إحصائية تفيد بأن المعلم السعودي يمتلك أقل ساعات عمل
آخر تحديث GMT 22:56:36
المغرب اليوم -

إحصائية تفيد بأن المعلم السعودي يمتلك أقل ساعات عمل

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - إحصائية تفيد بأن المعلم السعودي يمتلك أقل ساعات عمل

المعلم السعودي يمتلك أقل ساعات عمل
الرياض ـ واس

تباينت الآراء حول مدة ساعات عمل المعلمين تحديدًا وعموم العمل الوظيفي الحكومي، فبينما رأى البعض أن مهنة التدريس تحتاج إلى مواصفات مهنية مختلفة عن غيرها من الوظائف، رأى آخرون أن التقييم لابد أن يعتمد على خصوصية كل مهنة على حدة حسب تعبيرهم. ذلك حسب ما أوردته صحيفة الاقتصادية السعودية في تقرير نشرته اليوم الأربعاء.

وتوضح الصحيفة أن هذه الآراء جاءت ذلك في تعليقات القرّاء على الخبر المنشور في الصحيفة أمس الثلاثاء بعنوان: "المعلمون الأقل عملا في السعودية.. و«الأغذية» الأكثر بـ 13 ساعة يوميا".

 فعلق قارئ: "المعلم يبقى واقفاً على قدميه من الصباح إلى الظهر، ويظل طوال النهار متكلماً شارحاً لتلاميذه، وبعد أن ينتهي من ساعات عمله الرسمية عليه أن يقوم بتصحيح واجبات الطلبة، وتحضير الدروس لليوم التالي، وإعداد الوسائل التعليمية، يضاف إلى ذلك القيمة التربوية التي يقدمها للطلاب".

ورأى أحد القراء أن الإحصائية المنشورة تعتمد على عدد ساعات العمل وليس صعوبته، فمهنة التعليم تعتبر الثانية عالمياً بعد عمال مناجم الفحم.

فيما جاء تعليق آخر: "نوعية المهنة لها دور في تحديد ساعات العمل". وكتب القارئ (بكري علي): "الوظائف المدنية الدوام نفسه، ولكن الفرق هو الانضباطية في العمل، فالمعلمون لا يمكن أن يتأخروا عن وقت البداية للدوام، ولا يمكن أن يخرجوا قبل نهاية أعمالهم، في حين أن الموظف العام غير منضبط في بداية الدوام، وكذلك عند الخروج".

وأشارت الصحيفة إلى أن التقرير الذي كان قد نشر أمس الثلاثاء قد جاء فيه أن متوسط ساعات العمل الأسبوعية في السعودية بلغ 46.5 ساعة، بمتوسط يقارب 9.5 ساعة يومياً في حال كان عدد أيام العمل خمسة أيام، ونحو ثماني ساعات في حال كان عدد أيام العمل الأسبوعية ستة أيام، ليبلغ إجمالي ساعات العمل بنهاية النصف الأول من العام الجاري10.9 مليون ساعة.

ووفقا لتحليل وحدة التقارير الاقتصادية في الصحيفة، جاء نشاط التعليم أقل الأنشطة من حيث متوسط عدد ساعات العمل بنحو 35 ساعة أسبوعياً، وسبع ساعات يومياً في حال كانت أيام العمل خمسة أيام أسبوعياً، ونحو ست ساعات في حال كانت ستة أيام. وبلغ مجموع ساعات العمل في نشاط التعليم بنهاية النصف الأول من العام الجاري نحو 1.4 مليون ساعة عمل. تلاه من حيث المتوسط أنشطة "الإدارة العامة والدفاع والضمان الاجتماعي الإجباري" و"الهيئات والمنظمات الدولية"، ثم الأنشطة المالية التي تشمل المصارف وشركات التأمين.

وعلى الجانب الآخر، تصدر نشاط "الإقامة والخدمات الغذائية" 21 نشاطا في السعودية من حيث متوسط عدد ساعات العمل بـ 63 ساعة أسبوعياً، و13 ساعة يومياً في حال كان عدد ساعات العمل خمسة أيام أسبوعياً، و11 ساعة في حال كانت ستة أيام، بمجموع ساعات عمل نحو 265 ألف ساعة عمل في النشاط.

تلاه نشاطا "الأسر المعيشية التي تستخدم أفرادا للعمل المنزلي أو الأسر المعيشية التي تنتج سلعا وخدمات غير مميزة لاستعمالها الخاص" و"تجارة الجملة والتجزئة وإصلاح المركبات ذات المحركات والدراجات النارية".

وبلغ متوسط ساعات العمل الأسبوعية للذكور نحو 47 ساعة أسبوعياً، بمتوسط ساعات عمل يومية 9.4 ساعة في حال كانت عدد أيام العمل خمسة أيام، و7.8 ساعة في حال كان عدد أيام العمل ستة أيام.

يشار إلى أن مسودة قانون العمل الجديد في السعودية تدعو إلى خفض ساعات العمل في القطاع الخاص إلى 40 ساعة أسبوعيا ومنح العاملين يومي عطلة أسبوعية بدلاً من يوم واحد حاليا.

جاء نشاط "الإدارة العامة والدفاع والضمان الاجتماعي الإجباري" ثاني أقل الأنشطة من حيث متوسط عدد ساعات العمل بعد نشاط "التعليم" بمتوسط ساعات عمل أسبوعية.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

إحصائية تفيد بأن المعلم السعودي يمتلك أقل ساعات عمل إحصائية تفيد بأن المعلم السعودي يمتلك أقل ساعات عمل



GMT 02:14 2021 الثلاثاء ,12 تشرين الأول / أكتوبر

غياب ماء الشرب يعرقل دراسة 64 تلميذا بشيشاوة

GMT 00:36 2021 الثلاثاء ,12 تشرين الأول / أكتوبر

مصير أستاذ متهم بالاعتداء الجنسي على أطفال في الرشيدية

GMT 23:54 2021 السبت ,09 تشرين الأول / أكتوبر

الأحياء الجامعية تستعد لاستقبال الطلبة

GMT 04:32 2021 الخميس ,07 تشرين الأول / أكتوبر

جامعات مغربية ضمن الأفضل عالميا في الهندسة والكمبيوتر

GMT 05:26 2021 الأربعاء ,06 تشرين الأول / أكتوبر

إفتتاح المدرسة العليا للتكنولوجيا بمدينة الناظور المغربية

GMT 02:22 2021 الأربعاء ,06 تشرين الأول / أكتوبر

جماعات بشفشاون تتسلم حافلات للنقل المدرسي

رانيا يوسف تخطف الأنظار بفستان أنيق في مهرجان الجونة

القاهرة - المغرب اليوم

GMT 13:28 2021 الجمعة ,15 تشرين الأول / أكتوبر

6 نصائح لاختيار حقيبة تتناسب مع إطلالتك اليومية
المغرب اليوم - 6 نصائح لاختيار حقيبة تتناسب مع إطلالتك اليومية

GMT 19:51 2021 الجمعة ,15 تشرين الأول / أكتوبر

قلعة بعلبك من مقصد للسياحة إلى مقصد للسرقة
المغرب اليوم - قلعة بعلبك من مقصد للسياحة إلى مقصد للسرقة

GMT 13:24 2021 الجمعة ,15 تشرين الأول / أكتوبر

طرق تنسيق الرفوف الخشبية في ديكورات المنزل العصري
المغرب اليوم - طرق تنسيق الرفوف الخشبية في ديكورات المنزل العصري

GMT 15:56 2021 الجمعة ,15 تشرين الأول / أكتوبر

الصحافية سبيدة جوليان تكشف فظائع سجون إيران
المغرب اليوم - الصحافية سبيدة جوليان تكشف فظائع سجون إيران

GMT 14:08 2021 الخميس ,14 تشرين الأول / أكتوبر

طرق تنسيق التنورة الستان مع الملابس حسب قوامك هذا الخريف
المغرب اليوم - طرق تنسيق التنورة الستان مع الملابس حسب قوامك هذا الخريف

GMT 13:44 2021 الخميس ,14 تشرين الأول / أكتوبر

اختيار مطار مراكش سابع أفضل مطار في العالم سنة 2021
المغرب اليوم - اختيار مطار مراكش سابع أفضل مطار في العالم سنة 2021

GMT 14:15 2021 الخميس ,14 تشرين الأول / أكتوبر

زخارف الـ"آرت ديكو" وألوانه مدمجة بالديكور المعاصر
المغرب اليوم - زخارف الـ

GMT 00:48 2021 الإثنين ,04 تشرين الأول / أكتوبر

إسبانيول يفاجئ ريال مدريد بخسارة مؤلمة

GMT 16:46 2021 الأحد ,03 تشرين الأول / أكتوبر

ميسي يشهد أول هزيمة له مع باريس سان جيرمان

GMT 18:35 2021 الأحد ,26 أيلول / سبتمبر

برشلونة يصالح جماهيره بثلاثية في شباك ليفانتي

GMT 22:27 2021 الأحد ,19 أيلول / سبتمبر

بوادر أزمة في باريس ميسي يرفض مصافحة بوكيتينو

GMT 14:36 2021 الأحد ,19 أيلول / سبتمبر

رونالدو يرد على مفاجأة بن رحمة

GMT 12:28 2020 السبت ,26 أيلول / سبتمبر

حظك اليوم برج الثور السبت26-9-2020

GMT 10:25 2021 الإثنين ,22 شباط / فبراير

“واتساب” يطلق سياسة جديدة ومنها شروط إجبارية

GMT 01:10 2015 الأربعاء ,09 كانون الأول / ديسمبر

"أوتلاندر PHEV" تحفة ميتسوبيشي الكهربائية
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib