محمد عثمان يؤكّد وجود زيادة كبيرة في عدد السائحين الوافدين إلى مصر
آخر تحديث GMT 23:22:52
المغرب اليوم -

بيّن لـ"المغرب اليوم" أهمية المعارض الأثرية في الخارج

محمد عثمان يؤكّد وجود زيادة كبيرة في عدد السائحين الوافدين إلى مصر

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - محمد عثمان يؤكّد وجود زيادة كبيرة في عدد السائحين الوافدين إلى مصر

محمد عثمان، عضو لجنة ترويج السياحة بالأقصر
القاهرة - إسلام محمد

كشّف محمد عثمان، عضو لجنة ترويج السياحة بالأقصر، عن أن جزء كبير جدًا من الترويج السياحي لمصر، يكمن في المعارض الخارجية، التي تقوم بها وزارة الآثار المصرية، خلال الفترة الجارية في عدد من الدول الأجنبية، وتمنى أن تستمر هذه المعارض، خاصة أنه تعتبر ترويجًا للسياحة الثقافية، لآن كثيرًا من السائحين عندما يرون عظمة الحضارة المصرية ممثلة في بعض القطع الأثرية في المعرض، وبعدها يقرّرون الذهاب إلى مصر لرؤية باقي القطع والمواقع الأثرية، قائلًا إن أحد أسباب التدفق السياحي لمصر حاليًا هي المعارض الأثرية في الخارج.

وأضاف عثمان، في مقابلة لـ"المغرب اليوم"، أن يجب على وزارة السياحة تنمية البنية الأساسية السياحية، والتي تتمثل في، شوارع نظيفة، وفنادق فاخرة، وأماكن ترفيهية للسائحين، مشيرًا، "مصر لا يوجد بها مقاصد سياحية كثيرة على الرغم من وجود آثار في جميع محافظات الجمهورية، على سبيل المثال محافظة الشرقية يوجد بها آثار فرعونية كثيرة وكانت بها العاصمة القديمة للقدماء المصريين، إلا أنها لا يوجد بها فندق سياحي واحد فقط يستقبل السائحين عند زيارة الآثار، لذلك يجب أن تقوم وزارة السياحة بالتعاون مع قطاع الخاص لبناء عدد من الفنادق على مستوى الجمهورية".

وأوضح  أن هناك زيادة كبيرة في عدد السائحين الوافدين إلى مصر، ولكن مقارنة بباقي الدول مصر لا تستقبل عدد سائحين بالحد المطلوب، فالصين يخرج منها سنويًا أكثر من 150 مليون سائحًا يكون من نصيب مصر فقط ما يقرب من 350 ألف فقط، وهذا العدد يعد قليل جدًا مقارنة بباقي الدول التي يزورها باقي السائحين الصينيين، ومصر لا يوجد بها المقومات الأساسية لخدمة السياحة الصينية، ومنها أنها لا يوجد مطاعم صينية لآن العديد من السائحين يفضل نوع معين من الأكل الصيني باعتباره جزء من حضارتهم، بالإضافة إلى قلة عدد المرشدين الصينيين، علاوة على أنه لا يوجد عناصر جذب ثقافية، والذي يهتم بها السائحين الصينيين أكثر من غيرهم.

وعن السياحة الألمانية، قال إن زيارة السيدة ميركل إلى مصر هي من أعطت قبلة الحياة للسياحة الألمانية في مصر، والتي ساهمت في استمرار تدفق الأعداد بشكل سنوي، مؤكدًا أن السائح الألماني استطاع أن يحل بدلًا من السائح البريطاني الذي اختفى عن مصر، ويتميز تدفق السياحة الألمانية في الاتجاهين الثقافية والشاطئية، وعام2017، احتلت السياحة الألمانية رقم 1 على قائمة السائحين في مصر، حيث كان يأتي إلى مصر ما يقرب إلى 40 رحلة جوية بشكل أسبوعي، كما يتميز السائح الألماني بأنه كثير الإنفاق في المناطق الأثرية التي يزورها في مصر.

وطالب عضو لجنة التسويق السياحي في مصر، إعادة بناء البنية الأساسية السياحية في مصر، حيث كان في مصر عام 2010 أكثر من 150 مركب سياحي، أما الآن لا يتجاوز العدد الـ90 مركب في جميع المحافظات، بالإضافة إلى أن مصر تحتاج وبشكل سريع أسطول من النقل السريع لنقل الركاب والذي لا يقل عن 5 آلاف اتوبيس سياحي فاخر مثل باقي الدول، ويجب على وزارة السياحة في ظل ارتفاع أسعار الأتوبيسات السياحية إلى ما يقرب من 4 مليون جنيه، بأن يكون هناك تعامل مع القطاع الخاص لاستيراد مثل هذه الأتوبيسات، وفقًا لشروط وزارة السياحة وتحت إشرافها، كما طالب بإنشاء قاعدة بيانات لجميع الفنادق السياحية وتفعيل مبدأ التقييم بشكل مستمر، للفنادق كافة، لقياس مدى الخدمة التي يقدموها للسائحين.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

محمد عثمان يؤكّد وجود زيادة كبيرة في عدد السائحين الوافدين إلى مصر محمد عثمان يؤكّد وجود زيادة كبيرة في عدد السائحين الوافدين إلى مصر



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

محمد عثمان يؤكّد وجود زيادة كبيرة في عدد السائحين الوافدين إلى مصر محمد عثمان يؤكّد وجود زيادة كبيرة في عدد السائحين الوافدين إلى مصر



تألّقت بفستان "لاتيكس" قصير وضيّق باللون الأحمر

بيونسيه تحتفل بعيد الحب برفقة زوجها جاي زي في ماليبو

ماليبو ـ ريتا مهنا
تألقّت المغنية بيونسيه ,البالغة من العمر 37  عامًا,بفستان لاتيكس باللون الأحمر ضيق وقصير,أثناء حفلة عشاء رومانسية مع زوجها في ماليبو احتفالًا بعيد الحب . وتمكنت النجمة من اختيار فستان يتناسب مع جسمها الذي يشبه الساعة الرملية، حيث أظهرت منحنيات جسدها الرائعة، وقد حملت حقيبة لامعة باللون الأحمر مناسبة لعيد الحب، وحذاء لامع بالكعب العالي,وفقًا بصحيفة "ديلي ميل" البريطانية وتركت شعرها المُجعّد والطويل منسدلًا خلفها، وفي الوقت نفسه، اعتمد زوجها مظهرًا غير رسمي حيث ارتدى قميصًا وسترة وبنطالًا باللون الأسود. وقضت بيونسه الليلة السابقة لعيد الحب وهي مستمتعة بافتتاح معرضDreamweavers للفنون مع جاي، وقد شاركت العديد من صورها ببدلة باللون الأصفر المسطردة بنقشة الكاروهات، وقبعة مطابقة لقمشة البدلة، أثناء خروجها في المساء. وتميّزت البدلة بفتحة من عند الصدر منحت بيونسيه جاذبية وإثارة أكثر، ويبدو أنها استوحت الإطلالة من موضة سبعينات القرن الماضي، كما تركت شعرها المجعد منسدلًا. وأكملت الإطلالة

GMT 05:51 2019 السبت ,16 شباط / فبراير

مشهد "العبودية" يعود للبرازيل بسبب "عيد ميلاد"
المغرب اليوم - مشهد

GMT 21:31 2019 الجمعة ,15 شباط / فبراير

الفنانة بوطازوت تتزوج للمرة الثانية

GMT 20:34 2019 الخميس ,31 كانون الثاني / يناير

"مانشستر يونايتد" يُمدّد تعاقده مع مارسيال حتى العام 2024

GMT 12:44 2019 الخميس ,31 كانون الثاني / يناير

تشيلسي يعلن تعرض هيغواين للإصابة خلال لقاء بورنموث

GMT 11:53 2019 الخميس ,31 كانون الثاني / يناير

بشكتاش يرغب في ضم لاعب دورتموند الياباني كاجاوا

GMT 18:27 2019 الخميس ,31 كانون الثاني / يناير

موناكو الفرنسي يُرمم صفوفه بلاعب توتنهام

GMT 13:25 2019 الخميس ,31 كانون الثاني / يناير

سارى ينتقد لاعبي "تشيلسي" بعد الخسارة أمام "بورنموث"

GMT 18:34 2019 الخميس ,31 كانون الثاني / يناير

مانشستر سيتي يستعد لأسبوع حاسم يستضيف خلاله آرسنال

GMT 01:29 2015 الأحد ,01 شباط / فبراير

طرق التعامل مع الرجل المشغول دائمًا

GMT 14:57 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

دار KATAN تطرح ملابس رجالية أنيقة لصيف 2018

GMT 14:08 2017 الثلاثاء ,26 كانون الأول / ديسمبر

ملكة جمال العرب غدير عمر ترفض قرار دونالد ترامب

GMT 22:40 2016 السبت ,05 آذار/ مارس

فوائد مستخلصات أوراق البابايا

GMT 05:01 2018 الثلاثاء ,02 كانون الثاني / يناير

أفراح النجوم تبهر الجمهور والمتابعين في عام 2017

GMT 15:11 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

عامل الخميسات ينفي كل ما نسب إليه من تصريحات على فيسبوك
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib