حقوق الإنسان المغربية تدين تدمير الإرهاب للمآثر واعتداء إسرائيل على الأقصى
آخر تحديث GMT 04:37:10
المغرب اليوم -

عبّرت عن تضامنها مع مواطني سورية ضد "مذابح" الجماعات المتطرفة المسلحة

"حقوق الإنسان" المغربية تدين تدمير "الإرهاب" للمآثر واعتداء إسرائيل على الأقصى

المغرب اليوم -

المغرب اليوم -

الجمعية المغربية لحقوق الإنسان
الرباط - سناء بنصالح

عبّرت الجمعية المغربية لحقوق الإنسان عن تضامنها مع المواطنين والمواطنات السوريين الفارين من "مذابح" الجماعات المتطرفة المسلحة، وما أسمتها بـ"ديكتاتورية النظام السوري"، وشددت الجمعية خلال اجتماعها الأخير على العجز الدولي في حمايتهم وتوفير الاستقبال لهم كلاجئين ضحايا الحروب، حماية لحقوقهم المضمونة بموجب المواثيق الدولية لحقوق الإنسان وأساسًا منها القانون الإنساني الدولي.

واستنكرت أقوى جمعية في المغرب "التدمير" الذي ألحقته الجماعات الإرهابية بالعديد من المؤسسات الحضارية والمآثر التاريخية في سورية والعراق، كجزء من التراث الحضاري والثقافي للإنسانية جمعاء، كما أدانت الاعتداء الصهيوني على المسجد الأقصى واعتقال وجرح العشرات من الشباب الفلسطيني، وتقتيل الأطفال الفلسطينيين (استشهاد الرضيع الفلسطيني... وأفراد عائلته جراء إحراق مستوطنين صهاينة لمنزلهم في الضفة الغربية)، أمام ما اعتبرته عجزًا متعمدًا للمنتظم الدولي في حماية الفلسطينيين، بتزامن مع حلول الذكرى الثالثة والثلاثين لمذبحة صبرا وشاتيلا، وفي خرق سافر واحتقار تام للقانون الدولي ولكل القرارات الأممية.

ونددت الجمعية المغربية لحقوق الإنسان أيضًا بقمع السلطات الفلسطينية في الضفة الغربية المسيرات الاحتجاجية على هجوم الكيان الصهيوني على الأقصى، ونفاق الحكومة المغربية التي عملت على مضاعفة حجم المبادلات التجارية مع الكيان الغاصب خلال الشهور السبعة الأولى من السنة الجارية بنسبة مائة في المائة، حيث بلغ حجم مبادلاته ما يناهز 21.8 مليون دولار مقابل 10.9 مليون دولار بالنسبة للسنة الماضية.

وأكدت الجمعية دعمها لحملة الفيدرالية الدولية لرابطات حقوق الإنسان، والحركة المسيحية لمناهضة التعذيب، والفيدرالية الأورومتوسطية ضد الاختفاء القسري، والشبكة الأورومتوسطية لحقوق الإنسان، والعصبة الفرنسية للدفاع عن حقوق الإنسان بخصوص رفضها توشيح مدير المخابرات المغربية المسؤولة عن أقبية التعذيب السرية بتمارة وغيرها، كما نددت باستمرار التحالف الذي تقوده السعودية في اعتدائه على الشعب اليمني وأراضيه وبنيته التحتية، واستعماله لأسلحة وصواريخ محظورة دوليًا حسب تقرير منظمة "هيومن رايتس ووتش".

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

حقوق الإنسان المغربية تدين تدمير الإرهاب للمآثر واعتداء إسرائيل على الأقصى حقوق الإنسان المغربية تدين تدمير الإرهاب للمآثر واعتداء إسرائيل على الأقصى



أصالة تعيد ارتداء فستان خطبة ابنتها شام بعد إدخال تعديلات

القاهرة - المغرب اليوم

GMT 10:36 2021 الثلاثاء ,03 آب / أغسطس

فساتين بظهر مفتوح موديلات عصرية لصيف 2021
المغرب اليوم - فساتين بظهر مفتوح موديلات عصرية لصيف 2021

GMT 12:03 2021 الجمعة ,16 تموز / يوليو

ارثر ميلولاعب يوفنتوس يخضع لعملية جراحية

GMT 21:15 2021 الجمعة ,16 تموز / يوليو

إسطنبول تستضيف نهائي دوري أبطال أوروبا 2023

GMT 13:22 2021 الجمعة ,16 تموز / يوليو

مانشستر يسعى للتعاقد مع فاران في أقرب فرصة

GMT 07:54 2020 الثلاثاء ,06 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج الأسد الجمعة 30 تشرين الثاني / أكتوبر 2020

GMT 20:07 2020 الجمعة ,01 أيار / مايو

أبرز الأحداث اليوميّة
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib