داعش تفرض سيطرتها على المدينة الصناعيَّة في دير الزور عقب اشتباكات مع جبهة النصرة
آخر تحديث GMT 01:14:13
المغرب اليوم -

القوات الحكوميَّة تحتجز آخر دفعة من مقاتلي حمص المحاصرة

"داعش" تفرض سيطرتها على المدينة الصناعيَّة في دير الزور عقب اشتباكات مع "جبهة النصرة"

المغرب اليوم -

المغرب اليوم -

تنظيم"الدولة الإسلاميَّة في العراق والشام"
دمشق - جورج الشامي

أفاد "المرصد السوري لحقوق الإنسان"، بأن تنظيم"الدولة الإسلاميَّة في العراق والشام" فرضت سيطرتها على المدينة الصناعيَّة في المدخل الشمالي لمدينة دير الزور، عقب اشتباكات عنيفة مع مقاتلي "جبهة النصرة" و"الجبهة الإسلاميَّة" وما تزال الاشتباكات العنيفة مستمرة بين الطرفين في محيط المنطقة.وفي حلب، ذكر المرصد بأن اشتباكات عنيفة في محيط مبنى المخابرات الجويَّة في حي الزهراء، تدور بين قوات الحكومة مدعمة بقوات الدفاع الوطني ولواء "القدس الفلسطيني" ومسلحين من جنسيات عربيَّة ومقاتلين من "حزب الله" اللبناني من جهة، ومقاتلي "جيش المهاجرين والأنصار" و"جبهة النصرة"، وسط تنفيذ الطيران الحربي غارات جويَّة على المنطقة، وقصف القوات الحكوميَّة مناطق الاشتباكات، وسقطت قذيفة على حي المرجة ما أدى لأضرار مادية، كما قصف الطيران المروحي بالبراميل المتفجرة مناطق في بلدة حريتان، ولم ترد معلومات عن سقوط ضحايا، وارتفع عدد مقاتلي الكتائب الإسلامية الذين قتلوا إثر اشتباكات مع قوات الحكومة إلى 12، وعادت المياه إلى أحياء الميدان وميسلون والجابرية الخاضعة لسيطرة الحكومة في مدينة حلب، قبل قليل.
وفي إدلب، قصفت القوات الحكوميَّة مناطق في قرية البراغيثي، في ريف بلدة أبوالظهور دون أنباء عن خسائر بشريَّة.
وفي ريف دمشق، سقط صاروخ من نوع "أرض أرض" أطلقته قوات الحكومة، على محيط كتيبة الكيمياء في أطراف مدينة عدرا، وأنباء عن قتلى وجرحى في صفوف المعارضة، وقصفت القوات الحكوميَّة منطقة الجمعيات في مدينة الزبداني ومزارع بلدة كفربطنا ومزارع خان الشيح، ما أدى لسقوط جرحى، وفتحت قوات الحكومة نيران رشاشاتها الثقيلة على بساتين بلدة بيت سحم.
وتعرضت مناطق في حي جوبر في دمشق، لقصف من قبل قوات الحكومة، ما أدى لإصابة مواطنين اثنين بجراح.
وفي حماه، قتل طبيب بيطري من حي الأربعين ورجل آخر من مدينة حماه داخل سجون الحكومة، كما قصف الطيران المروحي بالبراميل المتفجرة مناطق في بلدتي اللطامنة وكفرزيتا، وأنباء عن قتيل في بلدة اللطامنة، واتهم نشطاء القوات الحكوميَّة بقصف بلدة كفرزيتا ببراميل تحوي غازات، وقتل ملازم أول منشق في اشتباكات مع قوات الحكومة في حلب.
وقصفت قوات الحكومة في درعا مناطق في مدينة انخل وبلدة تسيل ومحيط تل مطوق، الذي تسيطر عليه الكتائب الإسلاميَّة، كما لقي مقاتل من "جبهة النصرة" حتفه في اشتباكات مع قوات الحكومة خلال السيطرة على بلدة القحطانية في ريف القنيطرة.
ولا تزال قوات الحكومة في حمص، تحتجز قرب جامع خالد بن الوليد 7 حافلات على متنها آخر دفعة من مقاتلي الكتائب الإسلاميَّة من أحياء حمص المحاصرة بحجة منع مقاتلي كتيبة إسلامية شاحنات قافلة المساعدات الإنسانيّة من الدخول إلى بلدتي نبّل والزهراء اللتان يقطنهما مواطنون من الطائفة الشيعيَّة، وفقًا للاتفاق الذي يعرف باتفاق حمص المحاصرة.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

داعش تفرض سيطرتها على المدينة الصناعيَّة في دير الزور عقب اشتباكات مع جبهة النصرة داعش تفرض سيطرتها على المدينة الصناعيَّة في دير الزور عقب اشتباكات مع جبهة النصرة



أجمل إطلالات جنيفر لوبيز لهذا العام بمناسبة عيد ميلادها

لندن - المغرب اليوم

GMT 11:11 2021 الأربعاء ,28 تموز / يوليو

طرق تنسيق الملابس بنقوش الـ Zebra بمختلف الأوقات
المغرب اليوم - طرق تنسيق الملابس بنقوش الـ Zebra بمختلف الأوقات

GMT 11:31 2021 الأربعاء ,28 تموز / يوليو

4 أخطاء شائعة في تصاميم المطابخ لمنزل عصري
المغرب اليوم - 4 أخطاء شائعة في تصاميم المطابخ لمنزل عصري

GMT 13:12 2021 الثلاثاء ,27 تموز / يوليو

موديلات ورق جدران فخم لغرف نوم أنيقة
المغرب اليوم - موديلات ورق جدران فخم لغرف نوم أنيقة

GMT 13:43 2021 الخميس ,22 تموز / يوليو

بريشة : سعيد الفرماوي

GMT 12:55 2020 الأربعاء ,23 كانون الأول / ديسمبر

اتيكيت" قيادة السيارة والأصول التي يجب اتباعها

GMT 21:15 2021 الجمعة ,16 تموز / يوليو

إسطنبول تستضيف نهائي دوري أبطال أوروبا 2023

GMT 12:03 2021 الجمعة ,16 تموز / يوليو

ارثر ميلولاعب يوفنتوس يخضع لعملية جراحية

GMT 13:22 2021 الجمعة ,16 تموز / يوليو

مانشستر يسعى للتعاقد مع فاران في أقرب فرصة
 
almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib