المغرب اليوم  - قصة جديدة لربيعة جلطي في معرض  سيلا

قصة جديدة لربيعة جلطي في معرض " سيلا "

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - قصة جديدة لربيعة جلطي في معرض

الجزائر - المغرب اليوم

تشارك الكاتبة الجزائرية ربيعة جلطي في معرض الكتاب الدولي بالجزائر نهاية أكتوبرالمقبل ، بروايتها الجديدة التي ستنزل قريبا إلى المكتبات الجزائرية والعربية "عَرْشٌ مُعَشّق" ، وهي المولود الروائي الثالث بعد روايتيها " الذروة " و" نادي الصنوبر" ، حيث قررت ربيعة أن ترحل بقرائها إلى عالم الجمال النسائي، وتبحر بهم في بحر الأنوثة لتنقل لقرائها الانفعالات الداخلية والهواجس النفسية لدى الفتاة الذميمة الشكل، و ترصد قراءة الجمال في ذهن المجتمع العربي ، الذي يقدس شكل المرأة لا شخصيتها .. !! ، الرواية عبارة عن صرخة أدبية تلوم الذكور على هذا المفهوم الخاطئ لمعنى الجمال ، وتحملهم مسؤولية كره الذميمة لشكلها و القبيحة لمظهرها. بين الجلي والخفي ، و بين البوح والكتمان ، تسبر الروائية أغوار نفسية بطلة القصة " نجود "أو " زليخة " ، الفتاة ذميمة الشكل ، التي تعاني تمزقا كيانيا بسبب جسدها القبيح ، وتصارع لأجل البقاء و العيش في مجتمع متباين حقود ، لا يهتم إلا بالمظاهر الزائفة و الجمال الخارجي ، إحساسها بالإقصاء و التهميش ، جعلانها تنام على وسادة القلق والاكتئاب ، وتتحمل جسدها المتخفي وراء أنوثتها المكبوتة ، كل هذا جعل الكاتبة ربيعة جلطي تكسر قواعد الرواية العربية العادية ، التي غالبا ما تقدس الجمال الأنثوي بشكله ، وتفاصيله ، وتغفل جمال الروح و صفاء الوجدان ، ليس هذا فحسب ، بل أبت الكاتبة إلا أن تميط اللثام عن تاريخ المجتمع الجزائري ، لاسيما فترة المقاومة الشعبية ، كما تتوقف عند محطات ثورية كانقلاب 19 جوان 1965 ، ثورة أكتوبر 1988 ...الخ .

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - قصة جديدة لربيعة جلطي في معرض  سيلا  المغرب اليوم  - قصة جديدة لربيعة جلطي في معرض  سيلا



 المغرب اليوم  -

ضمن الدورة السبعين من مهرجان كان السينمائي

تألق كامبل بفستان أسود في حفلة بوسيتيف بلانيت

باريس - مارينا منصف
تألقت عارضة الأزياء ناعومي كامبل ، صاحبة الـ47 عام ، أثناء حضور حفلة عشاء بوسيتيف بلانيت ، في مهرجان كان السنيمائي السبعين في بالم بيتش ، مع أجواء الريفيرا الفرنسية . وتألقت كامبل بفستان أسود مع أجزاء على شكل شبكة صيد السمك مرصع بالترتر مع قلادة من الزمرد مع أقراط أنيقة مماثلة ، بينما تدلى شعرها الطويل حتى أسفل ظهرها، وأبرزت شفتيها بملمع. وتتصدر العارضة خلال عطلة نهاية الأسبوع الحدث الثاني عشرFashion For Relief ، حيث تظهر مع آخرين مع القطع التي تبرعت بها أفضل بيوت الأزياء في العالم. وأسست ناعموي الجمعية الخيرية قبل 12 عامًا ، واستخدمت وضعها للمساعدة في مكافحة فيروس الإيبولا والمساعدة في أعقاب الكوارث الطبيعية ، مثل إعصار كاترينا، وأوضحت مجلة فوغ أن عائدات هذا العام ستمكن منظمةSave the Children من توفير الغذاء المنقذ للحياة والمأوى والعلاج الطبي للأطفال في أنحاء العالم كافة ،

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - قصة جديدة لربيعة جلطي في معرض  سيلا  المغرب اليوم  - قصة جديدة لربيعة جلطي في معرض  سيلا



GMT 04:14 2017 الثلاثاء ,23 أيار / مايو

وليد علي يحصل على الدكتوراه في "التطرف العالمي"
 المغرب اليوم  - وليد علي  يحصل على الدكتوراه في
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib