إيزيدية تتحدث عن قتل أطباء تنظيم داعش لزوجها المصاب
آخر تحديث GMT 17:12:55
المغرب اليوم -

إيزيدية تتحدث عن قتل أطباء تنظيم "داعش" لزوجها المصاب

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - إيزيدية تتحدث عن قتل أطباء تنظيم

الأرملة الإيزيدية
بغداد - نجلاء الطائي

كشفت زوجة أحد ضحايا الأطباء المنتمين إلى تنظيم "داعش" ويدعى ناصر لصحيفة "الدايلي ميل"، بأن زوجها الفقيد تلقى حقنًا سامة من قبل هؤلاء الأطباء لاشتباههم فيه بكونه مناهضًا للمتطرفين.

وذكرت باريشان وهي المرأة الإيزيدية البالغة من العمر (25 عامًا)، والتي لاذت بالفرار بأن الأطباء العاملين ضمن تنظيم "داعش" المتطرف خرقوا القسم لحماية وشفاء الناس.

ويأتي قتل المرضى في المستشفيات بدم بارد ليضيف إلى الأدلة على فساد هذا التنظيم المتطرف، وما يرتكبه من مجازر وحشية وإعدامات واستعباد جنسي، بعكس ما يروج له التنظيم في الفيديوهات عن وجود خدمات طبية يقدمها للمقاتلين.

وبعد مقتل ناصر، واجهت زوجته باريشان وبناته الاثنتين إضافة إلى شقيقت الاستعباد الجنسي داخل معقل "داعش" في تلعفر، حيث عرضت الفتيات للبيع وتعرضن للإيذاء، في حين ارتكب التنظيم مجازر بقتل العشرات من الأشخاص عن طريق إطلاق النار عليهم في الطرقات.

وذبح "داعش" ما يصل إلى خمسة آلاف رجل من الإيزيديين، فضلًا عن اختطاف المئات من النساء والفتيات الصغار عندما اجتاح مدينة سنجار العام الماضي.

ولم تدرك باريشان وقتها بأنه من الممكن أن يهاجم مقاتلو التنظيم البلدة إلا عندما أمطر المقاتلون منزلهم بوابل من النيران في الثالث من آب / أغسطس أسفر عن إصابة زوجها بطلقات في اليد والبطن بينما أصيب هي بطلقات رصاص في ذراعها بحسب ما أفادت.

وفي محاولة لإنقاذ ناصر، هرعت به باريشان ووالدتها إلى مستشفى سنجار التي تقع بالكامل تحت سيطرة "داعش"، نظرًا لأن أغلب طاقم العاملين في المستشفى تركها وهرب تجاه جبل سنجار ليبتعد عن المنطقة المحاصرة.

وتلقت باريشان العلاج وخرجت من المستشفى، ولكن ناصر تم الإبقاء عليه لخطورة إصابته فيما رافقته والدته توركو البالغة من العمر (57 عامًا)، ولم يمهل "داعش" العديد من الإيزيديين حتى اختطفهم واقتادهم إلى مدينة تلعفر، وكان من بينهم باريشان وبناتها الاثنتين.

وتحدثت باريشان عن الأطباء وكيف تخلوا عن إيمانهم بربهم وخرقوا القسم الذي تعاهدوا فيه ببذل ما يسعهم لخدمة المرضى بعدما تحولت نظرتهم إلى زوجها ناصر على أنه عدو لـ "داعش"، وظلوا يتساءلون حول سبب الإصابة وما إذا كان ناتج عن مواجهة مع التنظيم.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

إيزيدية تتحدث عن قتل أطباء تنظيم داعش لزوجها المصاب إيزيدية تتحدث عن قتل أطباء تنظيم داعش لزوجها المصاب



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

إيزيدية تتحدث عن قتل أطباء تنظيم داعش لزوجها المصاب إيزيدية تتحدث عن قتل أطباء تنظيم داعش لزوجها المصاب



يتميَّز بطبقة شفّافة مُطرّزة وحواف مخملية

ابنة كورتيني كوكس تقتبس منها إطلالة عمرها 20 عامًا

نيويورك - مادلين سعاده

GMT 03:37 2019 الإثنين ,17 حزيران / يونيو

عبايات "دولتشي آند غابانا" لخريف وشتاء 2019
المغرب اليوم - عبايات

GMT 01:21 2019 الإثنين ,17 حزيران / يونيو

أرخص 10 وجهات أوروبية لقضاء عطلة الصيف
المغرب اليوم - أرخص 10 وجهات أوروبية لقضاء عطلة الصيف

GMT 07:57 2019 الإثنين ,17 حزيران / يونيو

ديكورات مستوحاة من الطبيعة للجلسات الخارجية
المغرب اليوم - ديكورات مستوحاة من الطبيعة للجلسات الخارجية

GMT 09:48 2019 الإثنين ,17 حزيران / يونيو

بابا الفاتيكان يراقب تصاعد التوتر في الخليج
المغرب اليوم - بابا الفاتيكان يراقب تصاعد التوتر في الخليج
المغرب اليوم -

GMT 01:15 2019 الأحد ,16 حزيران / يونيو

أبرز الوجهات السياحية في تركيا وأسعار النفادق
المغرب اليوم - أبرز الوجهات السياحية في تركيا وأسعار النفادق

GMT 01:32 2019 الأحد ,16 حزيران / يونيو

7 محظورات و 5 نصائح لتأثيث غرف نوم مميزة للأطفال
المغرب اليوم - 7 محظورات و 5 نصائح لتأثيث غرف نوم مميزة للأطفال

GMT 12:49 2018 الخميس ,25 كانون الثاني / يناير

اقتحام محمد صلاح لقائمة أغلى 10 لاعبين في العالم

GMT 01:11 2017 الأحد ,03 كانون الأول / ديسمبر

دار فيرساتشي تطرح عطر جديد إهداء للمرأة القوية الجذابة

GMT 03:00 2016 الأحد ,10 إبريل / نيسان

غشاء البكارة بين الوهم والحقيقة

GMT 01:16 2018 الثلاثاء ,09 تشرين الأول / أكتوبر

استنفار أمني في المحمدية بسبب العثور على جثة فتاة

GMT 17:51 2017 الخميس ,28 كانون الأول / ديسمبر

المصارع الأميركي كين يستعد لدخول عالم السياسة
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib