القايدة العسالي تُواصل فرض قبضتها على السنبلة وتدعم انتخاب نهاد الصافي
آخر تحديث GMT 12:28:46
المغرب اليوم -

باعتبارها محطة لاستكمال هياكل المنظمة في الرباط

"القايدة" العسالي تُواصل فرض قبضتها على "السنبلة" وتدعم انتخاب نهاد الصافي

المغرب اليوم -

المغرب اليوم -

حليمة العسالي رئيسة المؤتمر الوطني لمنظمة النساء الحركيات
الرباط - المغرب اليوم

تُواصل حليمة العسالي رئيسة المؤتمر الوطني لمنظمة النساء الحركيات ومنسقة قطب المرأة والمناصفة التي توصف بـ”قايدة” حزب الحركة، فرض قبضتها الحديدية على حزب السنبلة، مع إنتخاب نزهة بوشارب في يوليوز الماضي، رئيسة لمنظمة النساء الحركيات، وإنتخاب نهاد الصافي، إنتخبت اليوم السبت بالرباط، رئيسة للمجلس الوطني لمنظمة النساء الحركيات. 

وقال الأمين العام لحزب الحركة الشعبية إن الحزب ومنذ تأسيسه وضع المرأة المغربية عموما والمرأة القروية على وجه التحديد ضمن أولوياته وفي صدارة اهتماماته، مؤكدا على أهمية محطة المجلس الوطني باعتبارها محطة لاستكمال هياكل المنظمة، والانخراط في الرهانات التي تنتظر المغرب، لاسيما إعادة الاعتبار للعمل السياسي الذي بدونه “لا يمكن تحقيق الديمقراطية وولوج مراكز القرار،، والدفاع عن مواقف الحزب وخلق آليات أخرى للعمل داخل الحزب والانخراط الجماعي في تنشيط الأقاليم والجهات”. 

وأكد على ضرورة حضور المرأة الحركية في الواجهة وخوض المعارك التي تنتظرها والترافع عن القضايا التي تهم بشكل مباشر المرأة من قبيل “الحريات الفردية التي لم تحسم بعد بالمغرب”، والعنف ضد المرأة، و”مسألة الإرث التي تتطلب فتح نقاش”، مضيفا أن مكانة المرأة في العمل السياسي، وتفعيل مبدأ المناصفة، الذي نص عليه دستور 2011، في المجال السياسيي، وفي المؤسسات التمثيلية،” لازال بعيدا في الواقع”. 

اقرا ايضًا:

العسالي تسعى توسيع دائرة التعديل الحكومي المرتقب

وسجل العنصر أن حزب الحركة الشعبية يطمح لأن تكون المرأة الحركية حاملة للمشعل ومدافعة عن مكانتها معتبرا أنه لا يمكن بناء مستقبل المرأة المغربية بدون ايلاء العناية والتأطير اللازمين للمرأة القروية. 

من جانبها، أكدت رئيسة المؤتمر الوطني لمنظمة النساء الحركيات ومنسقة قطب المرأة والمناصفة، حليمة عسالي، أن انعقاد هذا المجلس يأتي في سياق وطني مطبوع بتحولات سياسية واجتماعية تتطلب تقوية الحزب والرفع من أدواره في مختلف المجالات. 

وأضافت العسالي أن محطة المجلس الوطني تأتي في إطار استكمال المسار التنظيمي الذي تم تدشينه من خلال محطة المؤتمر الوطني للمنظمة الذي عرف “نجاحا كبيرا” على جميع الأصعدة ، معربة عن تطلعها إلى نجاح محطة انتخاب المجلس الوطني بتمكين المنظمة من جهاز تقريري وتنفيذي قادر على تنزيل الرؤية الاستراتيجية التي سطرها المؤتمر . 

وأبرزت أن أهم عناوين هذه الرؤية تتمثل في إطلاق دينامية تنظيمية على مستوى الجهات والأقاليم، وتقوية خيار الجهوية في هيكلة وصناعة القرار بالمنظمة، من خلال الانتقال من النمط التقليدي المبني على المركزية والقرب من القيادة ، إلى اعتماد أسلوب نضال القرب وبناء القرار السياسي من القاعدة، وهو جوهر اختيار منطق التمثيلية الإقليمية في المجلس. 

كما يتعين على النساء الحركيات، تقول عسالي، القيام بالتأطير والإشعاع من خلال استقطاب وتوسيع القاعدة، وفسح المجال أمام الكفاءات، والجمع بين الخبرة والتكوين والتمثيلية الشعبية، من خلال الحضور الكمي والنوعي لنساء الحزب في مختلف الاستحقاقات الحزبية والانتخابية المقبلة، مشددة على ضرورة خلق آليات جديدة للمساهمة الفعلية في بلورة وتنزيل النموذج التنموي الجديد في أفقه القائم على العدالة الاجتماعية والإنصاف المجالي الذي تشكل المرأة إحدى دعائمه الأساسية وفي صدارتها المرأة القروية. 

وتم خلال الدورة الأولى للمجلس الوطني والتي خصصت لاستكمال هياكل المنظمة انتخاب خديجة بيه نائية لرئيسة المجلس، وانتخاب أعضاء المكتب التنفيذي، وذلك طبقا لمقتضيات القانون الأساسي لمنظمة النساء الحركيات المصادق عليه خلال المؤتمر الوطني الرابع. 

وكانت النساء الحركيات قد اخترن وبالإجماع، خلال المؤتمر الوطني الرابع للمنظمة المنعقد في يوليوز الماضي ببوزنيقة، نزهة بوشارب رئيسة لمنظمة النساء الحركيات.

قد يهمك ايضًا:

 عزوف الناخبين عن التصويت على رئاسة حزب الحركة الشعبية

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

القايدة العسالي تُواصل فرض قبضتها على السنبلة وتدعم انتخاب نهاد الصافي القايدة العسالي تُواصل فرض قبضتها على السنبلة وتدعم انتخاب نهاد الصافي



ارتدت فستان باللون الأبيض بصقة بسيطة وكلاسيكية

جيجي حديد تلفت الأنظار في حفل جوائز الموسيقى

واشنطن ـ رولا عيسى

GMT 03:30 2019 الجمعة ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

دايزي ماي أصغر عارضة أزياء بلا قدمين جميلة وحسناء
المغرب اليوم - دايزي ماي أصغر عارضة أزياء بلا قدمين جميلة وحسناء

GMT 02:57 2019 الجمعة ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

الخرطوم تتطلع إلى أهرامات مروي لجذب الزوار من العالم
المغرب اليوم - الخرطوم تتطلع إلى أهرامات مروي لجذب الزوار من العالم

GMT 06:14 2019 الجمعة ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

مشادة على "السوشيال ميديا" بين أسماء شريف منير وجمهورها
المغرب اليوم - مشادة على

GMT 04:01 2019 الخميس ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

نصائح هامة عليك اتباعها قبل السفر إلى فلورنسا
المغرب اليوم - نصائح هامة عليك اتباعها قبل السفر إلى فلورنسا

GMT 04:52 2019 الخميس ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

ظهور إعلامية بالنقاب لأول مرة على شاشات التلفزيون المصري
المغرب اليوم - ظهور إعلامية بالنقاب لأول مرة على شاشات التلفزيون المصري

GMT 18:54 2019 الأحد ,03 تشرين الثاني / نوفمبر

مصفف شعر كريستيانو رونالدو يتعرض للقتل في سويسرا

GMT 01:52 2016 الثلاثاء ,16 شباط / فبراير

الكشف عن سيارة "بيجو 308" وأهم مواصفاتها وتقييماتها

GMT 23:51 2017 الأحد ,29 كانون الثاني / يناير

تقرير دولي يكشف عن أرقام صادمة حول نسبة الفقر في المغرب

GMT 16:39 2014 الأربعاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

الفنان يوسف الجندي وحورية بوطيب يرزقان بمولودهما الأول

GMT 20:40 2017 الإثنين ,02 كانون الثاني / يناير

غايل كليشي يحقق إنجازًا جديدًا في مواجهة "بيرنلي"

GMT 07:11 2018 الأربعاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

"الماس الضبابي" أحدث صيحات خواتم الزواج في 2019

GMT 01:53 2018 الجمعة ,18 أيار / مايو

ضواحي موسكو تحتضن الدورة 15 لمهرجان الجاز

GMT 00:49 2018 الأربعاء ,31 كانون الثاني / يناير

هيئة الاتصال السمعي والبصري تنذر الدوزيم بسبب سروالها

GMT 03:40 2016 الإثنين ,25 تموز / يوليو

فوائد وأضرار العادة السرية

GMT 23:27 2017 السبت ,25 شباط / فبراير

اللون الأسود يقتحم مجموعة إيلي صعب لشتاء 2017

GMT 18:19 2014 الأربعاء ,19 شباط / فبراير

ماسك الكيوي والعسل لتجاعيد البشرة

GMT 08:22 2015 الأربعاء ,09 كانون الأول / ديسمبر

مدير مدرسة ينصح بتدريب التلاميذ على المواجهة

GMT 21:28 2019 الإثنين ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

أمطار الخير تعود لأجواء المملكة غدا الثلاثاء بهذه المناطق
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib