سفير المغرب في الأردن يؤكد أنّ الملكية دائمًا منفتحة على الإصلاح
آخر تحديث GMT 07:17:15
المغرب اليوم -

أكّد أنّ المؤسسة الملكية بوصلة تقوم بدور الحكم والمرجع

سفير المغرب في الأردن يؤكد أنّ الملكية دائمًا منفتحة على الإصلاح

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - سفير المغرب في الأردن يؤكد أنّ الملكية دائمًا منفتحة على الإصلاح

سفير المغرب لدى الأردن لحسن عبد الخالق
الرباط - مروة العوماني ـ جميلة عمر

أكد سفير المغرب لدى الأردن لحسن عبد الخالق، مساء الأربعاء، أن للملكية في المغرب دور حاسم على الدوام في قيادة الإصلاح.

وأوضح لحسن عبد الخالق خلال استضافته من قبل مركز دراسات الشرق الأوسط في إطار برنامجه "نحن والعالم"، أن الملكية كانت دائما منفتحة على الإصلاح، مؤكدًا أن المؤسسة الملكية هي "دائما بوصلتنا" التي تقوم دوما بدور الحكم والمرجع والتي تعد مؤسسة ضامنة لاستقرار المغرب ووحدته.

وبيّن أنّ تجربة الإصلاح في المغرب هي تجربة خالصة لأنها ناشئة من خصوصيات المملكة، مبرزًا أن عملية الإصلاح متدرجة وتتم بنفس متواصل.

وأضاف أنّ دستور 2011، الذي يعتبره الكثيرون نموذج لما ينبغي أن يكون في العالم العربي، يعد أكبر تجليات عملية الإصلاح في المغرب، موضحًا أن هذا الدستور يعد وثيقة غيرت معالم المشهد السياسي بشكل كبير من خلال اعتماد إصلاحات عززت المبادئ الديمقراطية ورسختها.

وأبرز أن الإصلاحات في المغرب تراكمية وتتم دائمًا نحو الأفضل، مبينًا أنّ من ميزة المغرب أنّ الدستور كان دائمًا محل توافق من خلال اعتماد مبدأ الاستشارة، كما استعرض مختلف الإصلاحات التي شهدها المغرب منذ دستور 1962 حين تم اختيار نظام التعددية الحزبية، مضيفًا أنه تم إجراء خمسة تعديلات على الدستور.

وذكّر لحسن عبد الخالق في سياق حديثه عن الإصلاحات التي شهدها المغرب، بتجربة حكومة التناوب سنة 1998، والتي كانت إيذانًا بفتح الأبواب مشرعة لتداول السلطة، وذكّر أيضًا بإقرار قانون الأحزاب السياسية، وتبني مدونة الأسرة، وتجربة هيئة الإنصاف والمصالحة لمعالجة ماضي انتهاكات حقوق الإنسان، وتخصيص كوطا للمرأة وللشباب في مجلس النواب، وقانون الجنسية فضلًا عن خطوات إصلاحية كبيرة في مجالات عديدة.

وعلى صعيد العلاقات المغربية الأردنية، وصف الدبلوماسي المغربي العلاقات بين البلدين، والقائمة منذ ما لا يقل عن نصف قرن، بأنها استراتيجية، مشيرًا إلى أنّ هذه العلاقات يؤطرها أكثر من 60 اتفاقية وبروتوكولًا وبرنامجًا تنفيذيًا ومذكرة تفاهم للتعاون.

وأشاد بالزيارة الأخيرة التي قام بها العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني للمغرب، مشيرًا إلى أنها رسخت التواصل المستمر بين قائدي البلدين وتوحيد الرؤى بشأن العديد من القضايا.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

سفير المغرب في الأردن يؤكد أنّ الملكية دائمًا منفتحة على الإصلاح سفير المغرب في الأردن يؤكد أنّ الملكية دائمًا منفتحة على الإصلاح



تتألف من قميص "بولكا دوت" وسروال متطابق كجزء من تشكيلتها خلال 2019

فيكتوريا بيكهام تُدهش متابعيها بطقم بيجاما مميز يُقدّر سعره بحوالي 2000 دولار

لندن ـ المغرب اليوم

GMT 03:08 2019 الأربعاء ,13 شباط / فبراير

الخريبي يعلن أفريقيا ستقود العالم لمدة 3 قرون "

GMT 17:39 2019 الجمعة ,12 إبريل / نيسان

بريشة هاني مظهر

GMT 13:10 2019 الإثنين ,18 آذار/ مارس

بريشة هاني مظهر

GMT 12:05 2017 الخميس ,28 كانون الأول / ديسمبر

بقلم : أسامة حجاج

GMT 18:02 2019 السبت ,16 آذار/ مارس

بريشة هاني مظهر

GMT 12:03 2017 الخميس ,28 كانون الأول / ديسمبر

بقلم : عهد التميمي

GMT 12:09 2018 الإثنين ,01 كانون الثاني / يناير

اسامة حجاج
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib