تعرَّف على كيفية تعليم المصريين القدماء لأبنائهم
آخر تحديث GMT 13:44:52
المغرب اليوم -

تعرَّف على كيفية تعليم المصريين القدماء لأبنائهم

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - تعرَّف على كيفية تعليم المصريين القدماء لأبنائهم

التعليم عند الفراعنة
القاهرة – مي حليم

كان التعليم عند الفراعنة من الحقوق والواجبات التي كانت على الآباء تجاه الأبناء لا فرق في ذلك بين الذكر والأنثى وكان المجتمع المصري القديم يتكون من ثلاث طبقات : عليا، وسطى، دنيا، فالطبقة العليا كان على رأسها الملك وحاشيته ثم حكام الأقاليم والوزراء وكبار الكهنة وكبار ملاك الأرض، وكبار قواد الجيش والشرطة .

نالت الطبقة العليا حظها الوفير من التربية والتعليم في أرقى معاهد العلم آنذاك، كان للقصور الملكية نظامها التعليمي الخاص بها، وكان هدفها الأول تعليم أبناء البيت المالك بالإضافة إلى أهداف أخرى تمثلت في إعداد موظفين للقصر الملكي، يكونون بمثابة الحاشية المخلصة للملك والقصر فضلا عن تنشئة أفراد يتولون مناصب عليا بالدولة ويتم تنشئتهم على الولاء الكامل للملك .

كان تلاميذ القصر الملكي يلقبون بأطفال الكاب، والكاب هو جناح التربية في القصر الملكي وكثير من هؤلاء تولى مناصب عليا، وكان لهم اتصال بالقصر في حياتهم الوظيفية حيث أصبح منهم من هو مشرف على تربية الأمراء والأميرات ومنهم من أصبح كاتبا ملكيا .

كان الإناث يشركن الذكور في مدرسة القصر التي ضمت أبناء طائفة أبناء الأمراء والحكام .

تولى تعليم الأمراء والأميرات معلمون ذات ثقافة عالية متنوعة وواسعة ، حيث كان المعلم يجمع بين ثقافات متعددة "أدبية – عسكرية – دينية"، وكان منهم الكتبة، والقضاة، والعسكريين، ومن القاب معلمي القصر : " مفتش كتبة العلم، معلم أبناء الملك، المعلم الأول في القصر، كاتب مدرسة القصر، وكان معلمي أبناء الملك يختارون من معلمي بيوت الحياة "مرحلة التعليم العالي في مصر القديمة".

لم يكن الأمر مقصور على المعلمين الذكور فقط بل كانت هناك معلمات ملكيات للأميرات وتم الاستدلال على ذلك مما عثر عليه من مناظر ورسائل تنتمى لفترات مختلفة من التاريخ المصري القديم .

كان المحتوى التعليمي لمدرسة القصر الملكي متنوعا حيث كان يشمل ثقافة الكاتب "الثقافة الأدبية" والتدريب على آداب اللياقة، وتقاليد القصر ، وتعلم ما يتصل بشئون الحكم والدولة، بالإضافة إلى التدريبات الرياضية والعسكرية.

وقد ورد العديد من الإشارات في التاريخ المصري القديم إلى نبوغ أفراد البيت الملكي في بعض المعارف والعلوم كالطب، القانون، الكتابة، الأدب، مما يدل على تنوع وتعدد ما كان يتعلمه أبناء ملوك الفراعنة من علوم وفنون.

قد يهمك ايضا :أسرة التعليم تتلقى خبر انتحار أحد أفرادها بعد إلقائه بنفسه من الطابق الخامس

المغرب وليبيا يتفقان على تأسيس لجنة مشتركة للتعليم العالي والبحث العلمي

 

 

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تعرَّف على كيفية تعليم المصريين القدماء لأبنائهم تعرَّف على كيفية تعليم المصريين القدماء لأبنائهم



GMT 12:03 2017 الخميس ,28 كانون الأول / ديسمبر

بقلم : عهد التميمي

GMT 03:08 2019 الأربعاء ,13 شباط / فبراير

الخريبي يعلن أفريقيا ستقود العالم لمدة 3 قرون "

GMT 12:05 2017 الخميس ,28 كانون الأول / ديسمبر

بقلم : أسامة حجاج

GMT 18:02 2019 السبت ,16 آذار/ مارس

بريشة هاني مظهر

GMT 13:10 2019 الإثنين ,18 آذار/ مارس

بريشة هاني مظهر

GMT 12:09 2018 الإثنين ,01 كانون الثاني / يناير

اسامة حجاج

GMT 10:21 2015 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

محمد اوزال يهاجم بودريقة ويحمله مسؤولية أزمة فريق "الرجاء"

GMT 04:28 2017 الإثنين ,30 كانون الثاني / يناير

نصائح وأسرار مهمة لـ"إتيكيت" استقبال أهل العريس

GMT 03:39 2017 الخميس ,21 كانون الأول / ديسمبر

خالد السكاح يحتج أمام مقر الاتحاد المغربي لألعاب القوى

GMT 02:02 2017 الخميس ,06 إبريل / نيسان

عبد الرحيم الحمراوي يبدي غضبه من ناصر لارغيت

GMT 21:06 2015 الخميس ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

الجزائرية سهيلة بن لشهب تطلق هاشتاج "لم الشمل"

GMT 01:23 2017 الإثنين ,23 كانون الثاني / يناير

مفيدة شيحة تعلن أن "الستات مايعرفوش يكدبوا" يتمتع بمذاق خاص
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib