عاصفة شمسية بدت كـحريق عظيم قبل 430 عامًا قد تضرب الأرض مجدداً
آخر تحديث GMT 17:10:50
المغرب اليوم -

عاصفة شمسية بدت كـ"حريق عظيم" قبل 430 عامًا قد تضرب الأرض مجدداً

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - عاصفة شمسية بدت كـ

حريق هائل
واشنطن _ المغرب اليوم

ظهر «حريق هائل» في السماء فوق عشرات المدن بجميع أنحاء أوروبا وآسيا عام 1582، وتم الكشف مؤخراً عن روايات شهود العيان المرتبطة بهذه العاصفة الشمسية، وفقاً لصحيفة «ديلي ميل». وجد العلماء في جامعة كورنيل بالولايات المتحدة ملاحظات شهود عيان أبلغوا عن «عرض أحمر ناري في السماء» استمر ثلاثة أيام، بينما قال البعض «نشأت أشعة النار فوق القلعة وكانت مروعة ومخيفة». لم يكن الناس في ذلك الوقت على دراية بأن الحدث عبارة عن عاصفة شمسية ضخمة، لكن علماء الفلك المعاصرين يستخدمون العواصف للمساعدة في التنبؤ بالنشاط الشمسي المستقبلي. والعاصفة الشمسية التي ضربت الأرض في 8 مارس (آذار) 1582 مماثلة لتلك التي حدثت في عامي 1909 و1989؛ مما يشير إلى أنها «تحدث مرة واحدة

في القرن»، و«يمكن توقّع واحدة أو اثنتين في القرن الحادي والعشرين»، وفقاً للخبراء. وإذا ضربت عاصفة شمسية شديدة مماثلة عالمنا الحديث، فقد تتسبب في أضرار بمليارات الدولارات، وتعطل شبكات الكهرباء في جميع أنحاء العالم. ويحدث الطقس الفضائي المتطرف، أو العواصف الشمسية، عندما تطلق الشمس بلازما شديدة السخونة على شكل توهجات ورياح شمسية. وعلى الرغم من أن معظم العواصف الشمسية عادة ما تكون غير ضارة، فإن عاصفة كبيرة بما يكفي قد يكون لها آثار كارثية عندما تضرب الأرض. وكتب بيرو روس سواريز، شاهد عيان على العاصفة الشمسية 1582 «بدا كل ذلك الجزء من السماء مشتعلاً بالنيران؛ يبدو أن السماء كانت تحترق. لم يتذكر أحد أنه رأى شيئًا من هذا القبيل. في منتصف الليل، ظهرت أشعة نار كبيرة

فوق القلعة كانت مروعة ومخيفة». وأضاف «في اليوم التالي، حدث الشيء نفسه في الساعة نفسها، لكن الأمر لم يكن مرعباً. ذهب الجميع إلى الريف لرؤية هذه الظاهرة العظيمة». ويُقال، إن العاصفة الشمسية التي ضربت عام 1909 هي واحدة من أعنف العواصف في القرن العشرين. وأظهرت مستويات عنيفة من الاضطرابات المغناطيسية الأرضية، وتسببت في تداخل واسع النطاق في أنظمة التلغراف. وتُظهر السجلات التاريخية أن العاصفة أثرت على الأرض في 9 سبتمبر (أيلول)، والتي جاءت كموجة من الرياح الشمسية وارتبطت لاحقا بخروج البلازما من بقعة شمسية نشطة. وفقاً لسجلات يابانية، بدا اللون الأزرق في الظهور أولاً، متبوعاً باللون الأحمر. وعطلت العاصفة اتصالات التلغراف في خطوط العرض المتوسطة إلى المنخفضة.

وبعد نحو 89 عاماً، لوحظت عاصفة «كبيرة إلى حد ما» أدت إلى تدمير شبكة الكهرباء في كيبيك. وكتب الباحثون في الدراسة المنشورة في «أركسيف»، أنها تسلط الضوء أيضاً على «حدث كارينغتون في عام 1859 والذي يعتبر أحد أكثر أحداث طقس تطرفاً». ووقعت عاصفة أحدث كانت يمكن أن تنتهي بمقتل البعض في عام 1973. وحدث ذلك خلال حقبة «أبولو» عندما مرت العاصفة الشمسية بالأرض في أغسطس (آب)، لكن لحسن الحظ عاد رواد الفضاء الذين كانوا يستكشفون القمر في ذلك العام إلى ديارهم قبل بضعة أشهر. ويأمل الفريق في استخدام هذه البيانات لتطوير نماذج تنبؤ أفضل، حيث يسافر المزيد من البشر إلى الفضاء - على وجه التحديد حيث تخطط وكالة الفضاء الأميركية (ناسا) لمهمة القمر في عام 2024.

قد يهمك ايضا

علماء يتوقعون عاصفة شمسية أتية ستضرب الأرض بحلول يوم السبت

عاصفة شمسية تطلق جسيمات بسرعة 1.8 مليون كم/الساعة متجهة قرب الأرض

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عاصفة شمسية بدت كـحريق عظيم قبل 430 عامًا قد تضرب الأرض مجدداً عاصفة شمسية بدت كـحريق عظيم قبل 430 عامًا قد تضرب الأرض مجدداً



أزياء برّاقة من وحي بلقيس فتحي لأطلالة مميزة

دبي - المغرب اليوم

GMT 13:40 2021 الأحد ,05 كانون الأول / ديسمبر

خطوات تنسيق إطلالاتك الشتوية بطرق مبتكرة لأطلالة مميزة
المغرب اليوم - خطوات تنسيق إطلالاتك الشتوية بطرق مبتكرة لأطلالة مميزة

GMT 00:13 2021 الإثنين ,06 كانون الأول / ديسمبر

دبي ثاني أفضل الوجهات السياحية العالمية لعام 2021
المغرب اليوم - دبي ثاني أفضل الوجهات السياحية العالمية لعام 2021

GMT 13:33 2021 الأحد ,05 كانون الأول / ديسمبر

ديكورات غرف المعيشة المودرن في 2022
المغرب اليوم - ديكورات غرف المعيشة المودرن في 2022

GMT 14:43 2021 السبت ,04 كانون الأول / ديسمبر

6 نصائح موضة اتبعيها عند ارتداء الملابس الجينز
المغرب اليوم - 6 نصائح موضة اتبعيها عند ارتداء الملابس الجينز

GMT 13:58 2021 الأحد ,05 كانون الأول / ديسمبر

مراكش تحتضن مكتباً جهوياً لمنظمة السياحة العالمية
المغرب اليوم - مراكش تحتضن مكتباً جهوياً لمنظمة السياحة العالمية

GMT 14:39 2021 الجمعة ,03 كانون الأول / ديسمبر

طرق تنسيق لوحات الحائط بغرف الجلوس
المغرب اليوم - طرق تنسيق لوحات الحائط بغرف الجلوس

GMT 12:42 2021 السبت ,04 كانون الأول / ديسمبر

التعاون البرلماني يجمع المغرب واليابان في طوكيو
المغرب اليوم - التعاون البرلماني يجمع المغرب واليابان في طوكيو

GMT 19:37 2021 الجمعة ,03 كانون الأول / ديسمبر

قناة العربية تصف استقالة قرداحي بـ"خبر غير مهم للغاية"
المغرب اليوم - قناة العربية تصف استقالة قرداحي بـ

GMT 03:34 2021 الأحد ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

ما يستاهلني" تعيد حاتم عمور للصدارة

GMT 22:56 2021 الإثنين ,18 تشرين الأول / أكتوبر

تمساح برأس متجمد وجسم حي "خياران أقساهما مر

GMT 02:02 2021 الأحد ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

ميني تسونامي" يضرب سواحل تطوان وشفشاون

GMT 22:37 2021 الجمعة ,05 تشرين الثاني / نوفمبر

بريد المغرب يحتفي بـ"المسيرة" ويعتمد"الأمازيغية

GMT 20:43 2021 الجمعة ,29 تشرين الأول / أكتوبر

ميسي يتلقى صفعة من مدربه بعد هدف ليل

GMT 14:43 2021 السبت ,30 تشرين الأول / أكتوبر

ليفربول "الرهيب" يهز شباك برايتون بهدف مبكر

GMT 22:15 2021 الجمعة ,29 تشرين الأول / أكتوبر

رونالدو يصوم عن التهديف في أسوأ سلسلة منذ سنوات

GMT 11:33 2021 الأربعاء ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

إنجلترا تتأهل للمونديال بعد الفوز علي مارينو بعشرة أهداف

GMT 05:48 2021 السبت ,23 تشرين الأول / أكتوبر

كلوب يكشف ما يتميز به صلاح عن رونالدو

GMT 13:07 2021 الخميس ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

نيمار يثير الجدل في منتخب البرازيل بسب صبغة شعرة

GMT 18:27 2020 الإثنين ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

تتمتع بسرعة البديهة وبالقدرة على مناقشة أصعب المواضيع

GMT 08:26 2021 السبت ,06 تشرين الثاني / نوفمبر

باريس سان جيرمان يواجه بوردو اليوم وميسي يغيب مجدداً
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib