تقرير يكشف مُعطيات صادمة بشأن ظاهرة الاتجار في البشر في المغرب
آخر تحديث GMT 19:29:32
المغرب اليوم -

صنّف المملكة ضمن البلدان التي لا تبذل مجهودات للحدّ من المشكلة

تقرير يكشف مُعطيات صادمة بشأن ظاهرة الاتجار في البشر في المغرب

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - تقرير يكشف مُعطيات صادمة بشأن ظاهرة الاتجار في البشر في المغرب

ظاهرة الاتجار في البشر في المغرب
الرباط - محمد عبيد

كشف تقرير أميركي، أعده مركز دراسات يعنى بالدفاع عن الأقليات، عن معطيات صادمة بخصوص تصنيف المغرب من ببن أبرز البلدان التي تعتبر مصدرًا ووجهة لأنشطة الاتجار الدولي في البشر.
وصنّف التقري، المغرب ضمن لائحة الدول التي "لا تبذل أي جهد لمحاربة الظاهرة". مضيفًا أنّ "العديد من المغربيات يواجهن عملية تضييق على حركتهن وتنقلاتهن في البلدان التي يحترفن أو يرغمن فيها على ممارسة الدعارة تحت التهديد والعنف الجسدي والنفسي".
ويأتي هذا التقرير، الذي لم يكشف عن معايير تصنيفاته، في سياق ما تبديه الحكومة المغربية، بشأن سعيها إلى محاصرة الظاهرة والحد منها.
ويرى المجلس الوطني لحقوق الإنسان (حكومية)، أنّ الاتجار بالبشر "يعد انتهاكًا خطيرًا لحقوق الإنسان، على اعتبار أنه يخرق حق الإنسان الشامل في الحياة والحرية والتحرر من العبودية بجميع أشكالها، فضلاً عن كونه يستهدف على الخصوص الأطفال، مما يؤدي إلى التقليل من حاجة الطفل الأساسية لينمو في بيئة آمنة، وحقه في التحرر من الإيذاء والاستغلال الجنسي".
وتقول دراسات حكومية في المغرب، حول الموضوع، إنّ الاتجار بالبشر "يصيب في غالب الأحيان النساء، مما يعد ضربا من ضروب الإهانة والحط من الكرامة الإنسانية والاعتداء السافر على حرمة الإنسان المنصوص على تحريمها ومكافحتها في كل المواثيق الدولية لحقوق الإنسان".

 

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تقرير يكشف مُعطيات صادمة بشأن ظاهرة الاتجار في البشر في المغرب تقرير يكشف مُعطيات صادمة بشأن ظاهرة الاتجار في البشر في المغرب



اعتمدت لوك الكاجوال في الشورت الجينز والألوان المُنعشة

تصميمات صيفية لـ"جيجي حديد" تكشف عن علاقة عاطفية

نيويورك - المغرب اليوم

GMT 18:19 2019 الخميس ,28 آذار/ مارس

هاني مظهر

GMT 17:39 2019 الجمعة ,12 إبريل / نيسان

بريشة هاني مظهر

GMT 04:41 2018 السبت ,31 آذار/ مارس

بريشة - محمد العقل

GMT 07:44 2018 الجمعة ,26 كانون الثاني / يناير

قواعد استعمال اللون الأصفر في غرفة نومك دون توتر

GMT 01:58 2015 الثلاثاء ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

"أوفر بلو" أول يخت يستخدم للسكن في عرض البحر

GMT 14:09 2015 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

فوائد الخبيزة لمعالجة ضغط الدم العالي

GMT 00:45 2015 الخميس ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

خبراء التغذية يكشفون أفضل 20 نصيحة لفقدان الوزن

GMT 17:52 2014 الخميس ,06 تشرين الثاني / نوفمبر

الفوائد الصحية لاستعمال زيت خشب الصندل العطري
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib