حقوقيون مغاربة يدعون في يوم دراسي في وجدة إلى إلغاء عقوبة الإعدام في المغرب
آخر تحديث GMT 22:08:46
المغرب اليوم -

بعدما أصر الرميد على إبقائها لأنه يوجد في الأدبيات الدوليَّة ما يوجب الغاءها

حقوقيون مغاربة يدعون في يوم دراسي في "وجدة" إلى إلغاء عقوبة الإعدام في المغرب

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - حقوقيون مغاربة يدعون في يوم دراسي في

حقوقيون مغاربة يدعون في يوم دراسي في "وجدة"
الدارالبيضاء - جميلة عمر

في الوقت الذي عبر فيه مصطفى الرميد وزير العدل والحريات المغربي في كلمة له في مجلس النواب ، أمس الثلاثاء عن رفض الحكومة المغربية إلغاء عقوبة الإعدام، معتبرا " لا يوجد في الأدبيات الدولية ما يوجب إلغاء عقوبة الإعدام، معتبراً أنه يجب التخفيف من هذه العقوبة، بحيث يترجم هذا في القانون الجنائي بالتنصيص على ضرورة إجماع الهيئة القضائية على هذا الحكم قبل إصداره، طالبت جمعيات حقوقية وجمعوية خلال اليوم الدراسي الذي نظمه الائتلاف المغربي من أجل إلغاء عقوبة الإعدام في مدينة وجدة، بشراكة مع المنظمة الدولية للإصلاح الجنائي، تحت عنوان " من أجل منظومة قانونية خالية من عقوبة الإعدام"، بضرورة إلغاء عقوبة الإعدام ،كما تمت مناقشة الدينامية العالمية والدواعي الرامية إلى إلغاء هذه العقوبة.
وخلال كلمة افتتاحية ، أبرز عبد السلام الشفشاوني، عضو لجنة الإشراف بالائتلاف المغربي من أجل إلغاء عقوبة الإعدام، الدور الذي يقوم به الائتلاف من تحركات ومبادرات وطرح النقاش العمومي حول قضية إلغاء عقوبة الإعدام التي تعد "انتهاكا سافرا للكرامة الإنسانية" وأن الإبقاء عليها يتعارض مع أسمى حق من حقوق الإنسان الذي هو الحق في الحياة.من جانبه اعتبر محمد أحداف، أن هذه العقوبة، التي تقدم عادة كجزاء فعال لأخطر الجرائم، لم تكن ولن تكون أبدا "رادعة" أو كفيلة بحماية المجتمع من الجرائم، وذلك استنادا إلى العديد من المعطيات داخل الدول التي لازالت تنفذ فيها هذه العقوبة والتي أكدت وأثبتت ذلك، مؤكدا أن الدعوة إلى إلغاء عقوبة الإعدام تجد أساسها من خلال اختراقها لجميع الثقافات والحضارات والديانات وكذا التزامات المغرب الوطنية والدولية التي توجب الإلغاء، خاصة منها ما يتعلق بالاتفاقيات الدولية ذات الصلة وتوصيات هيئة الإنصاف والمصالحة..
كما اعتبر عبد الرزاق وئام، عن الائتلاف، أن عملية إلغاء عقوبة الإعدام، التي تعد "مسا وانتهاكا" للحقوق الأساسية للإنسان، ستساعد بشكل كبير في تعزيز الكرامة الإنسانية، مبرزا أن اتخاذ التدابير الرامية إلى إلغائها يعتبر تقدما لفائدة الحق في الحياة، مشيرا إلى أن عقوبة الإعدام، التي يسير القانون الدولي في اتجاه إلغائها من خلال إصدار مجموعة من التوصيات الصادرة عن الجمعية العامة للأمم المتحدة، "تتنافى أيضا مع الفلسفة الجنائية القائمة على مبادئ العدل والتأهيل والإصلاح والمنفعة وليس على الانتقام.

 

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

حقوقيون مغاربة يدعون في يوم دراسي في وجدة إلى إلغاء عقوبة الإعدام في المغرب حقوقيون مغاربة يدعون في يوم دراسي في وجدة إلى إلغاء عقوبة الإعدام في المغرب



GMT 12:07 2021 الخميس ,29 تموز / يوليو

المونوكروم أبرز صيحات موسم ما قبل خريف 2021
المغرب اليوم - المونوكروم أبرز صيحات موسم ما قبل خريف 2021

GMT 11:49 2021 الخميس ,29 تموز / يوليو

طرق تنسيق ستائر غرف النوم لمنزل عصري ومتجدد
المغرب اليوم - طرق تنسيق ستائر غرف النوم لمنزل عصري ومتجدد

GMT 11:11 2021 الأربعاء ,28 تموز / يوليو

طرق تنسيق الملابس بنقوش الـ Zebra بمختلف الأوقات
المغرب اليوم - طرق تنسيق الملابس بنقوش الـ Zebra بمختلف الأوقات

GMT 11:31 2021 الأربعاء ,28 تموز / يوليو

4 أخطاء شائعة في تصاميم المطابخ لمنزل عصري
المغرب اليوم - 4 أخطاء شائعة في تصاميم المطابخ لمنزل عصري

GMT 01:10 2021 السبت ,27 آذار/ مارس

خمسة أسرار تمنح ديكور مطبخك مظهرًا فريدا

GMT 13:22 2021 السبت ,03 تموز / يوليو

نانسى عجرم تطرح أحدث أغانيها "بدى حدا حبو

GMT 14:23 2021 الأحد ,18 تموز / يوليو

صورة ميسي تمكنه من الانفراد برقم قياسي

GMT 18:55 2021 الأحد ,11 تموز / يوليو

الجيل الذهبي لإيطاليا يحلم بلقب يورو 2020

GMT 19:03 2021 الأحد ,11 تموز / يوليو

"يورو 2020" نهائي تاريخي بين إنجلترا وإيطاليا

GMT 01:08 2021 الإثنين ,12 تموز / يوليو

دوناروما أفضل لاعب ورونالدو هداف النهائيات
 
almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib