قوات إقليم تيغراي في إثيوبيا تضع شروطا للسلام مع الحكومة
آخر تحديث GMT 19:09:11
المغرب اليوم -

قوات إقليم تيغراي في إثيوبيا تضع شروطا للسلام مع الحكومة

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - قوات إقليم تيغراي في إثيوبيا تضع شروطا للسلام مع الحكومة

الحكومة الاثيوبيه
أديس أبابا _المغرب اليوم

حددت القوات التي تقاتل الجيش الإثيوبي في إقليم تيغراي يوم الجمعة ثمانية شروط لبدء محادثات السلام، بما في ذلك تعيين وسيط دولي ووصول المساعدات الإنسانية دون عوائق.وحددت المتحدثة باسم "الجبهة الشعبية لتحرير تيغراي" ليا كاسا الشروط المسبقة للجماعة للانضمام إلى المحادثات لإنهاء الصراع في بيان على صفحة فيسبوك الخاصة بقناة "ديمتسي ويان" التلفزيونية المملوكة للحزب الحاكم السابق. ولم ترد المتحدثة باسم رئيس الوزراء أبي أحمد ورئيس فريق العمل الحكومي بشأن تيغراي على طلبات للتعليق.وأمر رئيس الوزراء أبي أحمد بشن غارات جوية وهجوم بري على "الجبهة الشعبية لتحرير تيغراي"، التي كانت الحزب الحاكم في الإقليم الشمالي، بعد أن هاجمت قوات الإقليم قواعد الجيش الاتحادي في الإقليم في الرابع من نوفمبر تشرين الثاني.

وأعلن أبي النصر عقب أقل من شهر بعد انسحاب الجبهة الشعبية من مقلي عاصمة الإقليم والمدن الكبرى، لكن القتال على مستوى منخفض مستمر. ولا يزال بعض كبار أعضاء الجبهة طلقاء، لكن الحكومة الاتحادية ألقت القبض على عدد من المسؤولين السابقين أو قتلتهم.وخلال ذروة الصراع في نوفمبر، قالت الحكومة إنها لن تتفاوض حتى تكتمل جهودها لاستعادة حكم القانون. وبعد إعلان النصر في وقت لاحق من ذلك الشهر، قالت إنها "تركز على اعتقال كبار أعضاء الجبهة الذين ما زالوا طلقاء". وكان من بين النقاط التي أثارتها الجبهة مطالبة إريتريا بسحب قواتها من الإقليم. والاتهامات بوجود عسكري إريتري من أكثر القضايا الخلافية في الصراع.وسبق أن نفت إريتريا وإثيوبيا أن القوات الإريترية تعمل على الأراضي الإثيوبية. وقال العشرات من شهود العيان إنهم رأوا قوات إريترية.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

قوات إقليم تيغراي في إثيوبيا تضع شروطا للسلام مع الحكومة قوات إقليم تيغراي في إثيوبيا تضع شروطا للسلام مع الحكومة



أحدث إطلالات كيم كارداشيان بعد إعلان طلاقها من كانييه ويست

لندن - المغرب اليوم
المغرب اليوم - مطار

GMT 02:53 2021 الأربعاء ,24 شباط / فبراير

أبرز 5 صيحات لخريف 2021 من أسبوع نيويورك للموضة
المغرب اليوم - أبرز 5 صيحات لخريف 2021 من أسبوع نيويورك للموضة

GMT 10:02 2013 الإثنين ,17 حزيران / يونيو

الكورتيزون يؤثر في جودة الحيوانات المنوية

GMT 12:02 2020 السبت ,17 تشرين الأول / أكتوبر

برنت" ينخفض بنسبة 0.67 %

GMT 13:27 2019 الأحد ,13 تشرين الأول / أكتوبر

بريشة - هاني مظهر

GMT 14:10 2020 السبت ,17 تشرين الأول / أكتوبر

مصرف المغرب" يحتفل بعيد ميلاده ال90

GMT 13:58 2021 الأربعاء ,10 شباط / فبراير

دجوكوفيتش يجتاز اختبارًا صعبًا أمام تيافو

GMT 19:03 2020 الإثنين ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

تشعر بالإرهاق وتدرك أن الحلول يجب أن تأتي من داخلك

GMT 04:31 2016 الأربعاء ,24 شباط / فبراير

كيف يمكن التعامل مع الأخ المتسلط؟

GMT 22:44 2018 الثلاثاء ,06 تشرين الثاني / نوفمبر

منى فتو تظهر بفستان جرئ في أحدث إطلالة لها

GMT 00:11 2015 الأحد ,11 كانون الثاني / يناير

مواصفات "بي ام دبليو" الفئة الخامسة 2015 الخليجية

GMT 18:47 2020 السبت ,25 كانون الثاني / يناير

أسعار العملات اليوم في المغرب بالدرهم المغربي

GMT 19:33 2020 الثلاثاء ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

إيلون ماسك يُزيح بيل جيتس ويصبح ثاني أثرياء العالم

GMT 14:54 2020 الإثنين ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

موسكو تأتي ثانيةً في تصنيف عالمي خاص بكفاءة التعليم المدرسي
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib