الخارجية الأميركية تنتقد السجون المغربية وتتهمها بمخالفة المعايير الدولية
آخر تحديث GMT 13:44:52
المغرب اليوم -

أشارت إلى أنّ المياه التي يشربها السجناء غالبًا غير صالحة للشرب

الخارجية الأميركية تنتقد السجون المغربية وتتهمها بمخالفة المعايير الدولية

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - الخارجية الأميركية تنتقد السجون المغربية وتتهمها بمخالفة المعايير الدولية

مساجين مغاربة
الدار البيضاء - جميلة عمر

لم تمنع إشادة الخارجية الأميركية لما اعتبرته اعتماد المغرب على برامج تدريبية وتعليمية في السجون، وثانية لإعادة إدماج السجناء، التي استهدفت حوالي 17 ألفا و991 سجينا؛ من توجيه انتقادات إلى السجون المغربية لتعتبرها "لا تستجيب للمعايير الدولية".

وبحسب التقرير السنوي للخارجية الأميركية حول أوضاع حقوق الإنسان في العالم، فإن "سجون المغرب مكتظة تفتقر إلى النظافة، فضلًا عن عدم توفر الغذاء اللازم للسجناء"، ومن بين الانتقادات التي وجهتها أيضًا أنّه "يتم وضع سجينين في زنزانة مخصصة لسجين واحد بمساحة لا تتجاوز 18 قدمًا مكعبًا، ناهيك عن عدم توفر معلومات عما إذا كانت المياه التي يشربها السجناء صالحة للشرب أو لا".

وأضافت، أنّ السجون لا تتوفر على الشروط الأساسية بالنسبة إلى السجناء ذوي الحاجات الخاصة، أو حتى شروط الرعاية الصحية، إذ من بين 93 سجينا توفوا في السجون خلال العام الماضي، لم يتلق منهم العلاج اللازم إلا 83 سجينا، فضلًا عن أنّه في بعض الأحيان يحتجز الأحداث الذين لا تتجاوز أعمارهم 14 عامًا، رفقة سجناء بالغين، ما يجعلهم عرضة للاعتداءات بشتى أنواعها.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الخارجية الأميركية تنتقد السجون المغربية وتتهمها بمخالفة المعايير الدولية الخارجية الأميركية تنتقد السجون المغربية وتتهمها بمخالفة المعايير الدولية



GMT 12:03 2017 الخميس ,28 كانون الأول / ديسمبر

بقلم : عهد التميمي

GMT 03:08 2019 الأربعاء ,13 شباط / فبراير

الخريبي يعلن أفريقيا ستقود العالم لمدة 3 قرون "

GMT 12:05 2017 الخميس ,28 كانون الأول / ديسمبر

بقلم : أسامة حجاج

GMT 18:02 2019 السبت ,16 آذار/ مارس

بريشة هاني مظهر

GMT 13:10 2019 الإثنين ,18 آذار/ مارس

بريشة هاني مظهر

GMT 12:09 2018 الإثنين ,01 كانون الثاني / يناير

اسامة حجاج

GMT 10:21 2015 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

محمد اوزال يهاجم بودريقة ويحمله مسؤولية أزمة فريق "الرجاء"
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib