داعش يمنع عمل منظمات الإغاثة ويصادر مستودعاتها في مدينة دير الزور
آخر تحديث GMT 12:32:54
المغرب اليوم -

فيما تتواصل الاشتباكات العنيفة في معظم الأحياء والمدن السورية

"داعش" يمنع عمل منظمات الإغاثة ويصادر مستودعاتها في مدينة دير الزور

المغرب اليوم -

المغرب اليوم -

تنظيم "داعش"
دمشق - نور خوّام

أكدت منظمات إغاثة دولية أنَّ تنظيم "داعش" الذي يسيطر على أحياء من مدينة دير الزور، منع عملها وصادر محتويات مستودعاتها، في الوقت الذي تدور فيه اشتباكات بين مسلحي التنظيم والقوات الحكومية، بالتزامن مع غارات للتحالف الدولي عدد من المناطق التي تدور فيها اشتباكات عنيفة بين "داعش" والمسلحين الأكراد في مدينة عين العرب "كوباني"

وأوضحت مصادر محلية في دير الزور، أنَّ تنظيم "داعش، أوقف عمل معظم المنظمات الإغاثة في المدينة، التي يسيطر  تنظيم "داعش" على معظم أحيائها، وصادر محتويات مستودعات هذه المنظمات، مضيفة أنَّ هذا التوقيف جاء بناءً على "أوامر من والي مدينة دير الزور".

فيما تدور اشتباكات عنيفة بين مقاتلي وحدات "حماية الشعب الكردي" وتنظيم "داعش" في منطقتي مسجد الحاج رشاد والبلدية في الجبهة الجنوبية لمدينة عين العرب "كوباني"، وسط قصف من قوات "البيشمركة" الكردية على تمركزات التنظيم في أطراف المدينة.

وأكدت مصادر مطلعة، أنَّ "داعش" أطلق ما يزيد عن 15 قذيفة صاروخية على مناطق في المدينة، في الوقت الذي شنّت فيه طائرات التحالف غارة جوية على الأحياء الجنوبية لعين العرب، بينما أسفرت الاشتباكات عن مقتل 4 عناصر من وحادت "حماية الأكراد" وعدد من مقاتلي "داعش".

من جهة أخرى، تدور اشتباكات بين القوات الحكومية والمسلحين الموالين لها من طرف، والكتائب الإسلامية والكتائب المقاتلة من طرف آخر في جبهة القاسمية في الغوطة الشرقية، كما تدور اشتباكات بين الطرفين في المنطقة الواقعة بين معضمية الشام وداريا، دون معلومات حتى الآن عن خسائر بشرية.

وفي محافظة الحسكة، قصفت طائرات يُعتقد أنها تابعة للتحالف العربي الدولي بعد ظهر الخميس، منطقة بالقرب من جبل عبد العزيز في الريف الغربي لمدينة الحسكة، وأسفرت عن مقتل عدد من المقاتلين المتشددين.

كما قصفت القوات الحكومية أماكن في الجبهة الغربية لمنطقة الحولة في ريف حمص، في الوقت الذي دخلت فيه شاحنات للهلال الأحمر والصليب الأحمر، لليوم الثالث على التوالي، وهي تحمل مساعدات غذائية وإنسانية إلى حي الوعر في المدينة.

وقصفت القوات الحكومية مناطق في بلدة صيدا في ريف درعا دون معلومات عن خسائر بشرية حتى اللحظة، كما عثر على جثمان سيدة وطفلتها في منطقة بالقرب من تلة حرفوش في ريف درعا واتهم نشطاء القوات الحكومية بقتلهما، فيما قتل عنصر من الكتائب الإسلامية، أثناء الاشتباكات مع القوات الحكومية والمسلحين الموالين لها في ريف درعا.

وأكدت مصادر في محافظة حلب، أنَّ قذيفتي "هاون" سقطتا على مناطق بالقرب من دوار عمر أبو ريشة دون معلومات عن خسائر بشرية حتى اللحظة، كما استهدفت الكتائب الإسلامية بالصواريخ تمركزات للقوات الحكومية والمسلحين الموالين لها في قريتي حندرات وسيفات في ريف حلب الشمالي، كما قصفت بالقذائف تمركزات للقوات الحكومية في حي الراموسة جنوب حلب، ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية إلى اللحظة.

كما فتح الطيران الحربي نيران رشاشاته الثقيلة على مناطق في بلدة قبتان الجبل ومناطق أخرى من قرية حور في ريف حلب الغربي، ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية حتى الآن، كما فتح الطيران الحربي نيران رشاشاته الثقيلة على مناطق في طريق غازي عنتاب، دون معلومات عن إصابات، واستشهد رجل من بلدة الشعفة في ريف دير الزور الشرقي تحت التعذيب في سجون القوات الحكومية.

وفي محافظة القنيطرة فتحت القوات الحكومية نيران رشاشاتها الثقيلة على مناطق في بلدة الحميدية في القطاع الأوسط من ريف القنيطرة، وسط قصف للقوات الحكومية على أماكن في المنطقة ذاتها، ولم ترد معلومات عن الإصابات.

وتجدَّدت الاشتباكات العنيفة بين مقاتلي "جبهة النصرة" والكتائب الإسلامية من جهة، والقوات الحكومية و"حزب الله" اللبناني وقوات الدفاع الوطني من جهة أخرى، في حي جوبر في محافظة دمشق.

 

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

داعش يمنع عمل منظمات الإغاثة ويصادر مستودعاتها في مدينة دير الزور داعش يمنع عمل منظمات الإغاثة ويصادر مستودعاتها في مدينة دير الزور



البدلات الضخمة صيحة مُستمرة كانت وما تزال رائدة بقوّة

الاتّجاهات المشتركة بين سيندي كروفورد وابنتها كيا جيربر

واشنطن - المغرب اليوم

GMT 17:39 2019 الجمعة ,12 إبريل / نيسان

بريشة هاني مظهر

GMT 03:08 2019 الأربعاء ,13 شباط / فبراير

الخريبي يعلن أفريقيا ستقود العالم لمدة 3 قرون "

GMT 12:09 2018 الإثنين ,01 كانون الثاني / يناير

اسامة حجاج

GMT 12:05 2017 الخميس ,28 كانون الأول / ديسمبر

بقلم : أسامة حجاج

GMT 12:03 2017 الخميس ,28 كانون الأول / ديسمبر

بقلم : عهد التميمي

GMT 13:10 2019 الإثنين ,18 آذار/ مارس

بريشة هاني مظهر

GMT 18:02 2019 السبت ,16 آذار/ مارس

بريشة هاني مظهر
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib