المغرب اليوم  - التجار في مصر يهربون من التسعيرة إلى السوق السوداء

التجار في مصر يهربون من التسعيرة إلى السوق السوداء

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - التجار في مصر يهربون من التسعيرة إلى السوق السوداء

القاهرة - المغرب اليوم

قال عاملون في محال تجارية بالقاهرة، إن غالبية كبار التجار أعلنوا رفضهم للتسعيرة التي أعلنتها وزارة التموين والتجارة الداخلية للحد من ارتفاعات الأسعار، وإنهم اتجهوا مؤخراً للسوق السوداء لتصريف بضائعهم بالأسعار التي يحددونها بعد شح أصناف معينة من البضائع والسلع من السوق المصري. وشهدت أسعار السلع ارتفاعات قياسية خلال الأشهر القليلة الماضية، حيث ارتفعت أسعار بعض السلع بنسب تقترب من 20%، ما ساهم في ارتفاع نسب التضخم بشكل كبيركانت الحكومة المصرية قد وافق ت على فرض تسعيرة على السلع الأساسية والضرورية للحد من ارتفاع الأسعار، حيث قررت وزارة التموين والتجارة الداخلية فرض تسعيرة إلزامية نوقش خلال اجتماع اللجنة الوزارية الاقتصادية، ووافق رئيس الحكومة الدكتور حازم الببلاوي، على القرار لفترة محددة.وأوضحت الوزارة أن السوق المحلي شهدت حدوث مغالاة وارتفاع في الأسعار خلال الفترة الماضية، دفع الحكومة للتدخل لتحقيق توازن في الأسعار، وأمهلت البائعين وتجار الجملة ونصف الجملة أسبوعاً فقط لوقف استغلالهم للمستهلكين. هذا القرار جاء بعدما هددت وزارة التموين بفرض التسعيرة الإلزامية على الخضر والفاكهة بسبب الارتفاع الكبير في أسعارها، وبات من الصعب على المواطنين ومحدودي الدخل شراؤها.وقال عبده صابر، تاجر قطاعي، إن الازمة الحقيقية تكمن في شح البضائع والمنتجات من السوق، وهذه مسؤولية كبار التجار، وحينما يحدث شح في نوع معين من السلع فإن أسعاره ترتفع بشكل مباشر وفي وقت قياسي، ومنذ أن فرضت الحكومة التسعيرة الجبرية فقد اختفت بعض أنواع السلع من السوق.وأوضح ان بعض التجار قد يتسببون في إحداث شح في بعض البضائع في محاولة منهم للضغط على الحكومة للعدول عن القرار خاصة وأنهم يبررون ارتفاع أسعار بعض السلع بارتفاع أسعارها من المورد الرئيسي وينفون تماماً أنهم السبب في ارتفاع الأسعار الذي أصاب السوق المصري بالشلل التام، وتسبب في تراجع حركة البيع بنسب كبيرة.وكان الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء قد أعلن ارتفاع معدل التضخم الشهري خلال شهر سبتمبر الماضي، بنسبة 1.7% مقارنة بشهر أغسطس السابق عليه، كما ارتفع معدل التضخم السنوي مقارنة بشهر سبتمبر 2012 ليسجل نحو 11.1% ليصل إلى 141.6 نقطة.وأوضح الجهاز أن أسعار الطعام والشراب ارتفعت بنسبة 2.1% مقارنة بالشهر السابق عليه، ليسجل 163.9 نقطة، كما ارتفع معدلها على أساس سنوي بنسبة 14% مقارنة بشهر سبتمبر 2012، لترتفع أسعار الخضروات بنسبة 3.6%، واللحوم والدواجن بحوالي 3.4% والأسماك والمأكولات البحرية بنسبة 3.3%.وقال سيد طه، تاجر خضروات وفاكهة، إنه منذ فرض التسعيرة الجبرية وهناك أنواع معينة من السلع قد اختفت من أسواق الجملة رغم توافرها في السوق السوداء، وهو ما يرجع إلى التسعيرة الجبرية التي فرضتها الحكومة دون الرجوع لكبار التجار والذين يحاولون الضغط على الحكومة للعدول عن قرار فرض التسعيرة الجبرية.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - التجار في مصر يهربون من التسعيرة إلى السوق السوداء  المغرب اليوم  - التجار في مصر يهربون من التسعيرة إلى السوق السوداء



 المغرب اليوم  -

خلال حضورها حفلة توزيع جوائز تجميل هوليوود

باريس هيلتون تتألق في فستان مثير كشف عن صدرها

نيويورك - مادلين سعادة
خطفت باريس هيلتون، الأنظار، أثناء حضورها حفلة توزيع جوائز تجميل هوليوود، وتعرضت لموقف محرج مرتين بسبب تعثرها في الفستان. وكافحت باريس من أجل تغطية صدرها، إذ انزلقت فتحة عنق الفستان، وحاولت الحفاظ على توازنها من السقوط حينما تعثر كعب حذائها في ذيله. وبدت باريس مذهلة في فستان فضي لامع، والذي جاء بفتحة صدر هائلة، وفتحة أمامية تكشف ساقيها حتى الفخذ. وارتدت نجمة برنامج "حياة بسيطة" حذاءً مطابقًا من الفضة اللامعة وحقيبة يد مبهرة معه. ولذا أصيب الجميع بخيبة الأمل لتعثر الجميلة الشقراء، مما أجبرها على الانحناء، لإعادة ترتيب ذيل الفستان، قبل أن تتمكن من إنقاذ نفسها من الحادث الثاني، الذي كاد أن يكشف عن صدرها. وتجاوزت باريس الأمر بأنها ضحكت خلال تعديل ملابسها، والتأكد من أن كل شيء آمن. وكانت ليلة كبيرة للعارضة، التي حصلت على جائزة تكريم، لعطرها الذي أطلقته تحت اسم Gold Rush. ومن المعروف أن…

GMT 01:47 2017 الثلاثاء ,21 شباط / فبراير

نهان صيام تبيّن أهم قطع الإكسسوار المحببة للمرأة
 المغرب اليوم  - نهان صيام تبيّن أهم قطع الإكسسوار المحببة للمرأة
 المغرب اليوم  - تعرف على عشرة أشياء لتفعلها في سان بطرسبرغ الروسية

GMT 03:28 2017 الثلاثاء ,21 شباط / فبراير

مقاتلتان أميركيتان تعترضان طائرة في منطقة الحظر
 المغرب اليوم  - مقاتلتان أميركيتان تعترضان طائرة في منطقة الحظر
 المغرب اليوم  - فضائية ABC تنفي وجود أي نية لإقالة ياسمين عبد المجيد
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib