المغرب اليوم  - حوار الحركة والموسيقى في أيام الرقص العصري في تونس

حوار الحركة والموسيقى في أيام الرقص العصري في تونس

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - حوار الحركة والموسيقى في أيام الرقص العصري في تونس

تونس ـ وكالات

انطلقت الدورة الرابعة لأيام الرقص العصري في تونس العاصمة الأسبوع الماضي وتستمر حتى نهاية الشهر الحالي بعرض «هارلم شايك» تتواصل العروض بتركيز حول عروض السيرك وجماليات الحوار بين الجسد والموسيقى.وضم البرنامج فقرة أولى تحت عنوان «نحن نمشي على الحبال» وفقرة ثانية عنوانها: «فخورة امرأة وفنانة سيرك» لنجلاء الجبالي وتمت برمجة عرض لـ«السيرك الصيني» لكل من يوسف غاوي وفرات الغربي ويكون مسك الختام مع عرض السيرك تحت عنوان «خيرة ورشدي» لملاك السباعي.عن مجموعة هذه العروض، قالت رجاء بن عمار مديرة المهرجان  إنه «لما كان الجسد فضاء الحرية الوحيد والحصن القائم ضد العنف جعلنا مهرجان الرقص العصري تحت شعار (ضد العنف) أي ضد كل مظاهر العنف التي طالت الفنانين والسياسيين». وأضافت أن هذا المهرجان يعد فرصة نادرة للقاء الراقصين التونسيين والفنانين الجسمانيين الذين قد تضطرهم الظروف إلى الهجرة إلى أوروبا المجاورة لممارسة إبداعاتهم وأعمالهم الفنية. وتحرص الدورة على نشر ثقافة السيرك من خلال عرض مبرمج لصابرين بلحاج علي وهو يحمل عنوان «ثمة سيرك في تونس» تلاه عرض سيرك آخر لمجموعة من الفنانين وفناني السيرك التونسيين. كما احتضن فضاء «مدار قرطاج» كوميديا موسيقية هندية. ويعود الرقص اليوم السبت بعنوان «ما وراء السكة» في إشارة واضحة إلى أبناء الأحياء الشعبية التي تقع وراء سكة القطار الرابط بين تونس العاصمة والضاحية الشمالية للعاصمة وتحديدا حلق الوادي والكرم. ومن المنتظر أن يحتضن شارع الحبيب بورقيبة رمز الثورة التونسية عرضا راقصا غدا الأحد تحت عنوان: «رقص الشعب الذي يمشي»، إلى جانب عدة عناوين أخرى طبعت اللوحات الراقصة على غرار «رسم الجسد» و«الهطاي»، وتعني العبارة (الرجل الرحالة بحثا عن لقمة العيش). وتختتم أيام الرقص العصري يوم 30 مارس (آذار) بعروض رقص محترفة جنبا إلى جنب مع عروض هاوية تقدم عدة أجناس من الرقص بعضها في الشارع في تفاعل مع المارة.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - حوار الحركة والموسيقى في أيام الرقص العصري في تونس  المغرب اليوم  - حوار الحركة والموسيقى في أيام الرقص العصري في تونس



 المغرب اليوم  -

كشفت تجاهل هوليود للنجمات فوق سن الـ40

أندي ماكدويل تخطف الأضواء وتنتقد الثقافة الأميركية

واشنطن - رولا عيسى
سرقت أندي ماكدويل (59 عامًا) الأضواء عندما حضرت جلسة التصوير في Chopard Trophy فيHotel Martinez في "كان" في فرنسا مساء الإثنين، وتألقت في ثوب أسود طويل شبه شفاف ذو عنق غائر على السجادة الحمراء، وتزيت بقلادة من الياقوت مرصعة بالجواهر لإضافة لمسة من سحر هوليود الكلاسيكي مع أقراط مرصعة بـ"الأحجار الكريمة"، بينما أبرزت ملامحها الجميلة مع طلاء شفاه أحمر ومكياج عيون دخاني، فيما تدلى شعرها في تجعيدات على كتفيها، وأمسكت النجمة بمخلب بسيط مع مشبك من الماس، وظهرت لحضور العرض الأول لفيلم The Killing Of A Sacred Deer الذي يشارك في مهرجان كان السينمائي السبعين. وتحدثت النجمة أخيرًا موضحة أن هوليود تتخلى عن الممثلات بعد سن الأربعين بينما يحصل بعض الرجال على أفضل الأدوار حتى عمر السبعين، حيث قالت ماكدويل في مهرجان دبي السينمائي الدولي: "أتمنى أن تكون هناك فرص أكبر للنساء في عمري، حيث تعرضت لسؤال كيف

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - حوار الحركة والموسيقى في أيام الرقص العصري في تونس  المغرب اليوم  - حوار الحركة والموسيقى في أيام الرقص العصري في تونس



GMT 04:14 2017 الثلاثاء ,23 أيار / مايو

وليد علي يحصل على الدكتوراه في "التطرف العالمي"
 المغرب اليوم  - وليد علي  يحصل على الدكتوراه في
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib