الرئيس القبرصي في بروكسل لعقد اجتماع الفرصة الأخيرة
آخر تحديث GMT 09:02:11
المغرب اليوم -

الرئيس القبرصي في بروكسل لعقد اجتماع الفرصة الأخيرة

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - الرئيس القبرصي في بروكسل لعقد اجتماع الفرصة الأخيرة

بروكسل ـ أ.ف.ب

  يشارك الرئيس القبرصي نيكوس اناستاسيادس الاحد في اجتماع الفرصة الاخيرة في بروكسل مع الجهات الدائنة الاوروبية عشية المهلة التي حددها البنك المركزي الاوروبي بوقف مد مصارف الجزيرة التي تواجه خطر الافلاس، بالسيولة. وبعد يوم من المفاوضات الماراتونية في نيقوسيا مع ممثلي الترويكا -- الاتحاد الاوروبي والبنك المركزي الاوروبي وصندوق النقد الدولي -- سيحاول الرئيس نيكوس اناستاسياديس ان يقنع بروكسل بجدية الخطة المقترحة لجمع مبلغ 7 مليارات يورو (اكثر من ثلث اجمالي الناتج الداخلي للجزيرة) الذي تطالب به منطقة اليورو مقابل الحصول على قرض بقيمة 10 مليارات يورو. وقال المتحدث باسم الحكومة خريستوس ستيليانيديس ان الرئيس سيلتقي المسؤولين الاوروبيين ومديرة صندوق النقد الدولي كريستين لاغارد وان اجتماعا لمجموعة يوروغروب حول قبرص مقرر في الساعة 17,00 تغ. واوضح في بيان ان "الرئيس ووفده سيقومان بمهمة صعبة من اجل انقاذ الاقتصاد وتجنب الافلاس في ظل عدم وجود اتفاق نهائي حول القرض" الدولي. وكان اعلن سابقا في ختام اجتماع انتهى في ساعة متأخرة من الليل مع مسؤولي الاحزاب السياسية "ان المفاوضات باتت في مرحلة دقيقة جدا. الوضع صعب جدا والوقت محدود". وقال مصدر اوروبي ان الاجتماع سيعقد عند الساعة 13,30 (12,30 ت.غ) وسيحضره رئيس المفوضية الاوروبية جوزيه مانويل باروزو. وتعقد هذه اللقاءات قبل اجتماع وزراء مالية منطقة اليورو الذي سيحاول الوصول الى اتفاق حول خطة انقاذ قبرص والذي سيجتمع عند الساعة 18,00 (17,00 ت.غ). وسيحضر رئيس البنك المركزي الاوروبي ماريو دراغي ولاغارد ايضا هذا الاجتماع الجديد لمنطقة اليورو. وقال مسؤول كبير في الحكومة القبرصية ان المفاوضات بين نيقوسيا والجهات الدائنة اشبه باختبار قوة. ونقلت وكالة الانباء القبرصية عن المسؤول الذي طلب عدم كشف اسمه انتقاده مساء السبت لموقف صندوق النقد الدولي "المتشدد" مؤكدا ان ممثله كان يقدم "كل نصف ساعة مطلبا جديدا". وذكرت وسائل الاعلام المحلية ان قبرص والترويكا حققتا مساء السبت تقدما للتوصل الى اتفاق. والتقدم احرز اساسا بالاتفاق على فرض ضريبة على الحسابات الكبيرة. واعلنت قنوات تلفزيونية قبرصية ان الجانبين اتفقا على فرض ضريبة ب20% على الحسابات التي تزيد عن 100 الف يورو في بنك قبرص (بنك اوف سايبرس) وضريبة استثنائية ب4% على الحسابات التي تتجاوز هذا المبلغ في كافة مصارف البلاد. وكانت ضريبة استثنائية على كل الودائع المصرفية تقرر فرضها في وقت سابق اثارت استياء شعبيا ورفض البرلمان الثلاثاء اقتراحا بهذا المعنى ما ارغم المسؤولين القبارصة على الاسراع في ايجاد حلول بديلة. وعلى الجزيرة حيث المصارف مقفلة منذ اسبوع، ازدادت مشاعر الغضب او الخوف لدى المودعين من ان تتبخر مدخراتهم او اموال تقاعدهم. ومنذ الخميس فرض البنك المركزي الاوروبي التوصل الى اتفاق بحلول الاثنين لقاء الاستمرار في مد المصارف القبرصية بالسيولة. وقال لويزوس حجيكوستيس رئيس الاتحاد القبرصي لموظفي المصارف خلال تظاهرة ضمت عصر السبت المئات من موظفي المصارف القلقين على وظائفهم وصناديق تعويضاتهم امام القصر الرئاسي والبرلمان في نيقوسيا "في حال لم تضمنوا صناديق التقاعد سنبدأ اضرابا اعتبارا من الثلاثاء". وصباح الاحد كتب على جدران المقر العام لحزب الرئيس كلمات مثل "لصوص" او "اخرج". وكتب الرئيس القبرصي على تويتر عشية سفره الى بروكسل للقاء وزراء مالية دول منطقة اليورو "نحن هنا ونعمل بقوة لانقاذ الاقتصاد" مضيفا "نبذل كل الجهود الممكنة وآمل التوصل الى نتيجة قريبا". وفي حال عدم التوصل الى اتفاق قبل الاثنين حسب ما افادت مصادر اوروبية فان دول منطقة اليورو مستعدة لاخراج قبرص منها تفاديا لانتقال العدوى الى دول اخرى ترزح تحت اعباء الديون مثل اليونان واسبانيا وايطاليا. وحذر وزير المال الالماني ولفغانغ شويبله مجددا قبرص من ان بقاءها في منطقة اليورو رهن بمشروع خطة الانقاذ في حديث الاحد لصحيفة "فلت ام سونتاغ". واضاف الوزير "عندما ترى الترويكا ان هناك مشروعا يأتي بحل لمشاكل قبرص ويكون مطابقا للقواعد عندها تدرس مجموعة يوروغروب هذه المسألة". من جهته وعد المفوض الاوروبي المكلف الشؤون الاقتصادية اولي رين مساء السبت ببذل اقصى الجهود من اجل مساعدة القبارصة. واعتبر انه "من الضروري التوصل الى اتفاق هذا الاحد" مقرا بانه لم يعد هناك "سوى خيارات صعبة". وامام تهديد انهيار الاقتصاد تبنى النواب القبارصة الجمعة اول التدابير المرتبطة بالخطة الجديدة وهي اعادة هيكلة القطاع المصرفي وانشاء صندوق تضامن والحد من تحرك رؤوس الاموال لدى اعادة فتح المصارف الثلاثاء. وذكرت مصادر قريبة من المفاوضات في بروكسل ان الخطة الجديدة تتضمن اعادة هيكلة "بنك قبرص" و"لايكي بنك" وانشاء منهما بنك جديد مع اصول سليمة. وقانون اعادة الهيكلة الذي تم التصويت عليه الجمعة في البرلمان ينص على تجميد الودائع في لايكي بنك التي تزيد عن 100 الف يورو وبحسب وسائل الاعلام المحلية الضريبة المرتقب فرضها على اصحاب الحسابات الضخمة في بنك قبرص قد تعوض بسندات خزينة الامر الذي سيجنب تصويتا في البرلمان.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الرئيس القبرصي في بروكسل لعقد اجتماع الفرصة الأخيرة الرئيس القبرصي في بروكسل لعقد اجتماع الفرصة الأخيرة



GMT 15:38 2018 الثلاثاء ,18 كانون الأول / ديسمبر

محمد السادس يُؤكِّد العمل مع الشيخ تميم لتطوير الشراكة

GMT 15:37 2018 الإثنين ,17 كانون الأول / ديسمبر

العاهل الأردني يلتقي الرئيس البلغاري رومن راديف

GMT 14:57 2018 الخميس ,13 كانون الأول / ديسمبر

رئيس الوزراء الكويتي يلتقي وزير الخارجية النمساوي

GMT 15:27 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

الرئيس المصري يستقبل نظيره الجامبي

GMT 11:33 2018 الإثنين ,10 كانون الأول / ديسمبر

الرئيس اللبناني يلتقي مسؤولًا بريطانيًا

GMT 20:44 2018 الجمعة ,07 كانون الأول / ديسمبر

الرئيس الروسي يلتقي رئيس وزراء اليونان

GMT 11:26 2018 الثلاثاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

ميركل تشارك في المؤتمر الدولي حول الهجرة في مراكش

GMT 19:19 2018 السبت ,01 كانون الأول / ديسمبر

‎ولي العهد السعودي يلتقي الأمين العام للأمم المتحدة

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الرئيس القبرصي في بروكسل لعقد اجتماع الفرصة الأخيرة الرئيس القبرصي في بروكسل لعقد اجتماع الفرصة الأخيرة



ارتدت فُستانًا مورّدًا قصيرًا جاء بستايل الكتف الجّانبي

إطلالة ساحرة لـ"بيلا حديد" خلال حملةدار "فيرساتشي"

واشنطن ـ رولا عيسى
شاركتْ عارضة الأزياء العالمية، من أصولٍ فلسطينية "بيلا حديد"، في آخر الحملات الترويجية لصالح دار الأزياء الفاخرة "فيرساتشي"، حيث أطلقتْ الأخيرة أجدد مجموعاتها لربيع / صيف 2019. حظيتْ حديد بفُرصة المُشاركة في هذه الحملة للعلامة الرّاقية من بين 9 عارضات أخريات، وفي لقطتها، التي أُخذتْ بأنامل المُصوّر المُحترف، "ستيفين ميسل"، ظهرتْ بيلا بمكياج دراماتيكيّ، بينما كانت تُحدّق بعدسة الكاميرة، مع اعتمادها تسريحة شعر الكعكة العُلوية المشدودة. وعلى صعيد الإطلالة، ارتدتْ الشقيقة الصّغرى لجيجي حديد، فُستانًا مورّدًا قصيرًا، جاء بستايل الكتف الأيسر الجّانبيّ، ولفّتْ قِماشة سوداء شفّافة جذعها، بتصميمٍ غير مألوف، ليكشف عن رشاقتها المُفرطة، ومعدتها الممشوقة. يذكر إلى أنّه شارك في جلسة التّصوير أيضًا، كُلّ من العارضات: إمام همّام، وريان فان رومباي، وأدووت أكيش بيور، وكريستينا غريكايتي، وبليسنيا مينر، وفيتوريا كوريتي. اقرا ايضا :معجبة تجري العديد من عمليات التجميل لتشبه نجمتها المفضلة "بيلا حديد" قد يهمك ايضا :كارداشيان

GMT 08:37 2018 الأربعاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

إطلالة ساحرة لـ"ميغان هانسون" خلال رحلة شاطئية في موريشيوس
المغرب اليوم - إطلالة ساحرة لـ

GMT 02:52 2018 الأربعاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

تجهيزات الفنادق لاستقبال موسم العطلات وعيد الميلاد المجيد
المغرب اليوم - تجهيزات الفنادق لاستقبال موسم العطلات وعيد الميلاد المجيد

GMT 06:42 2018 الأربعاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

ديكورات غرف معيشة بأسلوب راقٍ وبسيط لتشعري بالاسترخاء
المغرب اليوم - ديكورات غرف معيشة بأسلوب راقٍ وبسيط لتشعري بالاسترخاء

GMT 06:09 2018 الأربعاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

المتحدث باسم أبو الغيط يدين انتهاك تركيا لسيادة العراق
المغرب اليوم - المتحدث باسم أبو الغيط يدين انتهاك تركيا لسيادة العراق

GMT 05:06 2018 الأربعاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

عام 2018 الأكثر سوءاً في جرائم قتل الصحافيين في العالم
المغرب اليوم - عام 2018 الأكثر سوءاً في جرائم قتل الصحافيين في العالم

GMT 03:04 2018 الثلاثاء ,18 كانون الأول / ديسمبر

بيانكا غاسكوين تستعرض جسدها بالبكيني في البرتغال
المغرب اليوم - بيانكا غاسكوين تستعرض جسدها بالبكيني في البرتغال

GMT 06:06 2018 الثلاثاء ,18 كانون الأول / ديسمبر

منزل بريستون شرودر يجمع بين فن البوب والألوان الجريئة
المغرب اليوم - منزل بريستون شرودر يجمع بين فن البوب والألوان الجريئة

GMT 19:53 2018 الإثنين ,17 كانون الأول / ديسمبر

ندى حاسي تعتدي على طبيبة رفضت التخلّص من جنينها في الرباط

GMT 12:25 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

بريشة : اسامة حجاج

GMT 01:05 2018 الإثنين ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

مُحتجّة عارية الصدر تركض نحو موكب الرئيس الأميركي في باريس

GMT 08:45 2015 الأربعاء ,21 تشرين الأول / أكتوبر

أسعار سيارة مرسيدس -بنز GL 500 في المغرب

GMT 21:33 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

الاتحاد الإيطالي يبحث عن موهبة تستحق ارتداء قميص الأزوري

GMT 08:36 2016 الأحد ,23 تشرين الأول / أكتوبر

موضة شتاء 2017 للرجال تنطلق قريبًا في دور العرض العالمية
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib