الشرطة التركية توقف أسرة بريطانية حاولت التسلل إلى الأراضي السورية
آخر تحديث GMT 02:01:30
المغرب اليوم -

إمام يؤكد أنَّ مخالب "داعش" تنتشر بسرعة عبر الانترنت والهواتف

الشرطة التركية توقف أسرة بريطانية حاولت التسلل إلى الأراضي السورية

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - الشرطة التركية توقف أسرة بريطانية حاولت التسلل إلى الأراضي السورية

الشرطة التركية توقف أسرة بريطانية حاولت التسلل إلى الأراضي السورية
لندن ـ كاتيا حداد

حذر إمام بريطاني من امتداد مخالب "داعش" بعد أن تم القبض في تركيا الأربعاء الماضي على عائلة من مدينة روتشديل البريطانية للاشتباه في محاولتهم الوصول إلى سورية.

وصرَّح إمام مسجد مجلس روتشديل عرفان شيشتي؛ بأنَّه يحذر المصلين من التطرف سواء عن طريق توظيف ما يسمى بـ"داعش" الذي يتم عبر الانترنت.

وأَضاف الإمام شيشتي، الذي عمل مع برنامج الحكومة لمكافحة التطرف "لا أحد بمنأى عن ذلك، مخالب داعش حقا تنتشر بسرعة، وليس فقط في المنازل ولكن فوق النخيل، وعبر شبكة الإنترنت وحتى عبر الهواتف".

وتابع "إن تلك الجماعات ليست بأي شكل من الأشكال إسلامية، ويجب التصدي لها"، مشيرًا إلى أنَّ إشراك الأطفال الصغار في مؤامرة توصيلهم إلى المناطق التي تسيطر عليها "داعش" صادم للغاية، قائلًا "إنَّ على المساجد المحلية مواصلة العمل بشكل وثيق مع الشرطة".

واستطرد "نحن واثقون من أنَّ أيًا من المساجد ليست متورطة في نشر رسالة الكراهية التي يتبناها المتطرفون، بدلا من ذلك تعمل بجد لتوفير خطاب مضاد للتطرف".

وكانت الشرطة البريطانية أمرت بتفتيش منزل وحيد أحمد، البالغ من العمر 21 عامًا ابن عضو المجلس المحلي لروتشديل، بعدما قررت السلطات التركية ترحيله إلى بريطانيا بعد القبض برفقة تسعة أشخاص كانوا في طريقهم إلى "داعش".

وأكدت الشرطة أنَّ والد الفتى قال إنه يعتقد بأنَّ ابنه وحيد كان في برمنغهام للتدريب على العمل، وبيّنت أن الضباط يحققون في سبب سفر الجماعة إلى الحدود السورية في محافظة هاتاي.

وأبرزت أنَّ وحيد مع رجلين آخرين تتراوح أعمارهما بين 24 و 22عامًا، وامرأتين تتراوح أعمارهما بين 47 و 22 وأربعة أطفال تتراوح أعمارهم بين  3 و8 و 11عامًا، وأضاف أنهم كانوا جميعًا أقارب من روتشديل.

كما ألقت الشرطة البريطانية، الجمعة، القبض على خمسة رجال وامرأة تتراوح أعمارهم بين 23 و 28 في ميناء دوفر للاشتباه في جرائم متطرفة ذات الصلة بسورية.

يُذكر أنَّ حوالي 600 من البريطانيين قد سافروا إلى سورية والعراق منذ بدء النزاع، كما تعتقد شرطة العاصمة أنَّ حوالي نصف هذا العدد قد عادوا إلى المملكة المتحدة. 

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الشرطة التركية توقف أسرة بريطانية حاولت التسلل إلى الأراضي السورية الشرطة التركية توقف أسرة بريطانية حاولت التسلل إلى الأراضي السورية



يمنح من ترتديه الشعور بالانتعاش مع مكملات موضة رقيقة وصغيرة الحجم

الفساتين القطن المميزة بتصميم مزركش لصاحبات الاختيارات العملية والموديلات المريحة

نيويورك-المغرب اليوم

GMT 17:39 2019 الجمعة ,12 إبريل / نيسان

بريشة هاني مظهر

GMT 03:08 2019 الأربعاء ,13 شباط / فبراير

الخريبي يعلن أفريقيا ستقود العالم لمدة 3 قرون "

GMT 12:09 2018 الإثنين ,01 كانون الثاني / يناير

اسامة حجاج

GMT 12:05 2017 الخميس ,28 كانون الأول / ديسمبر

بقلم : أسامة حجاج

GMT 12:03 2017 الخميس ,28 كانون الأول / ديسمبر

بقلم : عهد التميمي

GMT 13:10 2019 الإثنين ,18 آذار/ مارس

بريشة هاني مظهر

GMT 18:02 2019 السبت ,16 آذار/ مارس

بريشة هاني مظهر
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib