المغرب اليوم - متأكد أن مصر لن تحصل على قرض الصندوق الدولي

المستشار الاقتصادي صلاح جودة لـ"المغرب اليوم":

متأكد أن مصر لن تحصل على قرض الصندوق الدولي

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - متأكد أن مصر لن تحصل على قرض الصندوق الدولي

الدكتور صلاح جودة
القاهرة ـ علي رجب

أكد المستشار الاقتصادي في المفوضية الأوروبية الدكتور صلاح جودة أن مصر لن تحصل على قرض الصندوق الدولي، قائلاً "أُحب أن أؤكد أن مصر لن تحصل على قرض صندوق النقد الدولي، وأنا أشرت إلى ذلك منذ أشهر عدة، مضيفًا أن الأسعار ستزيد قريبًا بسبب الخطة التي وضعتها الحكومة الحالية، في مقابل الحصول على قرض صندوق النقد الدولي، مؤكدًا أن مصر ستشهد موجة غضب من الشعب تجاه ارتفاع الأسعار، ولكن تصارع المسؤولين بالدولة لنفي تصريحاتي، والتأكيد على قُرب إجرارات الحصول على القرض، وهو ما لم يتحق حتى الآن.
وقال جودة "إن الشروط اللازمة للحصول على القرض، والتي يأتي في مقدمتها حدوث توافق مجتمعي بشأن القرض لا سيما بعد رفض البعض من قيادات المعارضة له، وإنهاء برنامج الإصلاح الاقتصادى الذي يهدف لوصول الاحتياطي النقدي إلى 19 مليار دولار لم تتحقق، بالإضافة إلى وصول العجز في الموازنة العامة للدولة إلى 195 مليار جنيه، أي بما يعادل 11 % من الناتج المحلي، على الرغم من ضرورة ألا يتعدى العجز 9 % من الناتج المحلي، كل هذا دفعني للتأكيد على عدم حصولنا على القرض".
وأضاف جودة إلى "مصر اليوم" أن مصر تشهد عبثًا في تطبيق القوانين على المشاريع الاستثمارية قائلاً "عندما نقوم بوضع تشريعات يجب أن أعي الهدف منها، فهل الهدف من التشريع هو تنمية هذه المناطق عمرانيًا أم سياحيًا أم زراعيًا أم صناعيًا؟، ولكن نحن جميع مشروعاتنا بلا هدف!، كما أن تطبيق هذه القوانين العبيثة على المشروعات الجديدة في سيناء والسويس وغيرها سيجعل مصيرها هو الفشل، كغيرها من المشروعات التي قضى روتين القوانين عليها في ظل النظام البائد"، مشددًا على أن أن أهم المشكلات التي تواجه الاستثمارات حاليًا هي الانفلات الأمني والذي ينعكس بدروه علي  الإنفلات الاقتصادي أدى إلى تراجع الجنيه المصري أمام باقي العملات الأجنبية، مع عدم استقرار القوانين وضبابية المشهد السياسي والاقتصادي, مؤكدًا أن المسئولين بالدولة لديهم القدرة على حلها إن أرادوا هم ذلك.
واوضح أن ما يحدث الآن هو انشقاق كبير في القوى السياسية، أدى إلى تدهور وتدني الوضع الاقتصادي، تخفيض التصنيف الائتماني للمرة الـ7 خلال 15 شهرًا، وزيادة المديونية الداخلية 1100 مليار جنيه مصري إلى 1400 مليار جنيه مصري.، هذا بجانب زيادة المديونية الخارجية من 34 مليار دولار إلى 43 مليار دولار، خفض معدلات النمو من 6.5% إلى 2.8%، إغلاق 4603 مصنع، وإعطاء مجموعة من القرارات والتراجع عنها مرة أخرى، أي أن ما فعله خلال الفترة الماضية هو مجموعة من القرارات الفاشلة!..
وأكد أن كل ذلك أدى إلى التخفيض الائتماني لمصر، وتخفيض التمثيل الائتماني خطر جدًا لأنه يقول للمستثمرين "إن هذا البلد غير آمن للاستثمار"، مضيفًا أن "هذه المرحلة من تخفيض تصنيف مصر تكاد تكون المرحلة الأخيرة، وأصبحنا في درجة أقل من اليونان التي أفلست وقبل قبرص بدرجة".
وتساءل جودة أين الـ200 مليار جنيه التي وعد بها الرئيس مرسي أثناء الانتخابات عندما قال انتخبوني وهناك 200 مليار جنيه جاهزة لدخول مصر, وأردف "أنت حتى ماجبتش قسط لبن" – على حد تعبيره.
ورأى أن هناك بعض الحلول للقضاء على الأزمة الاقتصادية بوجه عام، ومنها زيادة الموارد الموازنة العامة عن طريق الصناديق الخاصة، ترشيد دعم الطاقة، ورفع الدعم عن جميع الصناعات كثيفة استخدام الطاقة، التمثيل السياسي لمصر في الخارج، تعديل اتفاقات الغاز، تعديــل الضريبة العقارية وفرض ضريبة على معاملات البورصة.
وقال جودة "إن الحكومة اعتبرت السوريين الفارين من سورية لمصر والمصريين العائدين من ليبيا اعتبرتهم الحكومة سياحًا، وأضافت هذه الأرقام لأرقام السائحين".
وعن أسباب مطالبته بمحاكمة الدكتور فاروق العقدة محافظ البنك المركزي السابق قال جودة "أنا طالبت بضرورة محاكمة فاروق العقدة وطارق عامر، لأنهم أخرجوا 21 مليار دولار من الخزانة المصرية واحتياطي النقد المصري من دون أي داعٍ سوى تسهيل إجراءات تهريب الأموال، كما أن الفترة التي قضاها الأول كمحافظ للبنك المركزي فاشلة، بعدما ارتكب أخطاء فادحة وجسيمة فى إداره السياسة النقدية نتج عنها بقاء سعر الفائده سلبيًا أمام معدلات التضخم، مما أدى إلى تأكل ودائع العملاء وانخفاض معدلات نموها، وغيرها من الأخطاء الإدارية الفادحة".
وأكد جودة أن الوضع الاقتصادي المصري سيزداد سوءًا القترة المقبلة، خاصة بعد سعي جماعة "الإخوان المسلمين" لأخونة الدولة من خلال تعيين قيادتها في المناصب التنفيذية والحساسة بالدولة.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - متأكد أن مصر لن تحصل على قرض الصندوق الدولي المغرب اليوم - متأكد أن مصر لن تحصل على قرض الصندوق الدولي



GMT 01:34 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

كورسو يعلن أنّ “دو” تدرس دخول السوق السعودية

GMT 03:23 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

عماد الفاخوري يؤكد أن الاقتصاد يتقدّم في الدول النامية

GMT 05:09 2017 الأحد ,15 تشرين الأول / أكتوبر

سلامة يؤكد الالتزام بفرض العقوبات على "حزب الله"

GMT 02:11 2017 الجمعة ,13 تشرين الأول / أكتوبر

محيي الدين يعلن عن 3 أبعاد تحدّد مستقبل القطاع المالي

GMT 07:56 2017 الإثنين ,09 تشرين الأول / أكتوبر

باركيندو يُبدي عدم قلقه من زيادة إنتاج النفط في أميركا

GMT 01:17 2017 الأحد ,08 تشرين الأول / أكتوبر

أبوجرة سلطاني يحذر الحكومة من رفع أسعار المحروقات

GMT 00:35 2017 الجمعة ,06 تشرين الأول / أكتوبر

علي رضا قريشي يعلن أنّ اليمن باتت على حافة المجاعة

GMT 02:38 2017 الخميس ,05 تشرين الأول / أكتوبر

أحمد عمور يُعلن خفض ديون "أليانس" للتطوير العقاري

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - متأكد أن مصر لن تحصل على قرض الصندوق الدولي المغرب اليوم - متأكد أن مصر لن تحصل على قرض الصندوق الدولي



تحدثت عن تحرش المنتج هارفي وينستين بالفنانات

بليك ليفلي تخطف الأنظار بارتداء بدلة باللون الأصفر

واشنطن ـ رولا عيسى
ظهرت الممثلة الأميركية بليك ليفلي، في برنامج "صباح الخير أميركا" يوم الاثنين، بإطلالة أنيقة ومميزة. وفي أعقاب اعترافات فنانات هوليوود بوقائع تحرش المنتج الأميركي هارفي وينستين بهن، قالت الممثلة البالغة من العمر 30 عاما، أن الوقوف تضامنا مع الضحايا المتضررين لم يكن كافيا، فالناس يجب أن تعترف أن سلوكه كان بعيدا عن حادثة فردية وحسب. وبسؤالها عن كيف يمكن لهوليوود أن تستكمل طريقها بعد الكشف عن الإساءات ضد النساء، أجابت: "أعتقد أنه من المهم أن نعترف أن ذلك لا يحدث فقط هوليوود، انه عالمي جدا، وانه ليس شيئا يحدث للنساء فجأة"،وأوضحت ليفلي أن ذلك يحدث للنساء منذ زمن طويل وليس مفاجأة. الجدير بالذكر أن هارفي المؤسس المشارك لشركة وينشتاين قد تلقى بلاغات بالاعتداء أو التحرش بأكثر من عشرين امرأة ممن يعملون في صناعة السينما، بما في ذلك النجوم الكبار امثال غوينيث بالترو وأشلي جود، وتشمل الادعاءات الموجهة ضده

GMT 06:59 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

مسؤولة في "كيرينغ" تعلن التصدي لقضية العنف المنزلي
المغرب اليوم - مسؤولة في

GMT 06:06 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

أسباب وصول نابليون بونابرت إلى غولف جيو على متن سفينته
المغرب اليوم - أسباب وصول نابليون بونابرت إلى غولف جيو على متن سفينته

GMT 05:55 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

منزل "ستكد بلانتيرز" يسمح بنمو النباتات دون قطع الأشجار
المغرب اليوم - منزل

GMT 06:36 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

إيران تشعل الخلاف بين ترامب والزعيم الديمقراطي لمجلس الشيوخ
المغرب اليوم - إيران  تشعل الخلاف بين ترامب والزعيم الديمقراطي لمجلس الشيوخ

GMT 06:43 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

نيكولا ثورب تكشف عن هوية أشخاص تحرشوا بها جنسيًا
المغرب اليوم - نيكولا ثورب تكشف عن هوية أشخاص تحرشوا بها جنسيًا

GMT 01:30 2017 السبت ,14 تشرين الأول / أكتوبر

رجاء الجدواي تستعد للفيلم الكوميدي "حبيب ستو"

GMT 08:52 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

عارضة أزياء حققت حلمها قبل العثور عليها مقتولة داخل مسكنها

GMT 00:19 2017 الخميس ,12 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة تعلن أنّ أنثى الدولفين تختار من يجامعها بدقة

GMT 07:55 2017 الأحد ,15 تشرين الأول / أكتوبر

بيع مبنى التوأم كراي في لندن بثمن 1,2 مليون استرليني

GMT 02:14 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

اكتشاف علاج جديد يُساعد النساء على منع "سلس البول"

GMT 02:57 2017 الأحد ,15 تشرين الأول / أكتوبر

"كونستانس برينس موريس" يقدم مطاعم بروح هوليوود

GMT 07:37 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

هواوي تطلق هاتفًا جديدًا يتحدى أبل وسامسونغ

GMT 01:00 2017 الجمعة ,13 تشرين الأول / أكتوبر

عقل فقيه يُصمِّم مجموعة من الملابس الجديدة لعام 2018
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib