الاستقلال يدافع عن أمينه العام وينفي ابتزاز الدولة لتولي رئاسة جهة فاس مكناس
آخر تحديث GMT 19:30:57
المغرب اليوم -

تساءل الحزب عن الأسباب التي منعت وزير الداخلية من كشف الملف في حينه

"الاستقلال" يدافع عن أمينه العام وينفي ابتزاز الدولة لتولي رئاسة جهة فاس مكناس

المغرب اليوم -

المغرب اليوم -

وزير الداخلية محمد حصاد
الدار البيضاء- حكيمة أحاجو

أعربت اللجنة التنفيذية لحزب "الاستقلال" عن اندهاشها من كلام وزير الداخلية محمد حصاد في الاجتماع الحكومي الأخير واتهامه للأمين العام حميد شباط بابتزاز الدولة بمساعدته لتولي رئاسة جهة فاس مكناس أو التصويت لصالح حزب "العدالة والتنمية" في انتخابات رئاسات الجماعات والجهوية التي أجريت بداية الأسبوع الجاري.

واستغربت قيادة حزب "الاستقلال" في اجتماعها المنعقد أمس الجمعة في الرباط، إحجام حصاد عن الإفصاح عن ابتزاز شباط في حينه، وتساءلت: "لماذا سكت كل هذه المدة؟"، كما طالبته بتقديم التوضيحات اللازمة للرأي العام.

وأكدت في بيان وصل "المغرب اليوم"، أنه ليس من عادات حزب "الاستقلال" ممارسة الابتزاز ضد أي كان لأنه كرس نضالاته للدفاع عن ثوابت الأمة وفي مقدمتها الدين الإسلامي والنظام الملكي والوحدة الترابية.

وقررت اللجنة التنفيذية دعوة المجلس الوطني للحزب إلى الانعقاد في دورة عادية يوم 17 تشرين الأول/ أكتوبر 2015 لتقييم نتائج الانتخابات الجماعية والجهوية التي عرفتها بلادنا يوم 4 أيلول/ سبتمبر الجاري وأيضا لانتخاب اللجنة التحضيرية للمؤتمر العام للحزب والذي سينعقد في مطلع العام المقبل.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الاستقلال يدافع عن أمينه العام وينفي ابتزاز الدولة لتولي رئاسة جهة فاس مكناس الاستقلال يدافع عن أمينه العام وينفي ابتزاز الدولة لتولي رئاسة جهة فاس مكناس



يمنح من ترتديه الشعور بالانتعاش مع مكملات موضة رقيقة وصغيرة الحجم

الفساتين القطن المميزة بتصميم مزركش لصاحبات الاختيارات العملية والموديلات المريحة

نيويورك-المغرب اليوم

GMT 17:39 2019 الجمعة ,12 إبريل / نيسان

بريشة هاني مظهر

GMT 18:19 2019 الخميس ,28 آذار/ مارس

هاني مظهر

GMT 04:41 2018 السبت ,31 آذار/ مارس

بريشة - محمد العقل

GMT 11:18 2014 الأحد ,21 أيلول / سبتمبر

الوراقون ينشرون العلم الشرعي في نجد قبل 500 عام

GMT 02:58 2018 السبت ,16 حزيران / يونيو

خواتم ذهب "لازوردي" من موضة 2018 تناسب كل الأذواق

GMT 05:48 2018 الأربعاء ,24 كانون الثاني / يناير

علماء بريطانيون يكشفون سبب غزارة الدم أثناء الحيض

GMT 13:35 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

Falcon Films تروّج لفيلمها اللبناني "بالغلط"

GMT 16:50 2013 الإثنين ,13 أيار / مايو

أطفال القمر مرضى صغار تقتلهم الشمس
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib