الحقيقة والإنصاف توجه المغرب بالانضمام لكل الآليات الدولية لحقوق الإنسان
آخر تحديث GMT 00:43:17
المغرب اليوم -

تطالب بالكشف عن مصير حالات الاختفاء القسري

"الحقيقة والإنصاف" توجه المغرب بالانضمام لكل الآليات الدولية لحقوق الإنسان

المغرب اليوم -

المغرب اليوم -

عائلات المختطفين مجهولي المصير
الدار البيضاء – محمد فجري

اعتبر منتدى "الحقيقة والإنصاف" المغربي، أنّ الاختفاء القسري يمثل مأساة مركبة تتجاوز الفرد المختفي لتتحول إلى مأساة جماعية ومجتمعية، وأصبح التصدي لهذه الآفة ومناهضتها مسؤولية الجميع، فمن الواجب على كل مواطن تقديم الدعم المُطلق لنضالات عائلات المختفين قسرًا، للكشف عن حقيقة مصيرهم، وإحالة مرتكبيها إلى العدالة تفعيلاً لمبدأ عدم الإفلات من العقاب وضمانا لعدم التكرار.

وشددت لجنة التنسيق لعائلات المختطفين مجهولي المصير وضحايا الاختفاء القسري، أثناء اجتماعها بمناسبة اليوم العالمي ضد الاختفاء القسري، على ضرورة انضمام المغرب إلى كل الآليات الدولية لحقوق الإنسان، وملائمة التشريع الجنائي الوطني مع مقتضيات الآليات الدولية المجرمة للاختفاء القسري، بإدماج تعريفها وعناصر المسؤولية المتعلقة بها، والعقوبات المحددة لمرتكبيها والمشاركين فيها والمتسترين عنها، وإحالتهم إلى العدالة مهما تنوعت درجة مسؤولياتهم.

وأكّدت اللجنة مساندتها لعائلات المختفين عبر العالم، وضمان الحماية للضحايا وأفراد عائلاتهم والشهود، إضافة إلى رد الاعتبار للضحايا وعائلاتهم بالكشف عن نتائج التحاليل الجينية والأنتروبولوجية، لتسوية قضية الرفات، والحماية الإيجابية لذاكرة الاختفاء القسري عبر الحفاظ على مراكز الاعتقال والمدافن الفردية والجماعية، وتحويلها إلى متاحف.

وأشارت اللجنة إلى أنه رغم التقدم النسبي الحاصل في مجال تسوية إرث سنوات الجمر والرصاص، لا تزال العشرات من العائلات، ومنذ مدة طويلة، تنتظر الكشف عن مصير ذويها، وسجلت حالات جديدة للاختفاء.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الحقيقة والإنصاف توجه المغرب بالانضمام لكل الآليات الدولية لحقوق الإنسان الحقيقة والإنصاف توجه المغرب بالانضمام لكل الآليات الدولية لحقوق الإنسان



يمنح من ترتديه الشعور بالانتعاش مع مكملات موضة رقيقة وصغيرة الحجم

الفساتين القطن المميزة بتصميم مزركش لصاحبات الاختيارات العملية والموديلات المريحة

نيويورك-المغرب اليوم

GMT 17:39 2019 الجمعة ,12 إبريل / نيسان

بريشة هاني مظهر

GMT 03:08 2019 الأربعاء ,13 شباط / فبراير

الخريبي يعلن أفريقيا ستقود العالم لمدة 3 قرون "

GMT 12:09 2018 الإثنين ,01 كانون الثاني / يناير

اسامة حجاج

GMT 12:05 2017 الخميس ,28 كانون الأول / ديسمبر

بقلم : أسامة حجاج

GMT 12:03 2017 الخميس ,28 كانون الأول / ديسمبر

بقلم : عهد التميمي

GMT 13:10 2019 الإثنين ,18 آذار/ مارس

بريشة هاني مظهر

GMT 18:02 2019 السبت ,16 آذار/ مارس

بريشة هاني مظهر
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib