المغرب اليوم - التجار في مصر يهربون من التسعيرة إلى السوق السوداء

التجار في مصر يهربون من التسعيرة إلى السوق السوداء

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - التجار في مصر يهربون من التسعيرة إلى السوق السوداء

القاهرة - المغرب اليوم

قال عاملون في محال تجارية بالقاهرة، إن غالبية كبار التجار أعلنوا رفضهم للتسعيرة التي أعلنتها وزارة التموين والتجارة الداخلية للحد من ارتفاعات الأسعار، وإنهم اتجهوا مؤخراً للسوق السوداء لتصريف بضائعهم بالأسعار التي يحددونها بعد شح أصناف معينة من البضائع والسلع من السوق المصري. وشهدت أسعار السلع ارتفاعات قياسية خلال الأشهر القليلة الماضية، حيث ارتفعت أسعار بعض السلع بنسب تقترب من 20%، ما ساهم في ارتفاع نسب التضخم بشكل كبيركانت الحكومة المصرية قد وافق ت على فرض تسعيرة على السلع الأساسية والضرورية للحد من ارتفاع الأسعار، حيث قررت وزارة التموين والتجارة الداخلية فرض تسعيرة إلزامية نوقش خلال اجتماع اللجنة الوزارية الاقتصادية، ووافق رئيس الحكومة الدكتور حازم الببلاوي، على القرار لفترة محددة.وأوضحت الوزارة أن السوق المحلي شهدت حدوث مغالاة وارتفاع في الأسعار خلال الفترة الماضية، دفع الحكومة للتدخل لتحقيق توازن في الأسعار، وأمهلت البائعين وتجار الجملة ونصف الجملة أسبوعاً فقط لوقف استغلالهم للمستهلكين. هذا القرار جاء بعدما هددت وزارة التموين بفرض التسعيرة الإلزامية على الخضر والفاكهة بسبب الارتفاع الكبير في أسعارها، وبات من الصعب على المواطنين ومحدودي الدخل شراؤها.وقال عبده صابر، تاجر قطاعي، إن الازمة الحقيقية تكمن في شح البضائع والمنتجات من السوق، وهذه مسؤولية كبار التجار، وحينما يحدث شح في نوع معين من السلع فإن أسعاره ترتفع بشكل مباشر وفي وقت قياسي، ومنذ أن فرضت الحكومة التسعيرة الجبرية فقد اختفت بعض أنواع السلع من السوق.وأوضح ان بعض التجار قد يتسببون في إحداث شح في بعض البضائع في محاولة منهم للضغط على الحكومة للعدول عن القرار خاصة وأنهم يبررون ارتفاع أسعار بعض السلع بارتفاع أسعارها من المورد الرئيسي وينفون تماماً أنهم السبب في ارتفاع الأسعار الذي أصاب السوق المصري بالشلل التام، وتسبب في تراجع حركة البيع بنسب كبيرة.وكان الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء قد أعلن ارتفاع معدل التضخم الشهري خلال شهر سبتمبر الماضي، بنسبة 1.7% مقارنة بشهر أغسطس السابق عليه، كما ارتفع معدل التضخم السنوي مقارنة بشهر سبتمبر 2012 ليسجل نحو 11.1% ليصل إلى 141.6 نقطة.وأوضح الجهاز أن أسعار الطعام والشراب ارتفعت بنسبة 2.1% مقارنة بالشهر السابق عليه، ليسجل 163.9 نقطة، كما ارتفع معدلها على أساس سنوي بنسبة 14% مقارنة بشهر سبتمبر 2012، لترتفع أسعار الخضروات بنسبة 3.6%، واللحوم والدواجن بحوالي 3.4% والأسماك والمأكولات البحرية بنسبة 3.3%.وقال سيد طه، تاجر خضروات وفاكهة، إنه منذ فرض التسعيرة الجبرية وهناك أنواع معينة من السلع قد اختفت من أسواق الجملة رغم توافرها في السوق السوداء، وهو ما يرجع إلى التسعيرة الجبرية التي فرضتها الحكومة دون الرجوع لكبار التجار والذين يحاولون الضغط على الحكومة للعدول عن قرار فرض التسعيرة الجبرية.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - التجار في مصر يهربون من التسعيرة إلى السوق السوداء المغرب اليوم - التجار في مصر يهربون من التسعيرة إلى السوق السوداء



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - التجار في مصر يهربون من التسعيرة إلى السوق السوداء المغرب اليوم - التجار في مصر يهربون من التسعيرة إلى السوق السوداء



اختارت مكياجا ناعما من ظلال العيون السموكي

ريهانا تثير الجدل مجددًا بإطلالة غريبة في نيويورك

نيويورك ـ مادلين سعاده
عُرفت النجمة العالمية ريهانا بإطلالات الجريئة والمثيرة للجدل ما يجذب الأضواء ناحيتها فور ظهورها، لذلك ليس من المستغرب أن تختار بعض الأزياء التي تكشف عن جسدها أثناء تواجدها في مدينة نيويورك ليلة السبت، فقد حرصت المغنية الأميركية الشابة على مشاركة إطلالاتها مع معجبيها على موقع الصور الأشهر "إنستغرام"، وإظهار ملابسها المثيرة. وقد ظهرت ملكة البوب ​​البالغة من العمر 29 عاما في إحدى الصور مرتدية سترة واسعة وحملت توقيع دار أزياء "Vetements x Alpha"، فوق فستانا ضيقا أبرز قوامها الرشيق بالإضافة إلى فتحة بإحدى الجوانب كشفت عن ساقيها.، ومن المثير للاهتمام يبدو أن ريهانا قد استسلمت لموضة النجوم في عدم ارتداء ستراتهم بشكل صحيح، فقد اختارت أن رتدي سترتها متدلية على كتفيها، ونسقت بعضا من الاكسسوارات مع ملابسها فاختارت ساعة كبيرة مع حزام من الجلد على معصمها الايسر، والعديد من القلائد المعدنية، واختارت مكياجا ناعما من ظلال العيون السموكي

GMT 04:54 2017 الثلاثاء ,24 تشرين الأول / أكتوبر

نيو إنغلاند وجهة خيالية لقضاء إجازتك في الخريف
المغرب اليوم - نيو إنغلاند وجهة خيالية لقضاء إجازتك في الخريف

GMT 08:17 2017 الثلاثاء ,24 تشرين الأول / أكتوبر

منزل ليندسي فون معروض للبيع بـ3.795 مليون دولار
المغرب اليوم - منزل ليندسي فون معروض للبيع بـ3.795 مليون دولار

GMT 02:05 2017 الثلاثاء ,24 تشرين الأول / أكتوبر

صالح يدعو إلى تدشين “حكومة انتقالية” في إقليم كردستان
المغرب اليوم - صالح يدعو إلى تدشين “حكومة انتقالية” في إقليم كردستان

GMT 05:01 2017 الثلاثاء ,24 تشرين الأول / أكتوبر

مخاوف بين الصحافيين في روسيا من مسلسل الاغتيالات
المغرب اليوم - مخاوف بين الصحافيين في روسيا من مسلسل الاغتيالات

GMT 08:31 2017 الثلاثاء ,24 تشرين الأول / أكتوبر

جامعتا أكسفورد وكامبريدج في خطر بسبب عدم التنوع
المغرب اليوم - جامعتا أكسفورد وكامبريدج في خطر بسبب عدم التنوع

GMT 01:27 2017 الثلاثاء ,24 تشرين الأول / أكتوبر

التحرّش جنسيًا بالمحامية النجمة أمل علم الدين في العمل
المغرب اليوم - التحرّش جنسيًا بالمحامية النجمة أمل علم الدين في العمل

GMT 02:14 2017 الثلاثاء ,24 تشرين الأول / أكتوبر

يجعل بعض الحيوانات تلهث وراء غريزة الافتراس
المغرب اليوم - يجعل بعض الحيوانات تلهث وراء غريزة الافتراس

GMT 05:22 2017 الثلاثاء ,24 تشرين الأول / أكتوبر

سيارات الدفع الرباعي تنعش حركة البيع في مازيراتي
المغرب اليوم - سيارات الدفع الرباعي تنعش حركة البيع في مازيراتي

GMT 01:54 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

مارتن لاف يُشيد بأداء سيارة "إكس-ترايل" الجديدة
المغرب اليوم - مارتن لاف يُشيد بأداء سيارة

GMT 00:40 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

القاطي يكشف أنّ "ماشي معقول" تندرج في صنف الراي
المغرب اليوم - القاطي يكشف أنّ

GMT 03:26 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة توضّح أنّ الخوف من العناكب موروث منذ الولادة
المغرب اليوم - دراسة توضّح أنّ الخوف من العناكب موروث منذ الولادة

GMT 05:49 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

اختلاف مالي بين ميلانيا وميشال داخل البيت الأبيض

GMT 06:57 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

المعطف الطويل أناقة ودفء وعصرية للرجال في الشتاء

GMT 02:57 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

قطر تتجه إلى المزارع لمواجهة المقاطعة العربية لها

GMT 01:25 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

"أبوتس جرانج" يحصد المركز الأول في مسابقة "إيفيفو"

GMT 04:48 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

خبير تغذية يكشف أهمية التوازن بين الرياضة والطعام

GMT 02:12 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

13 سببًا لزيارة الأردن أهمهم حصونها وقلاعها التاريخية

GMT 07:37 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

هواوي تطلق هاتفًا جديدًا يتحدى أبل وسامسونغ
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib