المغرب اليوم  - تصاعد الجدل بالشارع المصري حول قضية الحد الأدنى للأجور

تصاعد الجدل بالشارع المصري حول قضية الحد الأدنى للأجور

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - تصاعد الجدل بالشارع المصري حول قضية الحد الأدنى للأجور

القاهرة - المغرب اليوم

يعيش الشارع المصري جدلا حيال قضية الحد الأدنى للأجور التي تدخل حيز التنفيذ بداية العام المقبل، ويثير الخبراء تساؤلات حول قدرة الدولة على تمويل رفع الحد الأدنى للأجور، الذي سيكلفها 15 مليار جنيه.وبعد فشل حكومات عدّة في تطبيقِه، أعلنت حكومة الببلاوي مؤخراً عن تحديد 1200 جنيه حدّا أدنى للأجور اعتباراً من بداية يناير المقبل.ويبلغ حجم قوة العمل في مصر 32 مليون نسمة، ويعمل نحو 5.5 مليون شخص في القطاع الحكومي وقطاعِ الأعمال العام والوحداتِ المحلية. ويستفيدُ من الحدّ الأدنى للأجور 38%، منهم، ما يعادل 2.8 مليون مصري.وتثار تساؤلات حول مدى قدرة الحكومة على تمويل الحدّ الأدنى حيث تستحوذ الأجور على 26%، من إجمالي المصروفات العامّة بالموازنة. في المقابل يرى مختصّون ضرورة التدرّج في تطبيق الحدّ الأدنى للأجور في ظلّ ظروف الركود الاقتصادي الحالية، وهو ما دفع إلى تجدّد الحديث عن الصناديق الخاصّة التي أصبحَتْ الحل السحري كما يبدو لمشكلات مصر المالية.الخبير الاقتصادي الدكتور صلاح جودة يرى أن الصناديق الخاصة بها ما يتجاوز 73 مليار جنيه، لو تم ضمها للموازنة العامة للدولة، فإن هذا يقوم بتمويل الحد الأدنى ويزيد، وهو ما يمكن من سداد جزء كبير من المديونية الداخلية لمصر.وأضاف جودة أن مصر لو قامت بتخفيض 1% من قيمة الفائدة على السندات الحكومية، فإن قيمة التخفيض ستصل إلى 8 مليارات جنيه.عدد كبير من ممثلي النقابات العمالية في مصر غير مقتنعين بالحدّ الأدنى الذي أعلنـت عنه الحكومة مؤخـّراً.ولا يتضمّن قرار الحد الأدنى للأجور حتى الآن ما يفرض تطبيقـه في القطاع الخاص، لكن يجري الحديث عن مفاوضات بين الحكومة والجهات الممثلة للقطاع الخاص لبحث تحديد حدّ أدنى للعاملين فيه، حيث يتوقـّع كثيرون أن يواجه أصحاب الأعمال صعوبات في رفع الحدّ الأدنى ما يجعلهم يحجمون عن التعيينات الجديدة، كما أن فرض الحد الأدنى على القطاع الخاص قد ينتج عنه رفع أسعار منتجاتِه وخِدْماتِه، وهو ما يعني موجة جديدة من ارتفاع الأسعار.وبالرغم من كونه مطلبا شعبيا إلا أن تطبيق الحد الأدنى للأجور سيكلف الدولة ما يقدر بنحو 15 مليار جنيه، ستشكل عبئاً كبيراً على الموازنة التي تعاني عجزا وصل إلى 14%، من الناتج المحلي الإجمالي.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - تصاعد الجدل بالشارع المصري حول قضية الحد الأدنى للأجور  المغرب اليوم  - تصاعد الجدل بالشارع المصري حول قضية الحد الأدنى للأجور



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - تصاعد الجدل بالشارع المصري حول قضية الحد الأدنى للأجور  المغرب اليوم  - تصاعد الجدل بالشارع المصري حول قضية الحد الأدنى للأجور



ارتدت فستانًا قصيرًا عاري الكتفين باللون الأزرق

إطلالة تخطف الأنظار لإيفا لونغوريا خلال حفلة خيرية

لوس أنجلوس ـ مادلين سعادة
خطفت الممثلة الأميركية إيفا لونغوريا أنظار الحضور وعدسات المصورين، بإطلالتها المميزة خلال حفلة خيرية في لوس أنجلوس، تهدف إلى جمع التبرعات لمساعدة مرضى السرطان وعائلاتهم، الأحد. وارتدت الممثلة، البالغة من العمر 42 عامًا، فستانًا قصيرًا باللون الأزرق، عاري الكتفين مع حمالة عبر كتف واحد، وأكملت إطلالتها الجذابة بزوج من صنادل "بريسبكس" الشفافة، مع كعب باللون الأسود، وطلاء أظافر باللون الأصفر المشرق. وتركت النجمة الأميركية شعرها الداكن منسدلاً بطبيعته على كتف واحد، واختارت ماكياجًا من "المَسْكَرة" السوداء مع ظلال العيون الداكن، ولمسة من أحمر الخدود الوردي، بالإضافة إلى أحمر الشفاة "النيود". ودعمت إيفا شركة "Padres Contra El Cancer"، وهي منظمة غير ربحية تساعد الأطفال المصابين بالسرطان وتدعم عائلاتهم، وكانت متحدثة باسم المنظمة وانضمت إلى السجادة الحمراء، بالإضافة إلى أدريان غونزاليس، لاعب البيسبول، والممثلة كاسي سيربو، التي ظهرت في سلسلة أفلام "Sharknado"، مع الكوميديان جورج لوبيز. ويذكر أن إيفا احتفلت

GMT 10:05 2017 الثلاثاء ,26 أيلول / سبتمبر

مدن فرنسية مختلفة وجهة نموذجية لقضاء وقت لا ينسى
 المغرب اليوم  - مدن فرنسية مختلفة وجهة نموذجية لقضاء وقت لا ينسى

GMT 11:23 2017 الإثنين ,25 أيلول / سبتمبر

منزل فيكتوري فاخر يصبح معرضًا للأثاث واللوحات
 المغرب اليوم  - منزل فيكتوري فاخر يصبح معرضًا للأثاث واللوحات

GMT 05:32 2017 الإثنين ,25 أيلول / سبتمبر

حقيقة انفصال الأمير هاري عن حبيبته ميغان ماركل

GMT 02:44 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

دراسة تكشف غموض الأكسجين في الغلاف الجوي للأرض

GMT 04:22 2017 الإثنين ,25 أيلول / سبتمبر

ترياق لعلاج الجرعة الزائدة من "الباراسيتامول"

GMT 05:43 2017 الثلاثاء ,26 أيلول / سبتمبر

"شاومي" تعلن عن هاتفها الجديد "Mi Note 3" بسعر منافس

GMT 09:40 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

خطوط وألوان وفساتين باللون الأبيض لربيع وصيف 2018
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib