المغرب اليوم - اليونان إضراب القطاع العام واحتجاجات على سياسات التقشف

اليونان إضراب القطاع العام واحتجاجات على سياسات التقشف

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - اليونان إضراب القطاع العام واحتجاجات على سياسات التقشف

موسكو- وكالات

قتل في اليونان ناشط معروف في الحركة المناهضة للفاشية على يد مجموعة يمينية متطرفة الليلة الماضية. وأشارت تقارير إعلامية يوم الأربعاء 18 سبتمبر/أيلول، إلى أن بافلوس فيساس توفي في المستشفى متأثرا بجروح أصيب بها بعد أن هاجمه أشخاص يعتقد أنهم أعضاء في حزب "الفجر الذهبي" اليميني المتشدد، وذلك في مدينة بيري بضواحي أثينا. ومن المتوقع أن تجري مساء الأربعاء في بيري مظاهرة لأعضاء المنظمات اليسارية والمناهضة للفاشية احتجاجا على مقتل رفيقهم. تجدر الإشارة إلى أن الفترة الأخيرة شهدت تزايد الحوادث والاشتباكات التي تقع بمشاركة أعضاء "الفجر الذهبي". من جهة أخرى أصيب 6 أشخاص واعتقل 89 آخرون في اشتباك جرى الليلة الماضية في وسط العاصمة أثينا بين مجموعة من اليونانيين وأخرى من المهاجرين الألبان.  وبدأ العاملون فى القطاع العام في اليونان الأربعاء إضرابا عن العمل لمدة 48 ساعة احتجاجا على قرار الحكومة تسريح 25 ألفا منهم هذا العام، وعلى غيره من الإجراءات التقشفية للحكومة. ويشارك فى الإضراب معلمو المدارس الثانوية الذين بدأوا يوم الاثنين إضرابا لمدة 5 أيام، كما انضم إليهم زملاؤهم من المدارس الابتدائية وأساتذة الجامعات. ولا تستقبل المستشفيات الحكومية إلا حالات الطوارئ بعد انضمام الأطباء إلى الإضراب، كما يشارك فى الإضراب المحامون وعمال النظافة وموظفو التأمينات الاجتماعية. وكانت اشتباكات وقعت يوم الثلاثاء بين قوات مكافحة الشغب ومئات المحتجين من موظفى الضمان الاجتماعي، الذين حاولوا اختراق حاجز للشرطة أمام وزارة العمل فى وسط أثينا. ومن المتوقع أن ينظم المحتجون مظاهرات وسط العاصمة أثينا فى وقت لاحق يوم الأربعاء.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - اليونان إضراب القطاع العام واحتجاجات على سياسات التقشف المغرب اليوم - اليونان إضراب القطاع العام واحتجاجات على سياسات التقشف



GMT 08:54 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

80 % من سوق مواد التجميل مقلدة في تونس

GMT 09:04 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

واشنطن تحيل عملاق المناجم "ريو تينتو" إلى المحاكمة

GMT 09:38 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

محتجون ينددون بتدبير سوق الجملة في مراكش

GMT 23:15 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

إحالة 562 ملفًا على القضاء بسبب "الميكة" في المغرب

GMT 18:16 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

25 بليون دولار كلفة أضرار الحرب في اليمن

GMT 01:43 2017 السبت ,14 تشرين الأول / أكتوبر

جدل في المغرب بشأن نظام تقاعد الوزراء

GMT 17:13 2017 الإثنين ,09 تشرين الأول / أكتوبر

الاتحاد الأوروبي يرفض دعوة ماي لدفع محادثات "بريكست"

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - اليونان إضراب القطاع العام واحتجاجات على سياسات التقشف المغرب اليوم - اليونان إضراب القطاع العام واحتجاجات على سياسات التقشف



خلال مشاركتها في افتتاح متجر "BVLGARI"

بيلا حديد تخطف الأنظار بإطلالاتها المميزة

نيويورك ـ مادلين سعاده
تعد الشابة ذات الأصول الفلسطينيّة بيلا حديد، واحدة من عارضات الأزياء الأكثر شهرة في العالم، جنبًا إلى جنب شقيقتها جيجي حديد وصديقتها كيندال جينر، وفرضت حضورها بقوة خلال افتتاح المتجر الرئيسي للعلامة التجارية، ودار مجوهرات "BVLGARI" في مدينة نيويورك. وجذبت بيلا حديد أنظار الحضور وعدسات المصورين، بإطلالتها المميزة والأنثوية بملامحها الطبيعية وببشرتها النقية وتقاسيم وجهها المتناسقة مع شكل وجهها البيضاوي، حيث ارتدت فستانا من اللون الأبيض عاري الظهر ذو أكمام طويلة، وفتحة في إحدى جوانبه تكشف عن ساقيها الطويلتين، وتميزت أكمام الفستان بأنها غير متماثلة فكان احدهما مطرزا بفصوص من الفضة، في حين انتعلت الفتاة ذات الـ21 عاما حذاءا ذو كعب فضي متلألئ ولامع يتناسب مع أكمام الفستان. واختارت بيلا تصفيف شعرها البني القصير بتسريحة كلاسيكية من ذيل الحصان المفرود، لينسدل على ظهرها وكتفيها، مع مكياج ناعم ورقيق من أحمر الشفاه النيود والقليل من الماسكارا. وكانت بيلا نشطة

GMT 04:35 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

ليزا أرمسترونغ تسرد أهمية استخدام نظام الألوان المتغير
المغرب اليوم - ليزا أرمسترونغ تسرد أهمية استخدام نظام الألوان المتغير

GMT 02:12 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

13 سببًا لزيارة الأردن أهمهم حصونها وقلاعها التاريخية
المغرب اليوم - 13 سببًا لزيارة الأردن أهمهم حصونها وقلاعها التاريخية

GMT 01:25 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

"أبوتس جرانج" يحصد المركز الأول في مسابقة "إيفيفو"
المغرب اليوم -

GMT 03:54 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

حفيد ونستون تشرشل ينتقد الرئيس ترامب ويعتبره "مجنونًا"
المغرب اليوم - حفيد ونستون تشرشل ينتقد الرئيس ترامب ويعتبره

GMT 03:29 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

هيئة الإذاعة البريطانية تنظر في 1000 شكوى يوميًا
المغرب اليوم - هيئة الإذاعة البريطانية تنظر في 1000 شكوى يوميًا

GMT 00:21 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

روجينا تبحث عن الجديد في "سري للغاية" وسعيدة بـ"الطوفان"

GMT 02:50 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

"الفطر" في بداية اليوم يساعد في إنقاص وزن الخصر

GMT 06:50 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

احتضار جزيرة "بايكال" لتعرّضها لسلسلة من الظواهر الضارّة

GMT 07:37 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

هواوي تطلق هاتفًا جديدًا يتحدى أبل وسامسونغ

GMT 05:00 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

الكلاب تغزو عالم الموضة مع سلسلة مميزة من الأزياء
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib