الدكتور أشرف الفيل يشرح مشروعية النذر وكفارته حال عدم الوفاء به
آخر تحديث GMT 12:14:06
المغرب اليوم -
أردوغان يدعو الأتراك إلى مقاطعة البضائع الفرنسية انفجار على متن ناقلة نفط ترفع العلم الروسي في بحر آزوف التعادل 1 - 1 يحسم الشوط الأول من مباراة برشلونة وريال مدريد الإمارات ترحب بوقف إطلاق النار الدائم في ليبيا وزير الخارجية الإثيوبي يستقبل السفير الأميركي في أديس أبابا ويعبّر عن رفضه تصريحات ترامب بشأن سد النهضة مقتل 13 شخصًا على الأقل من جراء انفجار في مركز تعليمي في العاصمة الأفغانية كابل استهداف رتل دعم لوجستي تابع للتحالف الدولي في محافظة البصرة بعبوة ناسفة رئيس الجمهورية الجزائري عبد المجيد تبون في الحجر الصحي لمدة 5 أيام بسبب ظهور أعراض كورونا على العديد من المسؤولين برئاسة الجمهورية والحكومة الناطق باسم رئيس الحكومة الإسرائيلية يصرح بأن التحولات في المنطقة قد تدفع الفلسطينيين لتغيير مواقفهم تجاه السلام الناطق باسم رئيس الحكومة الإسرائيلية يؤكد أن استمرار الصراع في الشرق الأوسط لا يفيد أحد سوى المتاجرين به
أخر الأخبار

الدكتور أشرف الفيل يشرح مشروعية النذر وكفارته حال عدم الوفاء به

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - الدكتور أشرف الفيل يشرح مشروعية النذر وكفارته حال عدم الوفاء به

برنامج "اسأل مع دعاء"
القاهرة ـ سارة رفعت

شهدت الحلقات السابقة من برنامج "اسأل مع دعاء" الذي تقدّمه الإعلامية دعاء فاروق والمذاع على قناتي "النهار" و"النهار نور"، إجابة الدكتور أشرف الفيل، أحد علماء الأزهر، والدكتورة نادية عمارة، الباحثة الإسلامية، على الكثير من الأسئلة المتعلقة بالصوم وأحكامه، بالإضافة إلى المسائل الخلافية فى الأمور الدينية والتي تهم العديد من المشاهدين.

وأوضح الدكتور أشرف الفيل أن على المرأة الحامل والمرضع أن تفطر في رمضان وليس عليها قضاء برأي أغلب العلماء وإنما عليها أن تقدم فدية إطعام مسكين عن كل يوم أفطرته، مشيرًا إلى أنّ البدع هي كل ما يخالف الشريعة ولهذا فإن ختم القرآن وإهداء ثوابه إلى روح الشخص المتوفى عمل صالح يثاب من فعله كذلك يصل ثوابه له كذلك من يختمها له دعوة مستجابة يوصلها له.

وأشار العالم الأزهري إلى أن من نذر نذرا عليه الوفاء به حتى وإن تأخر فهو غير مرتبط بوقت معين، ولكن فى حالة تعذر الوفاء به لأي سبب، فكفارته كفارة يمين صوم 3 أيام، أو إطعام عشرة مساكين، ولهذا فيجب أن يراعى عند نذر النذور الاستطاعة للوفاء به، وأفتى الدكتور "الفيل"، بعدم جواز ذلك لأن الحرم المكي، والمسجد النبوي، لا "يلتقط أقلامه" على حد قوله أي لا يجوز أخذ أي شيء من الحرمين الشريفين، حتى لو وجد شنطة أموال، عليه أن يسلمها إلى الأمن، ولهذا فعليه إذا ما ذهب مرة ثانية أن يشتري كيس قمح، ويضعه مكان ما أخذه، أو يرسله، مع أي شخص مسافر إلى الحج أو العمرة، لافتًا إلى أن الشق الأهم في المسألة هو أن الإنجاب هي من عند الله فهذه السيدة عليها ألا تعتقد بهذه الأشياء فكله أمر الله.

وأكد الفيل أن الأصل في زكاة المال هو إخراجها للفقراء على هيئة أموال وليس في شكل شنط أو ما شابه، فنحن لا نشترط على الفقير ما يأخذه، فحقه أن يأخذها أموالًا ينفقها فيما يريد، أما هذه الشنط فالأفضل أن تكون صدقة حتى لو أعطيت زكاة المال للجمعيات الخيرية يجب أن تخرجها أموالًا للفقراء فالفقير أولى بماله، ونفت الدكتورة نادية عمارة وجود أي إثم في ذلك، فهذه القبلة من باب الاعتذار أو العرفان بالجميل ولا تندرج هنا تحت أنواع القبل التي تسبب الإثم.

وألمحت عمارة إلى أن الصيام يكون صحيح إذا استطاعت الصوم ولم يكن هناك مشقة عليها وهذا رأي أغلب العلماء، أما بالنسبة للصلاة فيجب مراعاة عدة أمور منها الوضوء قبل الفرض مباشرة، مع تغيير الملابس، وأشارت الباحثة الإسلامية إلى أن هناك خلاف فقهي في هذه المسألة فالمالكية يرون جواز إمساك المصحف، خاصة للمرأة المعلمة، أو المتعلمة، وهناك من يرى أنه لا يجوز ذلك، وآخرون يرون أن المسلم غير نجس في طبعه ولهذا فيجوز القراءة فيه وهي مع هذا الرأي، الذي يفتي بجواز قراءة الحائض حتى وإن قرأته من "الموبايل".

ويبث برنامج "اسأل مع دعاء" في الثانية والنصف عصًرا على قناتي "النهار" و"النهار نور"، أيام الخميس والجمعة والسبت من كل أسبوع وتقدمه الإعلامية دعاء فاروق.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الدكتور أشرف الفيل يشرح مشروعية النذر وكفارته حال عدم الوفاء به الدكتور أشرف الفيل يشرح مشروعية النذر وكفارته حال عدم الوفاء به



تألّقت بموضة الحبال الجانبية على جوانب الخصر

إطلالات لافتة ومُميّزة باللون الأخضر مُستوحاة من مريم حسين

بيروت - المغرب اليوم

GMT 10:03 2020 الثلاثاء ,27 تشرين الأول / أكتوبر

الكشف عن مجموعة أفكار تنسيق أحذية الربطات موضة خريف 2020
المغرب اليوم - الكشف عن مجموعة أفكار تنسيق أحذية الربطات موضة خريف 2020

GMT 12:14 2020 الثلاثاء ,27 تشرين الأول / أكتوبر

فيروس "كورونا" يرخي بـ"ظلال الصمت" على أشهر ساحة في المغرب
المغرب اليوم - فيروس

GMT 01:08 2020 الإثنين ,26 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار لتزيين كراسي حفلات الزفاف باستخدام "أزهار الفاوانيا"
المغرب اليوم - أفكار لتزيين كراسي حفلات الزفاف باستخدام

GMT 03:31 2020 الإثنين ,26 تشرين الأول / أكتوبر

اللون الأزرق "الباستيل" من وحي موضة الشارع لخريف 2020
المغرب اليوم - اللون الأزرق

GMT 09:55 2020 الثلاثاء ,27 تشرين الأول / أكتوبر

أسرار جديدة عن ميونخ وأهم الأماكن السياحية بها
المغرب اليوم - أسرار جديدة عن ميونخ وأهم الأماكن السياحية بها

GMT 04:08 2020 الإثنين ,26 تشرين الأول / أكتوبر

مروان يونس يُشيد بمهرجان الجونة السينمائي في دورته الرابعة
المغرب اليوم - مروان يونس يُشيد بمهرجان الجونة السينمائي في دورته الرابعة

GMT 17:46 2020 الأحد ,25 تشرين الأول / أكتوبر

"كورونا" يودي بحياة فنان مغربي شهير

GMT 14:10 2020 السبت ,17 تشرين الأول / أكتوبر

مصرف المغرب" يحتفل بعيد ميلاده ال90

GMT 12:02 2020 السبت ,17 تشرين الأول / أكتوبر

برنت" ينخفض بنسبة 0.67 %

GMT 01:43 2020 الإثنين ,26 تشرين الأول / أكتوبر

المغرب يمنع دخول شاحنات البضائع الإسبانية إلى أراضيه

GMT 19:06 2020 الخميس ,22 تشرين الأول / أكتوبر

شركة تركية تسعى إلى الفوز بتسيير أكبر ميناء إسرائيلي

GMT 02:59 2020 الثلاثاء ,06 تشرين الأول / أكتوبر

أبرز فساتين السهرة صيحة ما قبل خريف 2020 تعرّفي عليها

GMT 02:50 2020 الثلاثاء ,06 تشرين الأول / أكتوبر

استوحي إطلالاتك من مخرجة المسرح العالمية كايت بلانشيت

GMT 02:41 2020 الثلاثاء ,06 تشرين الأول / أكتوبر

أبرز موديلات فساتين السهرة المطرّزة بـ"الترتر" موضة ربيع 2021

GMT 23:12 2020 الأحد ,04 تشرين الأول / أكتوبر

أمجد شمعة يؤكد أن البساطة فى الديكور تزيد الرقى والجمال

GMT 11:36 2020 الأحد ,19 تموز / يوليو

البروكلي والمكسرات يحميان من آلام المفاصل

GMT 16:50 2020 الخميس ,15 تشرين الأول / أكتوبر

تفاصيل الحلقة الثانية من The Voice SENIOR

GMT 04:49 2020 الأربعاء ,19 آب / أغسطس

جدد إطلالتك في عيد الأضحى مع شماغ لوفان
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib