المغرب اليوم  - فوز تنورة ماكسي ومريم بجوائز مهرجان الداخلة السينمائي

فوز "تنورة ماكسي" و"مريم" بجوائز مهرجان الداخلة السينمائي

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - فوز

الداخلة ـ وكالات

أعلنت مدينة الداخلة عن نهاية الدورة الرابعة من مهرجانها الدولي للسينما بليلة الجوائز، وبتتويج تقاسمته أربعة أفلام من سوريا ولبنان والجزائر وتونس، مع تنويه لفيلم مغربي نال إعجاب لجنة التحكيم.وتحت تصفيق سكان المدينة في قاعة المؤتمرات، تسلم المتوجون درع المهرجان، ث بدأ الجمهور يتدافع للحصول على صور تذكارية مع نجوم الشاشة الكبيرة من العالم العربي.  ففي حوالي السابعة مساء بتوقيت المغرب، بدأ الحفل الختامي رسميا، ببداية توافد ضيوف المهرجان للمرور على السجاد الأحمر، فمنهم من شد انتباه المصورين برقصه مع فرقة موسيقية تعزف الموسيقى الحسانية للصحراء، فيما آخرون وجدوا معجبين ينتظرون بهواتفهم المحمولة لالتقاط صورة مع النجم المفضل بعد تحية حارّة وترحيب في المدينة الصغيرة على المحيط الأطلسي. وبعد أن اكتمل حضور الجمهور والضيوف والمتبارين ولجنة التحكيم، بدأت ليلة الجوائز في المهرجان. وقد توج علي بلور من تونس بجائزة أفضل ممثل في فيلم "باب الفلة"، وذهبت جائزة أحسن ممثلة للجزائرية عديلة بنمحمود عن فيلم "التائب" للمخرج الجزائري مرزاق علواش، فيما حاز فيلم "تنورة ماكسي" للمخرج اللبناني جو بوعيد على جائزة لجنة التحكيم، بينما ذهبت الجائزة الكبرى للفيلم السوري "مريم" للمخرج باسل الخطيب.هذا وقررت لجنة التحكيم أن توجه تنويهاً خاصاً للفيلم المغربي "خويا" للمخرج كمال المحوطي، بسبب معالجة الشريط لقضية وجودية، وذلك خارج الجوائز الأربع الرسمية للمهرجان.وسرق رئيس لجنة التحكيم، الأضواء بإعداد مرافعة باسم كل أعضاء اللجنة، بدأها بالحديث عن "الأجواء الداخلية" التي مرت فيها مشاهدة الأفلام المتبارية من سبع دول عربية، والتوصل النهائي للنتائج، وقبل الإعلان عن اسم المتوجين بجوائز المهرجان، قدم رئيس لجنة التحكيم تبريراً نقدياً عن خلفيات منح كل جائزة، بلغة عربية سليمة، وبأسلوب سلس، وبتعليق يكشف عن خلفية أستاذ جامعي مغربي يعرف جيداً الفن السابع. وعبر باسل الخطيب، المخرج السينمائي السوري، عن سعادته بما لاقاه الفيلم من نجاح في المهرجان وإعجاب من لجنة التحكيم، مشيراً إلى أن فيلم "مريم" استطاع أن "يحقق تواصلاً مع الجمهور". وعلى منصة التتويج، بدا المخرج اللبناني الشاب جو بوعيد، سعيداً جداً بتتويج شريطه السينمائي الأول، الذي صنفه ضمن "خانة سينما المؤلف"، وعرّج على ما أسماها "صعوبة صناعة فيلم في العالم العربي". وذهب نور الدين أفاية، الجامعي المغربي ورئيس لجنة التحكيم، إلى أن الدورة الرابعة من مهرجان الداخلة، نشأ فيها مهرجان جديد، عليه أن يثبت موقعه مغربياً، وأن يتخذ لذاته أبعاداً عربية، ولا شك أنه سيأخذ أبعاده الدولية. وقبل إعلان الجوائز الكبرى، وعلى منصة قصر المؤتمرات، أعلن مهرجان الداخلة عن خريجي مسابقة كتابة السيناريو للفيلم القصير، مع تعهد بإنتاج الفيلم وعرضه في الدورة الخامسة العام المقبل.وفازت شابة مغربية اسمها ليلى الخمليشي، قدمت من العاصمة الرباط، للمشاركة. و أكدت المتوجة بأحسن سيناريو، أنها روت قصة "تستلهم أحداثها من زلزال ضرب مدينة الحسيمة، شمال المغرب، في تسعينيات القرن الماضي"، ولم تخف المتوجة فرحتها العارمة وإيمانها أن فوزها سوف "يفتح لها أبواباً كثيرة"، خاصة أنها تؤمن بـ"ولادة مخرجة جديدة وكاتبة سيناريو جديد" في المغرب.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - فوز تنورة ماكسي ومريم بجوائز مهرجان الداخلة السينمائي  المغرب اليوم  - فوز تنورة ماكسي ومريم بجوائز مهرجان الداخلة السينمائي



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - فوز تنورة ماكسي ومريم بجوائز مهرجان الداخلة السينمائي  المغرب اليوم  - فوز تنورة ماكسي ومريم بجوائز مهرجان الداخلة السينمائي



بفستان طويل مكشوف الظهر والصدر ودون أكمام

ناعومي كامبل تتألق في الحفل الخيري للأمم المتحدة

نيويورك ـ مادلين سعاده
ظهرت عارضة الأزياء البريطانية ناعومي كامبل، بإطلالة مميزة وجذابة، فى حفل جوائز "Goalkeepers Global Goals" وهو الحدث الخيري للأمم المتحدة المقام في مدينة نيويورك، مساء يوم الثلاثاء. تعد كامبل واحدة من أفضل النماذج في العالم لأكثر من عقدين، والتي تمكنت من  البقاء على القمة لسنوات. ارتدت كامبل البالغة من العمر 47 عاما، فستانًا طويلًا يكشف عن إحدى ساقيها بالكامل ومكشوف الظهر والصدر ودون أكمام باللون الأسود وانتعلت حذاء مكشوفًا ذا كعب عال بنفس اللون، مع إكسسوارات من الأساور المتعددة الألوان،  ووضعت المكياج البسيط الهادئ، ورفعت شعرها من الخلف على شكل ذيل حصان. كما تألقت النجمة الهندية الشهيرة بريانكا تشوبرا، في الحدث الخيري، وخطفت أنظار الحضور والمصورين بإطلالتها الأنيقة على السجادة الحمراء. ارتدت بريانكا البالغة من العمر 35 عامًا، فستانًا طويلًا مفتوحا من الساق وبأكمام طويلة باللون الأبيض ذو أكتاف كبيرة ومنتفخة، وانتعلت حذاء مكشوفًا ذا كعب عال من

GMT 00:27 2017 الإثنين ,18 أيلول / سبتمبر

حورية فرغلي تُوضّح سبب تأخير طرح "طلق صناعي"

GMT 07:03 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

بذخ أسطوري في أغلى حفلة زفاف أرمني في العالم

GMT 04:29 2017 الإثنين ,18 أيلول / سبتمبر

تصاميم مفعمة بالحيوية من "بربري" في لندن

GMT 09:17 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

"البنفسجي الرمادي" لون الدهانات الأفضل لعام 2018

GMT 06:26 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

دراسة تكشف دور الكربوهيدرات في إنقاص الوزن

GMT 07:10 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

منتزه"Peak District" بشلّلاته الرائعة في كتاب مصوّر

GMT 06:45 2017 الأربعاء ,13 أيلول / سبتمبر

"شاومي" تعلن عن هاتفها الجديد "Mi Note 3" بسعر منافس
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib