مقتل مريم فرحات في أحداث بيروت يُوجع قلوب اللبنانيين
آخر تحديث GMT 22:43:57
المغرب اليوم -

مقتل مريم فرحات في أحداث بيروت يُوجع قلوب اللبنانيين

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - مقتل مريم فرحات في أحداث بيروت يُوجع قلوب اللبنانيين

أحداث بيروت
بيروت - المغرب اليوم

لم تكن مريم فرحات ابنة الـ40 عاما، والأم لخمسة أبناء، في الشارع تحمل البندقية عندما اندلعت اشتباكات مسلحة في منطقة الطيونة، بل كانت تعد الطعام في مطبخها بانتظار عودة أطفالها ظهرا من المدرسة. فالأم لخمسة أطفال، لم تفعل شيئا سوى أنها هرعت إلى النافذة لتطمئن على أطفالها الذين كانوا من المفترض أن يأتوا من المدرسة وقت وقوع اشتباكات في المنطقة بين مسلحين خلال احتجاج من أنصار حزب الله وحركة أمل للمطالبة بعزل قاضي التحقيق في انفجار مرفأ بيروت قبل عام. وروت إحدى قريباتها من سكان المبنى التي أصيبت فيه مريم، تفاصيل الحادث الأليم لسكاي نيوز عربية: "أنهت مريم ظهر اليوم تحضير الغداء وأدت صلاتها، وكانت تنتظر وصول ابنتها الصغيرة رقيّة (5 سنوات) من مدرستها بعد تداول أخبار عن صرف التلامذة من المدارس باكرا".

وأضافت: "ما أن فتحت مريم النافذة من منزلها في الطابق الثاني من المبنى حتى وقعت أرضا مضرجة بالدماء، ليتبين بعدها أن رصاصة أصابتها مباشرة في الرأس". وأردفت: "يقع منزل مريم في منطقة الطيونة في الجهة المقابلة لحرج بيروت، حيث اندلعت الاشتباكات". وتابعت: "قبل يومين كان حفل زفاف ابنتها الكبرى، وكانت الفرحة تغمرها، وودعت ابنتها (22 عاما) عروسا لتعود العروس اليوم الى مأتم والدتها متشحة باللون الأسود." ومن جهة أخرى قالت عمة الضحية: "سنبقى أقوياء رغم الوجع وسنصبر على المصيبة، الا أننا بتنا نخاف الآن وغدا على مستقبل أبنائنا المجهول وعلى حياتهم وسلامتهم ".

قد يهمك أيضاً :

تلاميذ بيروت يعيشون الرعب إثر اشتباكات الطيونة والأهالي يهرعون تحت الرصاص لنجدتهم

الخارجية الأردنية تعلن إصابة أردنيين في أحداث بيروت

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مقتل مريم فرحات في أحداث بيروت يُوجع قلوب اللبنانيين مقتل مريم فرحات في أحداث بيروت يُوجع قلوب اللبنانيين



درة تُبهِر جمهورها بإطلالة جَذَّابٌة ورّاقِية

تونس - المغرب اليوم

GMT 14:29 2022 السبت ,15 كانون الثاني / يناير

إطلالات باللون الأخضر من وحي كارن وازن
المغرب اليوم - إطلالات باللون الأخضر من وحي كارن وازن

GMT 19:24 2022 السبت ,15 كانون الثاني / يناير

طائرة قطرية تشهد ولادة "معجزة" فوق الأجواء المصرية
المغرب اليوم - طائرة قطرية تشهد ولادة

GMT 21:45 2022 الإثنين ,10 كانون الثاني / يناير

حميد شباط يعود لمهاجمة إخوانه بحزب "الاستقلال"
المغرب اليوم - حميد شباط يعود لمهاجمة إخوانه بحزب

GMT 19:42 2021 الجمعة ,17 كانون الأول / ديسمبر

TikTok يجتذب المزيد من المستخدمين بخدمات جديدة

GMT 22:56 2021 الإثنين ,18 تشرين الأول / أكتوبر

تمساح برأس متجمد وجسم حي "خياران أقساهما مر

GMT 03:34 2021 الأحد ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

ما يستاهلني" تعيد حاتم عمور للصدارة

GMT 14:09 2022 الأربعاء ,05 كانون الثاني / يناير

هازارد على رأس التشكيل المتوقع للملكي في كأس الملك

GMT 13:59 2022 الأربعاء ,05 كانون الثاني / يناير

ريال مدريد يخوض مواجهة ثأرية ضد ألكويانو في كأس ملك إسبانيا

GMT 14:30 2022 الأربعاء ,05 كانون الثاني / يناير

ليونيل ميسي يعود إلي باريس سان جيرمان بعد شفائه من كورونا

GMT 02:36 2021 الأحد ,19 كانون الأول / ديسمبر

يوفنتوس يهزم بولونيا بثنائية نظيفة في الدوري الإيطالي

GMT 21:02 2021 الإثنين ,06 كانون الأول / ديسمبر

محمد صلاح يواصل كتابة التاريخ ويحقق رقماً قياسياً جديداً

GMT 21:36 2021 الإثنين ,06 كانون الأول / ديسمبر

كلوب يعلق على أزمة تجديد محمد صلاح مع ليفربول
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib