إدريس جطو يؤكد على وجود اختلالات في التعليم
آخر تحديث GMT 13:05:16
المغرب اليوم -

إدريس جطو يؤكد على وجود اختلالات في التعليم

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - إدريس جطو يؤكد على وجود اختلالات في التعليم

إدريس جطو
الدارالبيضاء- المغرب اليوم

سجل إدريس جطو، الرئيس الأولى للمجلس الأعلى للحسابات مجموعة من الاختلالات التي يعانيها قطاع التعليم على الرغم من المجهودات المبذولة في مجال الدعم الاجتماعي للأسر، حيث أكد في العرض الذي قدمه أمام البرلمان بمجلسيه، يوم الثلاثاء، أن نسبة الهدر المدرسي والانقطاع عن الدراسة لا تزال مرتفعة، بمعدل يفوق 300 ألف منقطع عن الدراسة سنويا، جلهم ينتمون للوسط القروي، خلال السنوات الدراسية الخمسة الأخيرة،

وأشار ادريس  جطو إلى أن هذه الأرقام تدل على حجم الاختلالات التي تلازم المنظومة التربوية، ومنها ظاهرة الهدر المدرسي التي تطرح تحديات متعددة الأبعاد، نظرا لتكلفتها الباهظة.

ودعا المتحدث ذاته الحكومة إلى الاهتمام الخاص بموضوع التعليم، وذلك بالرفع من مردودية الموارد المرصودة ضمن الميزانية، لفائدة برامج الدعم المدرسي، واتخاذ التدابير اللازمة، قصد تحسين المستويات المرجعية الجاري بها العمل حاليا.

كما أكد جطو أن المجلس لاحظ أثناء الزيارات الميدانية للمؤسسات التعليمية، التي قام بها قضاته أن حوالي 566 إعدادية بالوسط القروي لا تتوفر على داخليات خلافا لتوصيات ميثاق التربية والتكوين، مسجلا في الوقت ذاته وجود صعوبات بالنسبة للمطاعم المدرسية، حيث زيادة على ضعف مستوى الدعم الذي لا يتعدى 1.40 درهم لكل تلميذ في اليوم، لا توجد أماكن مخصصة للمطاعم المدرسية لما يزيد عن 7000 مؤسسة تعليمية.

وأشاد جطو بتجربة الدعم التي أبانت عن فعاليتها في تشجيع الأسر المعوزة على تمدرس أطفالها، معتبرا أن من شأن هذه المبادرة أن تمكن من تفادي تحمل نفقات أكبر في مواجهة الانعكاسات السلبية والخطيرة لهذه الظاهرة.

ومن الاختلالات الصادمة التي كشفها جطو في عرضه، تلك المرتبطة بالتأخر الحاصل في توزيع الأدوات واللوازم المدرسية على المستفيدين من المبادرة الملكية "مليون محفظة"، حيث قال إن التأخير يمكن أن تفوق مدته في بعض المؤسسات، شهرين على انطلاق الموسم الدراسي.

وفيما يتعلق بالخصاص في هيئة التدريس، فأشار جطو في عرضه إلى أنه بلغ أزيد من 16 ألف و700 مدرسا مقارنة مع حاجة المنظومة التربوية من المدرسين برسم الموسم الحالي، مسجلا اتساع دائرة الاكتظاظ، إذ بلغ عدد التلاميذ الذين يتابعون دراستهم في أقسام مكتظة أزيد من 2 مليون و200 ألف تلميذ من أصل 5 ملايين و900 ألف تلميذ.

كما كشف جطو من بين الاختلالات أيضا عدم احترام أطر هيئة التدريس لساعات العمل، حيث كشف أن مراجعة جداول الحصص لعينة من 29 ألف و300 مدرس بالسلك التأهيلي، بينت أن 40 في المائة من هذه الهيئة يدرسون أقل من 14 ساعة أسبوعيا فقط، بدل 21 ساعة القانونية.

وخلص جطو بناء على نتائج البحث الذي قام به المجلس الأعلى للحسابات، إلى أن الأسباب الرئيسية لهذه الاختلالات التي تعتري المنظومة التعليمية بالمغرب، تعزى بالأساس إلى ضعف التخطيط المدرسي، ولعدم توفر الوزارة على خريطة استشرافية تدمج جميع الأبعاد المتعلقة بالتخطيط المدرسي على المدى المتوسط والبعيد، فضلا عن غياب نظام معلوماتي مندمج وفعال يمكن من تتبع المنظومة التربوية ومن تخطيط وتدبير المحددات المتعلقة بالدخول المدرسي ويتيح توفير معلومات متناسقة ودقيقة وآنية تسهم في قيادة المنظومة التربوية بالفعالية المطلوبة.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

إدريس جطو يؤكد على وجود اختلالات في التعليم إدريس جطو يؤكد على وجود اختلالات في التعليم



رانيا يوسف تخطف الأنظار بفستان أنيق في مهرجان الجونة

القاهرة - المغرب اليوم

GMT 13:28 2021 الجمعة ,15 تشرين الأول / أكتوبر

6 نصائح لاختيار حقيبة تتناسب مع إطلالتك اليومية
المغرب اليوم - 6 نصائح لاختيار حقيبة تتناسب مع إطلالتك اليومية

GMT 19:51 2021 الجمعة ,15 تشرين الأول / أكتوبر

قلعة بعلبك من مقصد للسياحة إلى مقصد للسرقة
المغرب اليوم - قلعة بعلبك من مقصد للسياحة إلى مقصد للسرقة

GMT 13:24 2021 الجمعة ,15 تشرين الأول / أكتوبر

طرق تنسيق الرفوف الخشبية في ديكورات المنزل العصري
المغرب اليوم - طرق تنسيق الرفوف الخشبية في ديكورات المنزل العصري

GMT 15:56 2021 الجمعة ,15 تشرين الأول / أكتوبر

الصحافية سبيدة جوليان تكشف فظائع سجون إيران
المغرب اليوم - الصحافية سبيدة جوليان تكشف فظائع سجون إيران

GMT 14:08 2021 الخميس ,14 تشرين الأول / أكتوبر

طرق تنسيق التنورة الستان مع الملابس حسب قوامك هذا الخريف
المغرب اليوم - طرق تنسيق التنورة الستان مع الملابس حسب قوامك هذا الخريف

GMT 13:44 2021 الخميس ,14 تشرين الأول / أكتوبر

اختيار مطار مراكش سابع أفضل مطار في العالم سنة 2021
المغرب اليوم - اختيار مطار مراكش سابع أفضل مطار في العالم سنة 2021

GMT 14:15 2021 الخميس ,14 تشرين الأول / أكتوبر

زخارف الـ"آرت ديكو" وألوانه مدمجة بالديكور المعاصر
المغرب اليوم - زخارف الـ

GMT 00:48 2021 الإثنين ,04 تشرين الأول / أكتوبر

إسبانيول يفاجئ ريال مدريد بخسارة مؤلمة

GMT 16:46 2021 الأحد ,03 تشرين الأول / أكتوبر

ميسي يشهد أول هزيمة له مع باريس سان جيرمان

GMT 18:35 2021 الأحد ,26 أيلول / سبتمبر

برشلونة يصالح جماهيره بثلاثية في شباك ليفانتي

GMT 22:27 2021 الأحد ,19 أيلول / سبتمبر

بوادر أزمة في باريس ميسي يرفض مصافحة بوكيتينو

GMT 14:36 2021 الأحد ,19 أيلول / سبتمبر

رونالدو يرد على مفاجأة بن رحمة

GMT 12:28 2020 السبت ,26 أيلول / سبتمبر

حظك اليوم برج الثور السبت26-9-2020

GMT 10:25 2021 الإثنين ,22 شباط / فبراير

“واتساب” يطلق سياسة جديدة ومنها شروط إجبارية

GMT 01:10 2015 الأربعاء ,09 كانون الأول / ديسمبر

"أوتلاندر PHEV" تحفة ميتسوبيشي الكهربائية
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib