الحركة التصحيحية لـالسنبلة تؤكد تنظيم مؤتمرها الاستثنائي في موعده المحدد
آخر تحديث GMT 23:49:03
المغرب اليوم -

اعتبرت قرار المنع مجرد شائعات يروجها الثلاثي المتحكم في حزب "الزايغ"

الحركة التصحيحية لـ"السنبلة" تؤكد تنظيم مؤتمرها الاستثنائي في موعده المحدد

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - الحركة التصحيحية لـ

الحركة التصحيحية لـ"السنبلة"
‎الدار البيضاء - جميلة عمر

استنكر قياديون في الحركة التصحيحية لحزب "الحركة الشعبية" وأعضاء في اللجنة التحضيرية للمؤتمر الاستثنائي ليوم 25 تشرين الأول/ أكتوبر الجاري، من الأخبار التي يتم ترويجها في عدد من المنابر الإعلامية، مفادها صدور قرار لوزارة الداخلية يقضي بمنع عقد المؤتمر الاستثنائي لحزب "الزايغ" في موعده المحدد.

وصرَّح عضو في اللجنة التحضيرية للمؤتمر الاستثنائي لحزب "الحركة الشعبية"، بأنَّه لم يصدر أي قرار بالمنع وأن هذه مجرد شائعات يروجها الثلاثي المتحكم في حزب "الزايغ" في إشارة إلى حليمة العسالي وامحند العنصر ومحمد أوزين، بعد أن لاحظوا جدية الاستعدادات للمؤتمر الاستثنائي، وبعدما تبين لهم أنهم أصبحوا غير مرغوب فيهم في قيادة الحزب، خصوصا مع التفاعل الجماهيري والإعلامي غير المسبوق مع الإعلان عن المؤتمر الاستثنائي، كما تحققوا من استجابة الحركيين لنداء أحرضان الابن الذي ناشدهم في بيان له للحضور والمساهمة في إنجاح هذه المحطة التاريخية التي اختير أن تكون تحت شعار "ثامونت" والتي تعني جمع الشمل.

وأوضح المتحدث نفسه، أن الثلاثي فقد السيطرة على الوضع وأصبح يصدر الإشاعات والأكاذيب لزعزعة ثقة المناضلين  ظنا منهم أنهم سيثنونهم عن المشاركة، وشدد على أنه لا يعقل أن تصدر  وزارة الداخلية قرار المنع في الوقت الذي لم تتوصل بعد بالطلب الرسمي لعقد المؤتمر الاستثنائي مرفقا بتوقيعات ثلثي أعضاء المجلس الوطني للحزب.

وأكد أن عقد المؤتمرات خاضع لقانون الحريات العامة وقانون الأحزاب، إذ لا يحتاج إلى ترخيص مكتوب بل فقط تتم العملية ككل التجمعات العمومية بوضع إشعار أو إخبار للسلطات بمكان المؤتمر ومضمونه موقع من طرف ثلاث أشخاص مقيمين في دائرة محل عقد المؤتمر، وبذلك لا يمكن لمصالح وزارة الداخلية إلا تطبيق القانون بعد توصلها بالطلب قبل 48 ساعة على الأقل من تاريخ انطلاق أشغال هذا التجمع الضخم، خصوصا أن الداخلية كطرف محايد وكحكم لا تتوفر على لائحة أعضاء المجلس الوطني للحزب لكون امحند العنصر لم يضعها في الوقت المناسب طبقا للقانون.     

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الحركة التصحيحية لـالسنبلة تؤكد تنظيم مؤتمرها الاستثنائي في موعده المحدد الحركة التصحيحية لـالسنبلة تؤكد تنظيم مؤتمرها الاستثنائي في موعده المحدد



تألقت بفستان باللون النيلي تميّز بقصة الكتف الواحد

نانسي عجرم تقدم مجموعة من فساتين السهرة الفاخرة

بيروت-المغرب اليوم

GMT 18:19 2019 الخميس ,28 آذار/ مارس

هاني مظهر

GMT 17:39 2019 الجمعة ,12 إبريل / نيسان

بريشة هاني مظهر

GMT 04:41 2018 السبت ,31 آذار/ مارس

بريشة - محمد العقل

GMT 06:32 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

بيلا حديد تخطف الأنظار بإطلالة جريئة في نيويورك

GMT 12:02 2015 الأربعاء ,09 أيلول / سبتمبر

فوائد الحمص الوقاية من مرض السكري

GMT 17:22 2018 الثلاثاء ,18 أيلول / سبتمبر

محكمة مراكش ترفض إطلاق سراح نهيلة أملقي مؤقتًا

GMT 03:25 2015 الجمعة ,16 كانون الثاني / يناير

أبرز 5 ألعاب فيديو على "بلاي ستيشن 4" في 2015

GMT 07:14 2012 السبت ,06 تشرين الأول / أكتوبر

محمد صبحي يهدي مكتبة الإسكندرية صور "إخناتون"

GMT 02:52 2017 الخميس ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

نانسي عجرم تتألق بإطلالات عصرية في "ذا فويس كيدز"

GMT 20:42 2019 السبت ,12 كانون الثاني / يناير

الفنانة المغربية "فليفلة" تُنقل إلى "العناية المُركزة"

GMT 00:38 2018 الجمعة ,14 كانون الأول / ديسمبر

نكشف تفاصيل الفضيحة الجنسية لمُضيفة الطيران المغربية
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib