تقرير أممي يكشف عن تصدر المغاربة قائمة المقاتلين الأجانب في سورية
آخر تحديث GMT 05:11:25
المغرب اليوم -

توقيف 11 شخصًا في إسبانيا للاشتباه بعلاقتهم بتنظيم "داعش"

تقرير أممي يكشف عن تصدر المغاربة قائمة المقاتلين الأجانب في سورية

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - تقرير أممي يكشف عن تصدر المغاربة قائمة المقاتلين الأجانب في سورية

تقرير أممي يكشف عن تصدر المغاربة قائمة المقاتلين الأجانب في سورية
الرباط ـ سناء بنصالح

اعتقلت الشرطة الإسبانية الأربعاء، 11 شخصًا للاشتباه بارتباطهم بتنظيم "داعش"، وهم 10 رجال وامرأة تتراوح أعمارهم ما بين 17 و45 عامًا، ومن بينهم خمسة مغاربة، إضافة إلى خمسة إسبان وشخص من باراغواي اعتنق الإسلام حديثًا.

وتأتي هذه الاعتقالات في إطار عشرات المداهمات وسط مساعي أوروبا لوقف تجنيد التنظيم المتطرف لمقاتلين جدد، بعد عملية مستمرة منذ عام شارك فيها مئات من رجال الشرطة نفذوا 13 عملية مداهمة في برشلونة وخمس مناطق أخرى في شمال شرق منطقة كاتالونيا. 

وذكر مستشار الشؤون الداخلية في كاتالونيا رامون إيسبادالير في تصريح لوكالة الأنباء الفرنسية، أن عمليات التوقيف التي جرت في برشلونة، وساباديل، وتيراسا، وسانت كويرز ديل فاليس، وفالس مرتبطة "بعملية على الحدود بين بلغاريا وتركيا تم توقيف أشخاص خلالها" خلال شهر كانون الأول/ديسمبر، مضيفًا  "نحن نتعامل مع خلية مرتبطة بشكل علني بـ"داعش".

وأضاف المتحدث نفسه، أن التنظيم "جنّد الشباب وجرّهم إلى التطرف، وأرسل عددًا منهم إلى سورية والعراق وأنشأ خلية عمليات مستعدة لشنّ هجمات في كاتالونيا"، مشيرًا إلى أن "وجود هذه الخلية لم يشكّل في أي مرحلة من المراحل خطرًا لأنها كانت تحت المراقبة في جميع الأوقات". 

ويواجه المشتبه فيهم تهمًا من بينها الانتماء إلى تنظيم متطرف، وتجنيد مقاتلين ونشر التطرف والتحريض على الإرهاب. 

وتم تفكيك عدة خلايا خلال الأشهر الماضية في إسبانيا مكلفة بتجنيد متطوعين للقتال في صفوف تنظيم "داعش" في مناطق النزاع في سورية والعراق، وجرت العمليات بصورة خاصة في سبتة ومليلية في المغرب، الحدود البرية الوحيدة بين أوروبا وأفريقيا.

وكان تقرير للأمم المتحدة كشف أخيرًا عن تبوء المقاتلين المغاربة مقدمة قوائم المقاتلين الأجانب المتوجهين إلى سورية والعراق للقتال في صفوف "داعش" و"جبهة النصرة"، إلى جانب تونس وفرنسا وروسيا، في إطار رصده وصول عدد المقاتلين الأجانب الذين توجهوا للقتال مع تنظيم "داعش"، في سورية والعراق ودول أخرى، إلى 25 ألف مقاتل، ينتمون إلى أكثر من 100 دولة.

ورصد تقرير لجنة مراقبة نشاط تنظيم "القاعدة" في مجلس الأمن الدولي، أن "عدد المقاتلين الأجانب ارتفع بنسبة 71 بالمائة بين منتصف عام 2014 وآذار/مارس المنصرم، وذلك رغم المجهودات المبذولة دوليًا والإمكانيات الضخمة المرصودة للقضاء على الظاهرة الإرهابية، ورغم المقاربة الأمنية التي اعتمدتها المصالح الأمنية في المغرب ومجموعة من الدول الأخرى، والمقاربة التربوية الساعية للقضاء على الجذور الفكرية للتطرف.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تقرير أممي يكشف عن تصدر المغاربة قائمة المقاتلين الأجانب في سورية تقرير أممي يكشف عن تصدر المغاربة قائمة المقاتلين الأجانب في سورية



GMT 23:19 2019 الخميس ,12 كانون الأول / ديسمبر

وزير الأوقاف يؤكد ارتباط المغاربة الوثيق بآل البيت

ترتدي أجمل ما خاطه أمهر المُصممين وتتزيّن بأكثر المُجوهرات بريقًا

دوقة كامبريدج غارقة في الألماس وتُثير الانتباه بـ "خاتم جديد"

لندن ـ ماريا طبراني

GMT 03:54 2019 الخميس ,12 كانون الأول / ديسمبر

بيونسيه تطرح مجموعتها الجديدة بالتعاون مع "أديداس" رسميًا
المغرب اليوم - بيونسيه تطرح مجموعتها الجديدة بالتعاون مع

GMT 03:06 2019 الخميس ,12 كانون الأول / ديسمبر

7 نصائح لقضاء إجازة ممتعة خلال أعياد الكريسماس
المغرب اليوم - 7 نصائح لقضاء إجازة ممتعة خلال أعياد الكريسماس

GMT 20:28 2019 الأربعاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

تسريب عقد المهاجم المغربي بوطيب يكشف مفاجآت بالجملة

GMT 19:20 2019 السبت ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

"ويفا" يُعلن طرح مليون تذكرة إضافية لجمهور "يورو 2020"

GMT 20:38 2019 الأحد ,01 كانون الأول / ديسمبر

ريبيري يتعرض إلى إصابة خطيرة في الكاحل

GMT 01:29 2015 الأحد ,01 شباط / فبراير

طرق التعامل مع الرجل المشغول دائمًا

GMT 17:49 2019 الأحد ,01 كانون الأول / ديسمبر

ثلاثي برشلونة يواجه خطر الغياب عن الكلاسيكو

GMT 19:47 2015 الأربعاء ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

التين يحمي الكبد ويعالج البواسير

GMT 18:58 2014 الأربعاء ,15 تشرين الأول / أكتوبر

فوائد الجوز " عين الجمل " لا يعلمها إلا القليلون
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib