاهرة بشكل عام، وهذا لن يتحقق إلا بتغيير العقول بالتعليم.

 

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

روزاليا ارتياغا تُشيد بالإجراءات الاقتصادية التي تنتهجها مصر روزاليا ارتياغا تُشيد بالإجراءات الاقتصادية التي تنتهجها مصر



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

روزاليا ارتياغا تُشيد بالإجراءات الاقتصادية التي تنتهجها مصر روزاليا ارتياغا تُشيد بالإجراءات الاقتصادية التي تنتهجها مصر



خلال مشاركتها في أسبوع الموضة في ميلانو الإيطالية

ويني هارلو تبدو أنيقة في فستان طويل باللون الأزرق

ميلانو ـ ريتا مهنا
ظهرت عارضة الأزياء الكندية ويني هارلو، بإطلالة أنيقة ومثيرة، خلال أسبوع الموضة في ميلانو الإيطالية، حيث واصلت تحدي مرض البهاق، على منصة عرض أزياء العلامة الشهيرة "فيونيت" في مجموعتها الجديدة لعام 2018. وارتدت هارلو البالغة من العمر 23 عاما، فستانا طويلا باللون الأزرق، يتميز بكتفين غير متماثلين. وأكملت هارلو التي اشتهرت في البرنامج التليفزيوني الأميركي America's Next Top Model - في موسمه الـ21، إطلالتها بمكياج ناعم أبرز ملامحها الطبيعية وتركت شعرها منسدلا بطبيعته على ظهرها وكتفيها. ووصلت ويني هارلو إلى ايطاليا من لندن صباح الثلاثاء الماضي، بعد أن أقيمت هناك حتى الساعات الأولى حيث كانت ضيفًا في حفلة استضافتها مجلة لاف والعلامة الشهيرة "مياو مياو"، لانتهاء أسبوع الموضة في لندن. وقد ألمحت ويني إلى أسلوب حياتها بدون التوقف عن الظهور في الحفلات بمقابلة مع مجلة بازار، حيث شاركت أفضل نصائحها للعناية بالبشرة أثناء تواجدها في باريس. وقالت هارلو "أحب الاسترخاء في نهاية

GMT 08:27 2018 الأحد ,25 شباط / فبراير

دونالد ترامب يرغب في عرض عسكري مثير للجدل
المغرب اليوم - دونالد ترامب يرغب في عرض عسكري مثير للجدل

GMT 04:03 2018 الجمعة ,23 شباط / فبراير

ضربة عنيفة لـ"غوتشي" خلال أسبوع موضة ميلانو
المغرب اليوم - ضربة عنيفة لـ

GMT 18:04 2017 الجمعة ,22 كانون الأول / ديسمبر

فيديو جنسي لفتاة صورها عشيقها يهز مدينة الصويرة

GMT 05:36 2018 الأربعاء ,10 كانون الثاني / يناير

تقرير أميركي يقر بتفوق الجيش المغربي في شمال غرب أفريقيا

GMT 00:16 2018 الثلاثاء ,23 كانون الثاني / يناير

اعتقال شخص بتهمة الاعتداء على طالبة وفض بكارتها في خريبكة

GMT 16:45 2018 الإثنين ,15 كانون الثاني / يناير

شخص يضبط زوجته تمارس الرذيلة في الجديدة

GMT 19:42 2017 الأحد ,31 كانون الأول / ديسمبر

القبض على دركي قتل زوجته بسلاح ناري في بني ملال

GMT 16:41 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

المهدي بنعطية يُعلن تأسيس مؤسسة خيرية تحمل اسمه

GMT 19:23 2017 الجمعة ,08 كانون الأول / ديسمبر

تسرّب فيديو يوثق لممارسة تلميذ الجنس مع تاجر في كلميم

GMT 20:57 2018 الثلاثاء ,23 كانون الثاني / يناير

تشريح جثة المنشطة الإعلامية التي توفيت بعد 3 أيام من زواجها

GMT 00:36 2017 الخميس ,21 كانون الأول / ديسمبر

طائرة مكسيكية تحلق فوق القصر الملكي ومؤسسات عسكرية

GMT 15:30 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

دركي يُنقذ أكثر من 50 راكبًا من الموت ضواحي مراكش

GMT 10:04 2017 السبت ,16 كانون الأول / ديسمبر

مغربي يضبط زوجته برفقة مديرها في الدار البيضاء

GMT 15:34 2017 الثلاثاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

زوج نجاة اعتابو ينفي علاقتها ببارون مخدرات الفنيدق

GMT 15:38 2017 الأربعاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاصيل جديدة عن كيفية هروب "بارون" المواد المخدرة في الفنيدق

GMT 20:44 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

موجة برد قارس تجتاح مناطق عدة في المغرب انطلاقًا من السبت

GMT 19:54 2018 الإثنين ,15 كانون الثاني / يناير

الدرهم يتراجع أمام الأورو والدولار في أول أيام تحرير سعره

GMT 05:32 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

والدة سجين تشتكي تعرضه لـ"اغتصاب جماعي"
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib