عرض لأبرز عناوين الصحف الصادرة الثلاثاء
آخر تحديث GMT 10:56:25
المغرب اليوم -

عرض لأبرز عناوين الصحف الصادرة الثلاثاء

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - عرض لأبرز عناوين الصحف الصادرة الثلاثاء

عرض لأبرز عناوين الصحف
الرباط - المغرب اليوم

في ما يلي أبرز عناوين الصحف الصادرة اليوم الثلاثاء..

* أخبار اليوم:

- زلزال مرتقب سيطيح برؤساء جماعات. كشفت مصادر مطلعة أن وزارة الداخلية تستعد لكشف اللائحة النهائية لرؤساء الجماعات الذين سيتم عزلهم، بناء على تقارير المفتشية العامة، وتقارير أعدها قضاة المجلس الأعلى للحسابات، والتي كشفت تورط رؤساء جماعات في اختلالات شابت تسيير هذه الجماعات، من أبرزها خروقات في الصفقات العمومية.

- جسر جوي جديد بين طنجة والأندلس. يبدو أن طموح إنجاز "جسر جوي مروحي" يربط بين مدينة طنجة والأندلس، في أقل من 15 دقيقة، أصبح أقرب من أي وقت مضى، إذ كشفت معطيات أنه من المنتظر أن يدخل حيز التنفيذ شهر يونيو المقبل. وأبرزت مصادر مطلعة أن شركة "هيليتي" للنقل يمكن أن تدشن في يونيو المقبل خطين مروحيين، الأول بين طنجة والجزيرة الخضراء، والثاني بين مدينتي سبتة ومليلية المحتلتين، حسب صحيفة "بويبلو" السبتاوية. وأوضحت المصادر أن الشركة توصلت مؤخرا بمروحية سريعة للربط بين طنجة والجزيرة الخضراء، مبرزة أن قدرتها الاستيعابية تترواح ما بين 11 و15 يوميا.

* المساء:

- وزارة اعمارة ترفض تجديد ترخيص أكبر شركة لمقالع الرمال بالمغرب بسبب خروقات بيئية. في خطوة مفاجئة، أوقف عبد القادر اعمارة، وزير التجهيز والنقل واللوجيستيك، تجديد رخصة استخراج رمال الجرف والاحتلال المؤقت للملك العمومي البحري بمصب وادي سبو لشركة "درابور"، أكبر شركات استغلال مقالع الرمال بالمغرب. وعلل اعمارة، الذي واجه انتقادات حادة من قبل الجمعيات البيئية بسبب استنزاف الملك البحري، القرار بـ"أنه لا يمكن تجديد رخص جرف الرمال، لأن القانون رقم 13.27 المتعلق بالمقالع يمنع جرف الاستغلال في أعماق بحرية تقل عن 20 مترا من مستوى الصفر الهيدروغرافي، أما فيما يخص الترخيص لجرف الرمال داخل أحواض ومدخل الميناء، فهو من اختصاص الوكالة الوطنية للموانئ التي أوكلت لها مهمة صيانة أحواض ومداخل الموانئ، بما في ذلك الترخيص بجرف الرمال اللازم لهذا الغرض".

- عمم محمد صالح التامك، المندوب العام لإدارة السجون وإعادة الإدماج، مذكرتين إصلاحيتين على جميع سجون المملكة، حث خلالهما، بلغة صارمة، جميع المدراء على ضرورة "منع إدخال الساعات اليدوية" أيا كان نوعها، نظرا لتسجيل ضبط ساعات يدوية مزودة بكاميرات رقمية عالية الدقة تستعمل لتوثيق ما يجري ويدور داخل المعاقل وتسريبها على شكل أشرطة يتم تداولها على مواقع التواصل الاجتماعي، كما أن العديد من الساعات اليدوية كانت تتيح لأصحابها إمكانية التخابر الهاتفي.

* الصباح:

- فضيحة معدات طبية بوزارة الصحة. فجر إلياس العماري، رئيس جهة طنجة تطوان، ورؤساء المجالس المنتخبة، فضيحة مدوية في وجه المصالح الخارجية لوزارة الصحة، وفق ما أكدته مصادر، اتهمت الوزارة بعقد صفقات مغشوشة لشراء معدات ومستلزمات وتجهيزات طبية مختلفة مشكوك في جودتها، لتزويد مختلف المستشفيات والمراكز الصحية بالشمال. وأكدت المصادر أن المسؤولين الجهويين لوزارة الصحة اقتنوا معدات طبية قيل إنها من الصين الشعبية منخفضة الأسعار، لذلك تعرضت للإتلاف بعد مرور سنة واحدة على اقتنائها، وذلك في ظل تراخ حكومي في التصدي لإغراق الأسواق المغربية بمعدات تتسبب في الموت أحيانا.

- أكد سعد الدين العثماني، رئيس الحكومة، الأمين العام لحزب العدالة والتنمية، أن الحديث عن انتخابات سابقة لأوانها، كلام لا يتجاوز حد من يكتبه، مؤكدا أن هذا الخبر غير صحيح ولا يقوم على أساس. وقال العثماني، في كلمة خلال اجتماع المكتب التنفيذي للهيئة المشرفة على تدبير عمل منتخبي الحزب بالجماعات الترابية والغرف المهنية، إنه كلما نجح المغاربة في الاستحقاقات الانتخابية وشكلوا الحكومة، يجدون من يتخصص في نشر الإشاعات لأجل إسقاط الحكومة، وضرب الاستقرار السياسي للبلاد، داعيا الجميع إلى التحلي بروح المسؤولية والتأكد مما يسرب لوسائل الإعلام الهادف إلى تبخيس عمل المؤسسات الدستورية.

* الأحداث المغربية :

- قرر المكتب الجامعي للجامعة الوطنية لعمال وموظفي الجماعات المحلية تأجيل الإضراب الوطني المرتقب بالقطاع، وإتاحة الفرصة للخروج من الاحتقان، الذي عمر طويلا بقطاع الجماعات الترابية لسنوات، عبر جولة الحوار التي ستنطلق غدا الأربعاء، وذلك إذا توفرت، تقول الجامعة، لدى وزارة الداخلية الجدية والمسؤولية في الاستجابة لانتظارات شغيلة القطاع.

- أكد وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، سعيد أمزازي، أنه لم يتوصل بأي طلب لقاء من "النقابة المغربية للتعليم العالي والبحث العلمي"، قبل إعلانها عن تنظيم وقفة احتجاجية أمام مقر الوزارة، وبالتالي فلم تتم برمجة أي لقاء مع هذه النقابة. وذكر بلاغ للوزارة، ردا على ما تداولته بعض المواقع الإلكترونية وصفحات مواقع التواصل الاجتماعي بخصوص "فشل الحوار مع النقابات القطاعية"، أنه خلافا لما يتم تداوله، من أخبار "غير صحيحة"، فإن الحوار مع النقابات التعليمية الأكثر تمثيلية بقطاع التربية الوطنية اتسم بالإيجابية وروح المسؤولية.

* العلم:

- أصدر المجلس الأعلى للحسابات قرارات صادرة عن غرفة التأديب المتعلقة بالميزانية والشؤون المالية، همت البت في مسؤولية 16 مسؤولا وموظفا برسم سبع قضايا تتعلق بمؤسسات عمومية وشركات للدولة، سبق للنيابة العامة لدى المجلس أن قررت المتابعة بشأنها. بالإضافة إلى هذه القرارات، هناك كذلك قراران سبق لنفس الغرفة أن أصدرتهما خلال سنة 2013 وتم تأجيل نشرهما في إطار المجموعة الأولى، لكون القضيتين كانتا آنذاك رائجتين استئنافيا أمام هيئة الغرف المشتركة بالمجلس الأعلى للحسابات.

- تتجه المديرية العامة للضرائب، التابعة لوزارة الاقتصاد والمالية، لتشديد مراقبة الاحتيال والتهرب الضريبي؛ إذ أصدرت مذكرة إخبارية تفصل من خلالها عددا من النقط المتعلقة بسياسة المراقبة الضريبية. وقالت المديرية العامة للضرائب إنها تهدف، من خلال هذه المذكرة الإخبارية، إلى ضمان حقوق الخزينة وتعزيز شروط العدالة الضريبية والمنافسة الشريفة بين الفاعلين الاقتصاديين في المملكة.

* رسالة الأمة:

- قطر تجدد دعمها لمغربية الصحراء .. وتوقع 11 اتفاقية مع المملكة. توجت أشغال اللجنة العليا المغربية - القطرية المشتركة في دورتها السابعة بالتوقيع، يوم الاثنين بالرباط، على 11 اتفاقية ومذكرة تفاهم وبرامج عمل، تهم المجالات الفلاحية والتجارية والنقل والإسكان والقطاع المالي والمصرفي والتعليمي والإعلام والشباب والصناعة التقليدية، وذلك برئاسة السيد سعد الدين العثماني، رئيس الحكومة، ورئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، الشيخ عبد الله بن ناصر بن خليفة آل ثاني.

- بيع شركة "سهام للتأمين" سيدر على خزينة الدولة موارد مهمة. ذكر موقع "بورصة الدار البيضاء" أن تسعير سندات رأسمال "سهام للتأمين" استؤنفت يوم 9 مارس الجاري، تبعا لطلب الهيئة المغربية لسوق الرساميل، واستنادا إلى القوانين ذات الصلة بالبورصة والقيم، أي يوما واحدا بعد تفويت شركة التأمين "سهام" بالكامل إلى مجموعة "سانلام" الشريك الجنوب إفريقي بعد عدة أشهر من المحادثات، وتحولها إلى صندوق استثماري إفريقي. وبدأت شركة "سهام" تنمية نشاطها الاستراتيجي بإفريقيا سنة 2010 وتتواجد اليوم بـ26 بلدا، وذلك عبر 35 شركة تأمين وبمقتضى هذه العمليات يرجع الفصل لـ"سهام" في استقطاب استثمارات أجنبية بلغت 1.7 مليار دولار منذ سنة 2012.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عرض لأبرز عناوين الصحف الصادرة الثلاثاء عرض لأبرز عناوين الصحف الصادرة الثلاثاء



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عرض لأبرز عناوين الصحف الصادرة الثلاثاء عرض لأبرز عناوين الصحف الصادرة الثلاثاء



خلال الاحتفال بمسلسلها الجديد "Maniac"

إطلالة رائعة لإيمّا ستون بفستان نحاسي في نيويورك

نيويورك ـ سناء المر
تألقوا معًا في عام 2007 في الفيلم الكوميدي "Superbad"، وفي ليلة الخميس ، برهنت النجمة العالمية إيما ستون، والممثل الكوميدي جونا هيل، على أن صداقتهما لا تزال قوية، حيث إنهما ظهرا معًا على السجادة الحمراء في نيويورك للاحتفال بعرض مسلسلهما الجديد "Maniac" على شبكة  "نيتفليكس". وتبادل الاثنان بعض النكات على السجادة الحمراء، وتعالت أصوات ضحكاتهم أمام المصورين، وبدت النجمة الشهيرة البالغة من العمر 29 عامًا ، أنيقة حيث ارتدت فستانًا باللون النحاسي المعدني وتركت شعرها الأحمر منسدلًا أسفل ظهرها وكتفيها في تجعيدات مذهلة. وأكملت الممثلة، التي فازت بجائزة الأوسكار عن فيلم "La La Land"، إطلالتها بماكياج العيون الدخاني ولون الشفاه الأحمر الداكن، أما جونا، البالغ من العمر 34 عامًا، اختار بدلة سوداء بالكامل، مكونة من قميص وربطة عنق سوداء مع بدلة من قطعتين ونظارات رياضية وجميعهم باللون الأسود. وتدور أحداث المسلسل عن آني لاندسبيرج وأوين ميلجريم، وهما فتاتين غربيتان توصلا إلى

GMT 06:22 2018 السبت ,22 أيلول / سبتمبر

"Moncler" للأزياء تكشف عن مجموعتها الجديدة "Genius"
المغرب اليوم -

GMT 08:21 2018 السبت ,22 أيلول / سبتمبر

ظهور نمط حياة اسكندنافي جديد في عالم الديكور
المغرب اليوم - ظهور نمط حياة اسكندنافي جديد في عالم الديكور
المغرب اليوم - الراحل العمراني أشهر وزير أول في عهد الحسن الثاني

GMT 00:29 2018 الثلاثاء ,02 كانون الثاني / يناير

طه رشدي يكشف أنّ لغة الإعلانات هي لغة مناورات

GMT 23:23 2018 الأربعاء ,12 أيلول / سبتمبر

اعتقال 6 شباب مغاربة بعد هجرتهم من طنجة إلى إسبانيا

GMT 20:40 2018 السبت ,13 كانون الثاني / يناير

القبض على مجرم خطير في القنيطرة

GMT 03:30 2017 السبت ,16 كانون الأول / ديسمبر

مها سامي تكشف عن أهمية "النتوياج" في العناية بالبشرة

GMT 14:54 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

رفض طلب إطلاق سراح تلميذ ورزازات وتأجيل المحاكمة

GMT 07:30 2018 الإثنين ,01 كانون الثاني / يناير

شهرزاد بن يونس تكشف خطر الخطاب الإشهاري على المجتمع

GMT 04:33 2017 الثلاثاء ,24 تشرين الأول / أكتوبر

ستيفن كينج "ملك الرعب" نجم الأكثر مبيعًا في أميركا

GMT 13:41 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

هيرفي رونار يشيد بدعم الجمهور المغربي في تصفيات المونديال

GMT 05:13 2017 الثلاثاء ,05 كانون الأول / ديسمبر

المصمم سفيان النمري يزين شجرة الميلاد بصور الفنانة صباح

GMT 14:38 2018 الخميس ,04 كانون الثاني / يناير

انفجار مجموعة من قنينات الغاز من الحجم الكبير بسلا
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib