مستشار أوباما العسكريّ يصف تنظيم داعش بـالعدو الذكي
آخر تحديث GMT 00:36:59
المغرب اليوم -

زعم أنَّ الجيش العراقيّ غير مستعد للسيطرة على الموصل

مستشار أوباما العسكريّ يصف تنظيم "داعش" بـ"العدو الذكي"

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - مستشار أوباما العسكريّ يصف تنظيم

الجيش العراقيّ
واشنطن ـ يوسف مكي

أكَّد المستشار العسكري للرئيس الأميركي باراك أوباما، مارتن ديمبسي، أن مقاتلي تنظيم "داعش"، يخططون للاندماج مع أهل "السنة" المحرومين من حقوقهم في المدن والقرى العراقية بالقرب من العاصمة بغداد، مما يزيد فرص الهجمات المسلحة ضد أهداف في بغداد.
وحذر المستشار العسكري، في تصريحات إعلامية، من احتمالية وقوع هجمات لتنظيم "داعش" داخل بغداد، مشيرًا إلى أن ضباط الجيش الأميركي يعتقدون أن الهجوم الصريح على بغداد من طرف "داعش" أمر غير مرجح، ولكن أي ضربات من مسافة بعيدة من طرف المسلحين المتمركزين في مناطق قرب بغداد قد تزيد المخاوف في المدينة العراقية الأكثر أهمية.
وأوضح ديمبسي، الذي أثار جدلا في أيلول/سبتمبر، أثناء شهادته أمام لجنة "الكونغرس"، أنه يمكن تصور الظروف التي يوصي فيها الرئيس أوباما باستخدام قوات برية محدودة، ولكن سيكون هناك الظروف الأخرى عندما تكون الإجابة على هذا السؤال بالموافقة، لافتًا إلى أن مدينة الموصل من المرجح أن تشهد المعركة الحاسمة في الحملة البرية في المرحلة المستقبلية المقبلة.
وبيّن المسؤول الأميركي لتنسيق التحالف الدولي، جون آر ألين، أنه "في حال الهجوم المضاد لاستعادة الموصل أكبر المدن العراقية التي تقع تحت سيطرة المتمردين، يمكن أن تبقى التركيبة غير واضحة، وحاليا الجيش العراقي لن يكون جاهزا لاستعادة السيطرة على المدينة، على الأقل لمدة عام".
ويواصل ديمبسي قائلا "مهما حدث، إن التدخل سيطلب نوعا مختلفا من تقديم المشورة والمساعدة، بسبب تعقيد تلك المعركة"، وترك الباب مفتوحا أمام إمكانية مشاركة قوات الولايات المتحدة في منطقة حظر للطيران في جزء من سورية والذي يعد المطلب الرئيسي لتركيا، حتى تشارك بفاعلية في التحالف ضد "داعش".
واعتبر المسؤول الأميركي تنظيم داعش، بـ"العدو الذكي"، الذي أعاد تنظيم نفسه، واختلط مع السكان المحليين بعد الهجمات الجوية لقوات التحالف، لافتًا إلى أن نسبة 10% من طائرات التحالف تشارك وتسقط القنابل، وتابع "العدو يتكيف وسيكون من الصعب استهدافهم، فهم يعرفون كيفية المناورة والتستر بين المدنين".
وشرح الطرق التي دفعت بها القوات المسلحة مع القوة الجوية من خلال التحالف جنبا إلى جنب مع القوات العراقية ومقاتلي "البشمركة" الكردية في كردستان شمال العراق، قائلا:" لم يكن ببعيد حين تحدثنا عن سقوط وشيك لأربيلن عاصمة حكومة إقليم كردستان، وليس بعيدًا أن تكون السفارة الأميركية في بغداد تحت التهديد".وأبرز أن طائرات "الأباتشي" الأميركية ساعدت وحدة الجيش العراقي المحاصرة من طرف التنظيم المتشدد على طريق مطار بغداد.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مستشار أوباما العسكريّ يصف تنظيم داعش بـالعدو الذكي مستشار أوباما العسكريّ يصف تنظيم داعش بـالعدو الذكي



يبرز عندما ترتديه في ساعات النهار للحصول على إطلالة استثنائية

الفساتين الحمراء مع الحذاء الأزرق بأسلوب الملكة رانيا

عمان - المغرب اليوم

GMT 17:39 2019 الجمعة ,12 إبريل / نيسان

بريشة هاني مظهر

GMT 18:19 2019 الخميس ,28 آذار/ مارس

هاني مظهر

GMT 04:41 2018 السبت ,31 آذار/ مارس

بريشة - محمد العقل

GMT 11:18 2014 الأحد ,21 أيلول / سبتمبر

الوراقون ينشرون العلم الشرعي في نجد قبل 500 عام

GMT 02:58 2018 السبت ,16 حزيران / يونيو

خواتم ذهب "لازوردي" من موضة 2018 تناسب كل الأذواق

GMT 05:48 2018 الأربعاء ,24 كانون الثاني / يناير

علماء بريطانيون يكشفون سبب غزارة الدم أثناء الحيض

GMT 13:35 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

Falcon Films تروّج لفيلمها اللبناني "بالغلط"

GMT 16:50 2013 الإثنين ,13 أيار / مايو

أطفال القمر مرضى صغار تقتلهم الشمس
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib