الخط العربي يواجه مشكلة الصمود أمام تحديات عصر التكنولوجيا الرقمية
آخر تحديث GMT 13:55:53
المغرب اليوم -

الخط العربي يواجه مشكلة الصمود أمام تحديات عصر التكنولوجيا الرقمية

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - الخط العربي يواجه مشكلة الصمود أمام تحديات عصر التكنولوجيا الرقمية

الخط العربي يواجه مشكلة الصمود أمام تحديات عصر التكنولوجيا الرقمية
الجزائر ـ كونا

اتفق الخطاطون المشاركون في المهرجان الثقافي الدولي للخط العربي الذي تنظمه الجزائر اليوم بمشاركة كويتية على أن الخط العربي يواجه مشكلة الصمود أمام تحديات عصر التكنولوجيا الرقمية.
وتطرق الخطاط الجزائري أحمد داري الى هذه القضية في محاضرة بأحد الفنادق غربي العاصمة الجزائرية تحت ادارة رئيس مركز الكويت للفنون الإسلامية التابع لوزارة الأوقاف والشؤون الاسلامية فريد العلي وبحضور اكثر من 65 خطاطا قائلا ان "عصر التكنولوجيا الرقمية بدأ في صهر العديد من الاعمال اليدوية محولا اياها لقوالب جامدة".
واعتبر داري في المحاضرة التي جاءت تحت عنوان (الحروفية وجمالية الخط العربي .. الإشكالية بين الرومانسية والرقمية) بأن القوالب الجامدة رغم أنها أصبحت في متناول جميع الناس الا أنها تفتقد الروح الفنية واللمسة الانسانية ما يهمش الدور الأساسي والابداعي لصاحب المهنة الأساسي وهو الخطاط.
وذكر داري أن القرن العشرين شهد تحولا كبيرا على الحرف العربي الذي "يستخدم غالبا بشكل أقرب الى التجرد لدعم قضايا التسويق والاعلام أكثر من استعماله استعمالا واعيا يدرك القيمة الجمالية والابداعية لشكله ومحتواه".
من جهته لفت الخطاط الكويتي أحمد ابو نايف الى أن الثقافة الرقمية هي ثقافة وافدة على مجتمعاتنا ترافق الاتصالات والمعلومات وحروفها صادرت حيزا من دور الخطاط العربي دون أن تتفوق عليه.
وتطرق ابو نايف في كلمته الى فكرة البحث عن برنامج رقمي لكتابة الخطوط العربية الكلاسيكية فنيا حيث أوجد الخطاط العراقي علي البغدادي قاعدة بيانات تحتوي على أكثر من 20 ألف حرف مخطط يدويا منها "الرقعة والديواني والديواني الجلي والثلث والاجازة والنسخ والنستعليق والسكستة".
وقال ان هذا البرنامج يمكن من تنفيذ نصوص طويلة تقترب وبقوة نحو ابراز الجانب الفني من الخط الا أنه يبقى محدودا أمام أصالة لوحة الخطاط التقليدي.
واضاف أنه برغم وجود الثورة الرقمية الا انها لم تمنع الخطاطين من مواصلة انتاجاتهم وابداعاتهم الفنية للحفاظ على هذا الارث الثقافي المهم.
من جانبه أكد الخطاط التونسي عامر بن جدو على أن جزءا من الخطوط الرقمية المنتشرة عبر الكمبيوتر تم تصميمه انطلاقا من أنواع الخطوط التقليدية المعروفة مشيرا الى ان هناك جزءا آخر يعبر عن اجتهادات مصممين لأنواع جديدة من الخطوط والتي تسمى الخطوط المعاصرة أو الحرة.
ودعا بن جدو الى انشاء المؤسسات والفعاليات الرسمية الخاصة التي من شأنها تسليط الضوء على فن الخط العربي كالمهرجانات والمعاهد التعليمية والأنشطة المختلفة.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الخط العربي يواجه مشكلة الصمود أمام تحديات عصر التكنولوجيا الرقمية الخط العربي يواجه مشكلة الصمود أمام تحديات عصر التكنولوجيا الرقمية



المغرب اليوم - موديلات سراويل ليغينغ أنيقة وعملية لخريف وشتاء 2021-2022

GMT 12:32 2021 الثلاثاء ,28 أيلول / سبتمبر

أفكار مميزة لتصميم ركن القهوة المنزلي
المغرب اليوم - أفكار مميزة لتصميم ركن القهوة المنزلي

GMT 13:19 2021 الإثنين ,27 أيلول / سبتمبر

السروال الأسود الأنيق موضة خريف وشتاء 2021-2022
المغرب اليوم - السروال الأسود الأنيق موضة خريف وشتاء 2021-2022

GMT 16:59 2021 الإثنين ,27 أيلول / سبتمبر

أفكار متنوعة لتجديد الحمام دون إزالة البلاط
المغرب اليوم - أفكار متنوعة لتجديد الحمام دون إزالة البلاط

GMT 19:50 2021 السبت ,18 أيلول / سبتمبر

ديكورات متنوعة لغرف جلوس فخمة لمنزل العروس

GMT 09:45 2013 الأحد ,16 حزيران / يونيو

طاولة معلقة تعتمد على بالونات ذهبية لامعة

GMT 13:24 2021 الأربعاء ,15 أيلول / سبتمبر

يوفنتوس يفوز علي مالمو السويدي بثلاثة أهداف

GMT 14:59 2021 الأربعاء ,08 أيلول / سبتمبر

بند "الأرجنتين" يحرم باريس من ميسي

GMT 03:25 2021 الجمعة ,17 أيلول / سبتمبر

حملة من الفيفا لتنظيم كأس العالم كل عامين

GMT 01:46 2019 الثلاثاء ,05 تشرين الثاني / نوفمبر

خبراء يكشفون طرق العلاج بالطاقة في المستشفيات الحديثة

GMT 10:45 2019 الإثنين ,21 كانون الثاني / يناير

تعرف علي شروط اعتماد وزارة الرياضة للأندية المغربية
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib