أونيمارؤية يونانية وأطباق متوسطية بنكهة آسيوية
آخر تحديث GMT 08:04:49
المغرب اليوم -

"أونيما"رؤية يونانية وأطباق متوسطية بنكهة آسيوية

المغرب اليوم -

المغرب اليوم -

"أونيما"رؤية يونانية وأطباق متوسطية
القاهرة - المغرب اليوم

من الصعب إيجاد مطعم متوسطي، وبمعنى آخر مطعم يوناني في لندن على مستوى عالٍ يضاهي مطاعم أحياء مايفير الراقية في العاصمة، والسبب هو أن المطاعم اليونانية والتركية على حد سواء تعتمد على تقديم كل ما هو تقليدي بعيدا عن التكلف والأسلوب العصري والأنيق في طريقة تقديم الطعام، إلا أن «أونيما» Onima العنوان الجديد في زقاق «أفيري رو» Avery Row جار الأناقة في بوند ستريت سيغير مفهوم الأكل اليوناني لأنه بمثابة نجمة، أتوقع أن يسطع نورها في سماء لندن لأن المطعم مختلف تماما عن غيره من المطاعم المتوسطية ويقدم المطبخ اليوناني بطريقة عصرية وغير مسبوقة ويعطي المجال أمام الذواقة الذين يفضلون أطباق مطابخ أخرى مثل المطبخين الإيطالي والياباني أن يجدوا ضالتهم ويتمتعوا بالأجواء الجميلة التي تعتمد على الديكورات الراقية والموسيقى الجميلة التي تصدح من الطابق الأول في المطعم الذي يتألف من طابقين، ومن المتوقع بأن يضاف طابق جديد العام المقبل في أعلى المبنى ليكون بذلك واحداً من أجمل الشرفات المطلة على أحياء مايفير الجميلة، ويوجد أيضاً في المبنى الذي كان في يوم من الأيام مقر «كارتييه» الرئيسي، صالة مخصصة للأعضاء فقط لإعطاء قدر أكبر من الخصوصية.

تصل إلى المطعم على القدمين لأنه يقع في زقاق ضيق للمشاة فقط وعبر مدخل وباب خشبي ضخم تدخل إلى مكان يجمع الطعام والأجواء الموسيقية الجميلة، ففي الطابق الأرضي تتوزع الطاولات بطريقة مدروسة لأن الكراسي ليست متقاربة من بعضها البعض مما يعطي خصوصية أكبر للزبائن، أما الطابق العلوي فديكوره يختلف بعض الشيء ومنه تصدح أنغام موسيقى الـ«دي دجي» الذي استقدمه صاحب المطعم ألكسندروس أندريانوبولوس من ميكونوس الشهيرة بهذا النوع من الموسيقى.

الموسيقى تلعب دورا مهما في المكان لأنه بإمكانك سماعها في كل أرجائه.

فكرة المزج ما بين المطابخ العالمية في أجواء راقية هي وليدة رؤية صاحب المطعم الذي عايش الصخب جزيرة ميكونوس اليونانية على مدى أكثر من عشر سنوات أدار فيها منتجع «ناموس» و«إنترني» وعاش حياته في إيطاليا متنقلا ما بين أوروبا وآسيا وتحديدا اليابان وهذا يفسر هذه الخلطة الغريبة والجميلة بنفس الوقت.

الأطباق

لائحة الطعام موزعة ما بين أطباق صغيرة للمشاركة وأطباق أولية وأخرى رئيسية وأطباق حلوة، ولكني أنصح بمشاركة كل الأطباق بما فيها الطبق الرئيسي لأن طريقة التقديم تساعد على ذلك وحجم الأطباق كبير نوعا ما بالمقارنة مع أطباق المطاعم الراقية الأخرى، وإلى جانب النكهات اللذيذة ما أحببته في طعام «أونيما» هو السخاء من خلال استخدام أفضل المكونات وأغلاها ثمنا، والميزة الثانية هي أن المطعم من الأماكن القليلة، بهذا المستوى، التي تخرج منها وأنت تشعر بالشبع، لأن الأطباق حقيقية وبعيدة عن التصنع والتكلف واختراع مأكولات غير منطقية فقط لجذب الأنظار وللتسويق.

وقع خيارنا على أكثر من طبق، فقررنا أنا وأصدقائي مشاركتها فبدأنا بزهرة الكوسا المحشوة بجبن الريكوتا الإيطالي وتلاها الكوسا مع الباذنجان المقلي مع صلصة التزاكزيكي اليونانية. أما الأطباق الأولية فكانت كارباتشيو السمك مع الطماطم المجففة على الشمس مع الفستق وطبق كارباتشيو اللحم البقري مع صلصة بونزو وطماطم صغيرة، وفطيرة جبن الفيتا مع الصنوبر والسبانخ، أما بالنسبة للأطباق الرئيسية فاخترنا الريزوتو على طريقة أهالي ميلانو مع الفطر والكمأة ولحم الضأن مع الباذنجان وشرائح من الدجاج المقلى مع الخضراوات.

من المتوقع بأن يكون هذا المطعم من بين أهم عناوين الأكل في مايفير نسبة لطعامه وأجوائه التي تناسب الأكل فترة الغداء والعشاء في ساعة متأخرة، فالمعروف عن لندن أنها تقفل مطابخها في ساعة مبكرة مساء إلا أن «أونيما» يفتح أبوابه لغاية ساعة متأخرة من الليل، وهذه ميزة جاذبة أخرى تتناسب مع محبي السهر والأكل في وقت متأخر في أجواء موسيقية مرحة.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أونيمارؤية يونانية وأطباق متوسطية بنكهة آسيوية أونيمارؤية يونانية وأطباق متوسطية بنكهة آسيوية



GMT 17:53 2018 الجمعة ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرفي على أفضل مطاعم العاصمة الأردنية "عمان"

GMT 03:28 2018 الثلاثاء ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

تمتع بوجبة غداء العمل في مطعم "روبرتو" الإيطالي

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أونيمارؤية يونانية وأطباق متوسطية بنكهة آسيوية أونيمارؤية يونانية وأطباق متوسطية بنكهة آسيوية



ارتدت بدلةً مِن التويد مِن مجموعة "شانيل" لربيع 2017

نايتلي تلفت الأنظار ببدلةً مِن التويد مِن "شانيل"

لندن - المغرب اليوم
تميّزت الممثلة البريطانية كيرا نايتلي، بأدوارها القوية وكُرّمت بترشيحها لجوائز عالمية، أبرزها "غولدن غلوب" و"البافتا"، ومؤخرا حصلت على وسام الإمبراطورية البريطانية "OBE" من الأمير شارلز تقديرا لمساهماتها الإنسانية وأعمالها الدرامية، وذلك في احتفال أقيم بقصر باكينغهام في العاصمة البريطانية لندن، ولتلقّي هذا الوسام المهم مَن أفضل من "شانيل" كي تلجأ نايتلي إلى تصاميمه وتطلّ بلوك كلاسيكي وأنيقي يليق بالمناسبة. تألقت الممثلة ببدلة من التويد من مجموعة "شانيل" لربيع 2017 باللون الأصفر الباستيل، مع قميص حريري وربطة عنق سوداء، إضافة إلى حزام عريض باللون الزهري اللامع حدّد خصرها، وبينما أطلت عارضة "شانيل" على منصة العرض بحذاء فضيّ، اختارت نايتلي حذاء بلون حيادي أنيق، أما اللمسة التي أضافة مزيدا من الأناقة والرقي إلى الإطلالة، فهي القبعة من قماش التويد أيضاً التي زيّنت بها رأسها، وبينما أبقت شعرها منسدلا اعتمدت مكياجا ناعما. يذكر أن وسام "OBE" يعني ضابطا من الدرجة الممتازة

GMT 14:23 2018 السبت ,15 كانون الأول / ديسمبر

مُصممة الأزياء مريم مُسعد تطرح "كوليكشن" جديد لشتاء 2019
المغرب اليوم - مُصممة الأزياء مريم مُسعد تطرح

GMT 07:14 2018 الأحد ,16 كانون الأول / ديسمبر

"The Resort Villa" في بانكوك للباحثين عن الاسترخاء والمتعة
المغرب اليوم -

GMT 01:03 2018 الأحد ,16 كانون الأول / ديسمبر

"بنترست" يكشف عن أحدث اتجاهات ديكور المنزل للعام 2019
المغرب اليوم -
المغرب اليوم - تقرير دولي يكشف أن عدد الصحافيين المسجونين تراجع بنسبة 8%

GMT 02:35 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

لوتي تكشّف عن جسدها في"بيكيني"باللونين الأبيض والوردي
المغرب اليوم - لوتي تكشّف عن جسدها في

GMT 07:30 2018 السبت ,15 كانون الأول / ديسمبر

جزيرة الكنغر في أستراليا للشعور بالانتعاش والاسترخاء
المغرب اليوم - جزيرة الكنغر في أستراليا للشعور بالانتعاش والاسترخاء

GMT 01:48 2018 السبت ,15 كانون الأول / ديسمبر

أفنان شريف تكشف مدى عشقها للخط العربي
المغرب اليوم - أفنان شريف تكشف مدى عشقها للخط العربي

GMT 13:24 2018 الجمعة ,14 كانون الأول / ديسمبر

مجلة "نيويورك" تحذف مقالًا عن بريانكا شوبرا ونيك جوناس
المغرب اليوم - مجلة

GMT 00:38 2018 الجمعة ,14 كانون الأول / ديسمبر

نكشف تفاصيل الفضيحة الجنسية لمُضيفة الطيران المغربية

GMT 12:22 2018 الخميس ,13 كانون الأول / ديسمبر

محكمة استئناف وجدة تؤجل محاكمة "راقي بركان"

GMT 09:05 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

بريشة : أسامة حجاج

GMT 18:54 2018 الإثنين ,10 كانون الأول / ديسمبر

تعرّف على المُخدر الذي استخدمه راقي بركان للايقاع بضحاياه

GMT 08:48 2018 الثلاثاء ,18 أيلول / سبتمبر

قانون التحرش يسقط أول المخالفين في موسم سيدي عثمان

GMT 16:31 2017 الإثنين ,04 كانون الأول / ديسمبر

سواريز يعلن رأيه في إمكان تعاقد نيمار مع ريال مدريد

GMT 16:25 2018 السبت ,15 أيلول / سبتمبر

وكالة 
أسفار سرية لتهريب الأطفال المغاربة

GMT 12:22 2018 الأحد ,21 كانون الثاني / يناير

الوداد البيضاوي يتراجع عن إعارة النيجيري شيكاتارا

GMT 14:03 2017 الخميس ,21 كانون الأول / ديسمبر

يوسف القديوي يعود مجانًا إلى الجيش لـ"رد الجميل"

GMT 18:52 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

بول بوغبا يوضح سبب احتفاله الغريب أمام "نيوكاسل"

GMT 21:12 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

فريق مانشستر يكتسح ضيفه نيوكاسل يونايتد برباعية

GMT 00:31 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

سيميوني يتحدّث عن ديربي العاصمة أمام الريال

GMT 12:21 2016 الجمعة ,27 أيار / مايو

فوائد السمسم

GMT 01:49 2015 الجمعة ,11 أيلول / سبتمبر

علاج البروستاتا بالأعشاب

GMT 00:18 2018 السبت ,03 شباط / فبراير

اليابان تعلن إنتاج موز لا يحتاج إلى تقشير

GMT 16:57 2018 الثلاثاء ,09 كانون الثاني / يناير

المذيعة سماح عبد الرحمن تعلن عن عشقها للإعلام

GMT 14:23 2017 الجمعة ,22 كانون الأول / ديسمبر

نادي العين للفروسية والرماية يستضيف دولية قفز الحواجز

GMT 00:14 2017 الأربعاء ,20 كانون الأول / ديسمبر

سلاف فواخرجي تكشف عن الشخصيات التي تتمنى تجسيدها

GMT 07:41 2017 الثلاثاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

تجميع أكبر خريطة قديمة بعد أكثر من 400 عام
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib