مزوار يكشف عن خارطة طريق المغرب لتجاوز الأزمات في العراق وليبيا
آخر تحديث GMT 05:12:33
المغرب اليوم -

أوضح أنّ المؤتمر الإسلامي ينعقد قي ظروف صعبة ومصيريَّة

مزوار يكشف عن خارطة طريق المغرب لتجاوز الأزمات في العراق وليبيا

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - مزوار يكشف عن خارطة طريق المغرب لتجاوز الأزمات في العراق وليبيا

مزوار في المؤتمر الاسلامي في السعودية
الرباط_ المغرب اليوم

اعتبر وزير الخارجيَّة والتعاون المغربي صلاح الدين مزوار، أنّ انعقاد المؤتمر الإسلامي في السعوديَّة يأتي في "ظروف صعبة ومصيرية تجتازها منطقتنا في ظل استمرار التوترات الإقليمية والداخلية في عدد من البلدان والتي تهدد استقرار وأمن العالم الإسلامي".وأوضح مزوار، في كلمة ألقاها، الأربعاء، أمام وزراء خارجية المؤتمر الإسلامي في السعودية، مواقف المغرب من القضايا التي تشغل العالم العربي في الآونة الأخيرة، خصوصًا الأوضاع في فلسطين والعراق وسوريَّة وليبيا.
وذكر "أنّ هذه التهديدات التي تطال أمن شعوبنا واستقرارها، تتوزع ما بين تطرف وإرهاب أعمى تقف وراءه جهات ظلامية تسيء إلى الإسلام كدين تسامح واعتدال، بتشددها وانغلاقها، وبين ما هو فتنة طائفية تبت سمومه الفرقة والعنصرية المقيتة داخل أوصال المجتمعات وما بين الدول، في وقت نحن مطالبون بوحدة الصف في مواجهة التحديات الصعبة التي تنتظرنا، والإنصات إلى صوت العقل والحكمة والتبصر ضدا على العدمية والجهل والظلام".
ولفت إلى أنّ تفعيل توصيات اجتماع لجنة القدس في دورتها الأخيرة التي احتضنها المغرب والتي ترأسها الملك محمد السادس، من شأنه الإسهام في وضع حد لمسلسل الانتهاكات الإسرائيلية في القدس، عبر إقامة مشاريع ميدانية لفائدة المقدسيين لتشجيعهم على البقاء في أرضهم، وحماية الأماكن المقدسة، والموروث الثقافي الإسلامي لعاصمة الأديان.
واعتبر أنّ التصدي لموجة العنف في المنطقة الإسلامية، يفرض "تنسيقًا وتكاملاً في الرؤى والآليات لحماية دولنا من تسربات قوى التطرف والعنف والجريمة المنظمة، كما أن التعامل بحكمة وتبصر مع قضايانا الخلافية وحل أزماتنا من شأنه أن يجعلنا أكثر مناعة في مواجهة هذه الأخطار المحدقة بنا".
وتابع "نحن مطالبون اليوم بوضع حد لمأساة الشعب السوري، وإنهاء جحيم القتل والدمار الذي أودى بحياة المدنيين وشرد الأسر، وأجبرها على النزوح صوب دول أخرى، فيما يعاني المدنيون العزل من جحيم الحصار، في وقت عجز المنتظم الدولي على إيصال المساعدات الإنسانية إليهم".
 وبخصوص الأزمة الليبية، فذكر مزوار أنّ "الأمور تتفاقم أكثر، ونأمل في دعم جهود المصالحة الوطنية وإقناع الأطراف المتصارعة بجدوى البحث عن أسس التوافق والوئام من أجل إنجاح مسلسل بناء ليبيا الجديدة".
وفي ما يتعلق بالعراق "الذي دخل أتون الفوضى والعنف، فإن من واجبنا حماية هذا البلد العريق من جحيم الإرهاب والنعرات الطائفية، ودعوة جميع مكوناته إلى ضبط النفس والاحتكام إلى صوت العقل، حتى نحمي مؤسساته وشعبه، وحتى تبقى المنطقة ككل بمنأى عن نار الفتنة التي أخذت تزحف على دول أخرى مجاورة، وندعو الإخوة العراقيين إلى حوار وطني قائم على أساس المواطنة والعمل من أجل المصير المشترك بعيدًا عن الحسابات الطائفية، للحفاظ على السيادة الترابية للعراق ولحمته".

 

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مزوار يكشف عن خارطة طريق المغرب لتجاوز الأزمات في العراق وليبيا مزوار يكشف عن خارطة طريق المغرب لتجاوز الأزمات في العراق وليبيا



ظهرت دون مكياج معتمدة تسريحة الكعكة وأقراط هوب ونظارات كبيرة

جينيفر لوبيز تتألق بإطلالة رياضية وترتدي حقيبة فاخرة تبلغ قيمتها 20 ألف دولار

واشنطن-المغرب اليوم

GMT 18:19 2019 الخميس ,28 آذار/ مارس

هاني مظهر

GMT 17:39 2019 الجمعة ,12 إبريل / نيسان

بريشة هاني مظهر

GMT 04:41 2018 السبت ,31 آذار/ مارس

بريشة - محمد العقل

GMT 06:32 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

بيلا حديد تخطف الأنظار بإطلالة جريئة في نيويورك

GMT 12:02 2015 الأربعاء ,09 أيلول / سبتمبر

فوائد الحمص الوقاية من مرض السكري

GMT 17:22 2018 الثلاثاء ,18 أيلول / سبتمبر

محكمة مراكش ترفض إطلاق سراح نهيلة أملقي مؤقتًا

GMT 03:25 2015 الجمعة ,16 كانون الثاني / يناير

أبرز 5 ألعاب فيديو على "بلاي ستيشن 4" في 2015

GMT 07:14 2012 السبت ,06 تشرين الأول / أكتوبر

محمد صبحي يهدي مكتبة الإسكندرية صور "إخناتون"

GMT 02:52 2017 الخميس ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

نانسي عجرم تتألق بإطلالات عصرية في "ذا فويس كيدز"

GMT 20:42 2019 السبت ,12 كانون الثاني / يناير

الفنانة المغربية "فليفلة" تُنقل إلى "العناية المُركزة"

GMT 00:38 2018 الجمعة ,14 كانون الأول / ديسمبر

نكشف تفاصيل الفضيحة الجنسية لمُضيفة الطيران المغربية
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib